تطورات الحمل والجنين خلال الأسبوع 30 من الحمل

Fatima Ouidad

أنتِ الآن في نهاية شهركِ السابع من الحمل لم يعد يفصلكِ عن الولادة سوى بضعة أسابيع إضافية.

 

خلال الأسبوع الثلاثين من الحمل يتهيأ جنينكِ لوضعية الولادة الطبيعية بحيث يصبح رأسه إلى الأسفل باتجاه منطقة الفرج، لكن هناك بعض الحالات التي يتخذ فيها جنينكِ الوضعية العكسية مما يشكل خطورة ومضاعفات خلال الولادة الطبيعية قد تستدعي خضوعكِ لولادة قيصرية فورية.


تطورات الجنين خلال الأسبوع ال30 من الحمل

دخلتِ أسبوعكِ الثلاثين من الحمل حيث وصل حجم بطنكِ أقصى إستدارة وهذا أمر طبيعي فلم يعد يفصلكِ عن موعد الولادة سوى بضعة أسابيع. يصل طول جنينكِ الآن تقريباً 37 سنتمتر ويزن حوالي 1.5 كيلوغرام. مع بداية الأسبوع 30 من الحمل يتخذ طفلكِ وضعية الولادة الطبيعية بجعل رأسه إلى أسفل، الأمر الذي سترينه بوضوح خلال الفحص بالموجات فوق الصوتية .

 

من ناحية أخرى، يصبح جلده أملس وأكثر سمكاً أسبوعاً بعد أسبوع. كما أن شعره ورموشه وحواجبه تستمر في النمو. أصبح الآن قادر على الابتلاع والقيام بحركة مص إبهامه وهي حركات سترافقه بعد أن يخرج إلى الوجود.

 

خلال الشهر السابع من الحمل، يتطور دماغ الجنين بصورة مكثفة، حيث يكتسب كفاءة الإدراك والإحساس. إذا لم يحب الوضع الذي أنت فيه على سبيل المثال، فإنه لن يتردد في التحرك في كل الاتجاهات ليجعلكِ تفهمين بأنه غير مرتاح وعليكِ تغيير وضعية جلوسكِ أو نومكِ. لا تترددي في التحدث معه فإنه يصغي بتمعن لكِ الآن ويميز صوتكِ وصوت والده.

 

في حال تم ولادتكِ خلال هذا الأسبوع فإن جنينكِ يعتبر من الخداج المتوسطين بمعنى آخر ولادتكِ المبكرة لن تشكل خطر على حياة طفلكِ.


تغيرات جسم الأم خلال الأسبوع ال 30 من الحمل

خلال الشهر السابع من الحمل، لايزال بطنكِ ينتفخ! كما يبدأ جنينكِ بالنزول قليلاً إلى الأسفل إستعداداً لوضع الولادة، بالتالي تقل معاناتكِ مع حرقة المعدة ومع مشاكل التنفس. في المقابل يضغط جنينكِ بشكل أكبر على المثانة والشرج.

 

انطلاقاً من الأسبوع ال 30 من الحمل، قد تشعرين بأعراض المخاض الكاذب، هي أقل إيلاماً مقارنة بالانقباضات الحقيقية، عادة ما تستمر لمدة 30 ثانية وهي ليست منتظمة. لا تقلقي، فهي عادية وعابرة. إذا تطورت هذه الانقباضات، فلا تترددي في التحدث مع طبيبكِ بشأنها.

 

ستقومين بالتأكيد خلال هذا الأسبوع بفحص بالموجات فوق الصوتية الأخير قبل الولادة. أصبح طفلكِ الآن كبيراً جداً وباستطاعتك رؤيته. في المرة القادمة التي ستشهدين طفلكِ، فإنه لن يكون على الشاشة لكن بين ذراعيك!

 

هل تعلمين؟

قد يقرر الطبيب أن حالة تعبكِ المتعلقة بالحمل تتطلب إجازة طبية، اتبعي توصياته واغتنمي هذه الفرصة للراحة. يصف لكِ الطبيب هذه الإجازة إذا كان الحمل يشكل خطورة تتمثل في الولادة المبكرة أو وارتفاع ضغط الدم والسكري... غالباً ما تمتد هذه الفترة من أربعة عشر يوماً على أقصى حد.

 

زيادة الوزن بشكل كبير، ارتفاع ضغط الدم، تورم في اليدين والقدمين أو الوجه قد تكون علامات واضحة بإصابتكِ بتسمم الحمل. يمكن أن يظهر هذا المرض خلال الثلث الثالث والأخير من الحمل بحيث قد تتسبب في عواقب وخيمة على صحة طفلكِ مثل التقزم. إذا لاحظتِ هذه الأعراض، راجعي طبيبكِ على الفور.

 

من ناحية أخرى، فكري الآن في غرفة طفلكِ وتجهيزها. حتى ما إذا قرر طفلكِ الخروج إلى الحياة مبكراً دون سابق إنذار، من الأفضل أن تسبقيه بخطوة!

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google