BAUME & MERCIER تطلق ساعة CLIFTON PERPETUAL CALENDAR الاستثنائية في "أسبوع دبي للساعات"

Yara Sharara

نظّمت دار صناعة الساعات السويسرية الراقية Baume & Mercier مؤخرًا فعالية إطلاق حصرية لساعتها الجديدة Clifton Perpetual Calendar يوم 16 نوفمبر في Creative Hub في دبي، مضيفةً بذلك تحفة رائعة إلى مجموعة الساعات الرمزية Clifton، ومعزّزة مهارتها الحرفية.

أقيم حفل الإطلاق في إطار "أسبوع دبي للساعات"، وهو عبارة عن فعالية عالمية تكشف عن البراعة الحرفية والابتكار في قطاع صناعة الساعات، تمّ تنظيمها من 15 إلى 19 نوفمبر في مركز دبي المالي العالمي. وقد حضر المدير التنفيذي لدار Baume & Mercier، آلان زيمرمان، خصيصاً إلى الإمارة لهذا الحدث والمشاركة أيضاً في منتدى فنّ صناعة الساعات الراقية، متحدّثاً عن "تطوّر العلامة".

في نسختها الثانية، تُنظّم فعالية "أسبوع دبي للساعات" تحت رعاية صاحبة السمو الشيخة لطيفة بنت محمّد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس مجلس إدارة هيئة دبي للثقافة والفنون، وبالتعاون مع مؤسسة صناعة الساعات الراقية Fondation de Haute Horlogerie.

شكّلت هذه الفعالية التعليمية والثقافية عن الساعات المنصّة المثالية لدار Baume & Mercier لإطلاق ساعة Clifton Perpetual Calendar الجديدة عالمياً، بعدما أقيمت فعالية سابقة للإطلاق الشهر الماضي في الصين. وسيشهد هذا الإصدار حفل إطلاق كبير آخر في معرض الصالون العالمي للساعات الراقية الذي سيُنظم في شهر يناير من العام 2017. أمّا الهدف من إطلاق ساعة Clifton Perpetual Calendar فهو تعزيز خبرة Baume & Mercier في صناعة الساعات وإبهار عشّاق الآليات الدقيقة والمترفة.

في كلّ عام، تضيف Baume & Mercier قطعة رمزية إلى مجموعة Clifton في محاولة لإعادة تقديم تعقيدات الساعات التي تجسّد بامتياز قيم الدار التاريخية بأناقة تامّة.

ساعة CLIFTON PERPETUAL CALENDAR


في كلّ عام تقدّم مجموعة Clifton ساعة استثنائية. إنّها مهمّة تلتزم Baume & Mercier بتنفيذها في العالم الساحر لتعقيدات الساعات المعقّدة تقنياً. والآن، يُثري موديل Clifton Perpetual Calendar هذه المجموعة، التي تتألّف من ساعات لافتة تتضمّن التوربيون المحلّق وعدّاد الـ5 دقائق. بتعقيدها التقني وسحرها الآسر، تعبّر هذه الساعة بشكل مثالي عن إرث الدار وبراعتها الحرفية التقليدية.


يشكّل إصدار Clifton Perpetual Calendar الجديد إشادة بالرصد الفلكي وجمال الآليات الفلكية، وهو يشتمل على إحدى التعقيدات الأكثر نجاحاً وإبهاراً في مجال صناعة الساعات الراقية. فهذه الآلية السلسة التي تُقدّم في علبة مصنوعة من الذهب الأحمر عيار 18 قيراطاً، تتّسم بكلّ خصائص وميّزات التقويم الغريغوري مع عرضها للأشهر المؤلّفة من 31، 30، و28 يوماً، وذكرها الدوري لتاريخ 29 فبراير كلّ أربع سنوات.

فالتقويم الدائم تحدٍّ ميكانيكي فعلي لصنّاع الساعات، وهو رمز لبراعة الإنسان في تتبّع الأرض وقمرها مع دورانهما في النظام الشمسي. من خلال الإشارة إلى التاريخ، ويوم الأسبوع، والشهر، وأطوار القمر، وعبر التتبّع التلقائي للتفاوت في طول الأشهر، ودورة السنوات الكبيسة، تحجز ساعة Clifton Perpetual Calendar لنفسها مكانة مرموقة ضمن فئة الساعات المتتبّعة للتاريخ الأكثر تعقيداً، والتي لا تتطلّب أي تصحيح قبل 1 مارس 2100، وهي سنة غير كبيسة تظهر كلّ ثلاثة قرون من أصل أربعة.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في رفاهية

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع