منى المنصوري..مهندسة اتجهت الى عالم الأزياء الساحر

Hicham

دعت المصممة الإماراتية منى المنصوري وسفيرة النوايا الحسنة، في أحداث إطلالاتها الدول العربية الى الاتحاد، عبر تصميم فستان يحمل أعلام الدول العربية، وهي إشارة واضحة لا تخلو من إلتباس حول ضرورة الاتحاد لمواجهة التحديات والمخاطر التي تهدد المنطقة العربية.

فستان الوحدة العربية 

وفالت المنصوري في بيان لها بالمناسبة إن فكرة تصميم هذا الفستان جاءتها منذ فترة طويلة، وتهدف من خلاله إلى دعوة أعضاء الجامعة العربية للاتحاد ضد الأخطار التي تواجه الأمة العربية ونبذ الفرقة والالتفاف حول هدف واحد، قائلة: "في الاتحاد قوة"، مشيرة الى أن "الموضة وتصميم الأزياء" تاريخ وثقافة ورسالة سامية تساعد على النهوض بالأمم.

منى المنصوري، هي أول مصممة إماراتية منذ عام 1990، وصاحبة "دار المنصوري للتصميم".

فستان تحمل رسائل اجتماعية وسياسية

درست المنصوري بكالوريوس (مزدوج) "هندسة جيولوجيا وبيولوجيا"، وفور تخرجها عملت في مجال البترول مهندسة جيوفيزيائية، ولأن هواية التصمم التي مارستها منذ أكثر من 20 عاما سلبتها، فإنها قررت الإرتماء في أحضان عالم الأزياء والتصاميم، حيث وظفت تصاميمها وإبداعاتها في توجيه رسائل سياسية واجتماعية وبيئة عبر أحدث خطوط الموضة، إذ يذكر المتتبعون تصميمها فستان السلام الذي ارتدته الفنانة رغدة في أسبوع الموضة في بيروت لحوار الأديان وتعايشها، وتصميمها فستان الحفاظ على البيئة من الاحتباس الحراري والتلوث البيئي، والذي عرضته ملكة جمال إيطاليا في أسبوع الموضة العالمي.

مصممة الفنانات

في مارس الماضي، عرضت المنصوري تصميمات جديدة لفساتين الزفاف بألوان تنوعت بين الأبيض اللؤلؤي والأبيض الناصع واللون العاجي، حتى تجد كل عروس ما يتناسب مع لون بشرتها ويبرز جمالها، وأذهلت المهتمين بعالم الموضة في المغرب بمجموعتها الجديدة التي قدمتها في فعاليات مهرجان "قفطانوش" بطنجة والذي أقيم بالتزامن مع اليوم العالمي للمرأة، وقد شارك فيه أكثر من 16 مصممة من مختلف دول العالم.

 

شاركت منى المنصوري في عدد من العروض العالمية، أهمها أسبوع الموضة الإيطالي والعالمي في أبوظبي وبرامج عدة على تلفزيون دبي، تعاملت مع الفنانين في الفيديو كليبات مثل حسين الجسمي، الفنانة أريام، الفنانة ديانا كارزون مما جعلها تستحق لقب "مصممة الفنانات " .

تنصيبها سفيرة للنوايا الحسنة

وفي أواخر العام الماضي، نصبت منى المنصوري سفيرة للنوايا الحسنة من قبل منظمة الأمم المتحدة، في حفل أقيم في دبي في مجالات الفقر والمساعدات والإغاثة. وبدأت تمارس هذه المهام بمشروعين في اليمن ومصر.

 

لقب سفيرة دعم المرأة من جملة الألقاب التي تفخر بها المنصوري، الى جانب لقب "فارسة الوطن العربي" في فئة التصميم الذي حظيت به من قبل الأمم المتحدة "فارسة الوطن العربي" ، الى جانب لقب أفضل مصممة أزياء من قبل منظمة السلم والرعاية والإغاثة التابعة للأمم المتحدة، بالإضافة إلى اختيارها كأهم مصممة في كتاب "حكاية مصمم" الذي يضم كبار المصممين العرب.

 فوزها بجائزة آسيا العالمية 

حصدت المنصوري العديد من الجوائز منها فوزها بجائزة آسيا العالمية للتصميم العام الماضي، وقد أهدتها للإمارات والعرب، موجهة شكرها للقيادة الرشيدة التي تحرص على دعم المرأة الإماراتية، ويعتبر هذا الفوز أول إنجاز لمصممة عربية على مستوى قارة آسيا،  ورغم كثرة المهام والإنشغالات، فإنها استطاعت التوفيق بين كل ذلك، مؤكدة أنها مصممة متألقة لا يشق لها غبار ..

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع