إطلاق معرض "عصر العرب الذهبي 2.0" لفريق أشكمان

Elige Noon

أطلق الأخوين عمر ومحمد قباني المتخصصين بمجال الكاليغرافيتي (دمج فن الخط مع رسم الجرافيتي) وأعمال الفن الميكانيكي والذين أسسا فرقة "أشكمان" أول معرض فني منفرد لهما في الشرق الأوسط في صالة "’إم بي آند إف ماد غاليري" في دبي.

 

Salma Arigie@

 

وقد تم تصميم هذه القطع الفريدة ذات نسخ محدودة خصيصاً لهذه الفعالية ولتعكس الروح الأصيلة للثقافة العربية وإسهاماتها الواسعة. يشتمل معرض "أشكمان" الذي يحمل إسم "عصر العرب الذهبي 2.0" على 5 أعمال رئيسية.

 

Salma Arigie@

 

تتألف كل قطعة من هيكل معدني أساسي مع دمج تزيينات بالخط العربي لتسليط الضوء على الثقافة العربية في إطار عصري حديث.

 

تشير المنحوتة الفنية "إحمِي (Protect) الى تعويذة "خمسة" تركز الى كف فاطمة الزهراء أو مريم، ويعود تاريخها الى حضارة بلاد الرافدين القديمة. وتتسم هذه التعويذة بوجود عين تحمل  رسالة قوية ومؤثرة مفادها "الحفاظ على الماضي لحماية المستقبل".

 

Salma Arigie@

 

يجسّد العمل الفني "حلّق" (Rise) السجادة الطائرة بشكلها الميكانيكي الحقيقي، في رسالة تقدير للمخترع الفيزيائي والكيميائي والمهندس والموسيقي والشاعر العربي الأندلسي عباس بن فرناس الذي اشتهر بمحاولته الناجحة للتحليق خلال القرن الثامن.

 

Salma Arigie@

 

العمل الفني "تقدّم" (Proceed) مستوحى من المهندس الميكانيكي الشهير ومؤسس علم الروبوتات الذي عاش في القرن العاشر للميلاد إسماعيل الجزائري.

 

يصوّر هذا العمل مجموعة من المسننات التي نحتت عليها المقولة المشهورة "الوقت من ذهب" بالخط العربي  للتأكيد على أهمية الوقت.

 

Salma Arigie@

 

يجسّد العمل الفني "خطّط" (plan) الأمثولة العربية القديمة القائلة: "الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك".

 

يشير العمل الفني الميكانيكي الخامس’قُدْ‘ (Lead) الى روبوت "غريندايزر" العملاق المصنوع من عدّة أجزاء ميكانيكية. ويؤكد هذا العمل أن القائد لا يمكنه الإستمرار في مسيرته من دون الحصول على دعم من شعبه ولذلك تم تجسيد الرأس فقط في هذا العمل.

 

الجدير بالذكر أنه سيتم عرض أعمال الأخوين قباني أمام الجمهور بين 12 ديسمبر 2017 و10 مارس 2018، هذا وتفتح صالة "إم بي آند إف ماد غاليري" الواقعة في السركال أفنيو (شارع 8) منطقة القوز 1 بدبي، أبوابها أمام الجمهور من السبت الى الخميس من الساعة 10:00 صباحاً لغاية 7:00 مساء.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع