جيجر- لوكولتر تُطلق فكرة "آتوليه ريفيرسو" للساعة المُضفى عليها الطابع الشخصي في دبي

Yara Sharara

إنها فرصة وامتياز أن تتخيل ساعتك الخاصة..

في فندق سانت ريجيس في دبي، كانت الأجواء الأنيقة التي شكلت منصةً لإطلاق فكرةٍ خاصة جداً ومفهومٍ جديد من جيجر- لوكولتر. حضر إلى هذا الحدث وسائل الإعلام المختلفة في المنطقة بالإضافة إلى كبار المُدوّنين والشخصيات الاجتماعية وكبار الشخصيات. 




وقد شكل حضور هؤلاء الضيوف إضافة هامة وراقية إلى هذه المناسبة الاحتفالية، كما قاموا باختبار المستوى الجديد في إضفاء الطابع الشخصي بكل جوانبه، حيث قامت جيجر- لوكولتر بتقديم مفهوم "آتولييه ريفيرسو" في تلك الأمسية. 




"آتولييه ريفيرسو" هي عبارة عن طريقةٍ جديدةٍ وفريدة للتعبير عن الامتلاك الشخصي لساعةٍ من الموديل الأيقوني ريفيرسو مع المحافظة بنفس الوقت على التاريخ المرهف لهذه الساعة وعلى تصميمها الأيقوني، واحترام خبرة مصنع جيجر- لوكولتر وتكريمه.




يعتمد مفهوم "آتولييه ريفيرسو" على الإمكانيات التي تقدمها جيجر- لوكولتر، ويذهب بها إلى ما هو أبعد، فهناك مجموعةٌ واسعة من الأسوِرَة للاختيار من بينها حيث تتضمن ألواناً تتنوع ما بين الوردي المُرهف والأزرق الداكن إلى الرمادي المعدني، كما تتوفر بموادٍ مختلفة مثل جلد العجل، والساتان بالإضافة إلى جلد النعام وجلد التمساح. يمكن الآن لعشاق هذه الساعة اختيار تصميم الميناء الخلفي لموديلي ديو ودويتو (Duo and Duetto) من مجموعة ريفيرسو كلاسيك. 



وفي نفس الوقت تقدم الموديلات ذات الخلفية الصلبة (حيث الغطاء الخلفي للقفص معدني وليس وجهاً آخر للساعة) من مجموعتي "ريفيرسو كلاسيك" و"ريفيرسو وان" خياراً مثالياً للنقش الخاص.

وفيما يخص "ريفيرسو كلاسيك دويتو"، يمكن التركيز على الميناء من خلال ترصيع علامات الساعات بالحجر الكريم مما يضفي عليها فخامةً خاصة. وبهذه الطريقة، تلعب الأساليب الشخصية والخيارات المفضلة دوراً أساسياً في فكرة "آتولييه ريفيرسو" حيث يكون الحلم بساعة ريفيرسو الخاصة بك عبارة عن مغامرة مثيرة ترسمها الإمكانيات المتاحة العديدة والتي ستكون مُميزة وخاصة بقدر تميّز وخصوصية مرتدي الساعة.



إن هذه المقاربة الخصوصية التي تستحضرها فكرة "آتولييه ريفيرسو" مثاليةُ لرغبات وطريقة تفكير المرأة التي تهوى التميّز بشخصيتها من خلال أسلوبها التعبيري الراقي الخاص، وفي نفس السياق تعاونت جيجر- لوكولتر مع إمرأتين بارزتين هما رمزين في عالم الأسلوب والمُدوَنات بالإضافة إلى نجاحهما المهني الكبير وتأثيرهما النافذ في وسائل التواصل الاجتماعي: نهى نبيل، وكارين وازن بخازي.



لقد أظهرت مقاطع الفيديو الملهمة على يوتيوب التي صورتاها لفكرة "آتولييه ريفيرسو" والتي شاهدها الآلاف، أناقتهما المتفردة والخيارات الخاصة بهما من ريفيرسو التي أضفي عليها الطابع الشخصي (MyReverso). تتحدث نهى في مقطعها المُصوّر عن أهمية اللمسة الشخصية بالنسبة لها. أما كارين فيتجسد الأسلوب من خلال التعبير عن الجوانب المختلفة لشخصيتها. 



تتوفر "آتولييه ريفيرسو" الآن في كافة بوتيكات جيجر- لوكولتر في المنطقة. هنا حيث تُساهم أجواء الفن الزخرفي آرت ديكو، والمؤثرات الضوئية الرائعة والصالات الفخمة بالإضافة إلى الهدوء الجليل الذي يتناغم مع شغف عشاق هذه الساعة، في التعبير عن سرورٍ ومتعةٍ خلّاقة، وحيث المالك القادم لساعة ريفيرسو يرسم حلمه ويضفي الطابع الشخصي واللمسة الشخصية على ساعته أو ساعتها الفريدة.


مصنع جيجر- لوكولتر Jaeger-LeCoultre  :

منذ تأسيسه عام 1833، لم يتوقف مصنع جيجر- لوكولتر عن إضفاء البهجة على حياة ذوّاقة و خبراء صناعة الساعات الراقية.  يَجَمعُ حرفيّونا - ورثة روح الابتكار التي تميّز بها مؤسس المصنع، أنطوان لوكولتر- كل خبراتهم من أجل ابتكار مجموعات ساعاتٍ تثير الدهشة و تبلغ من التطور و التعقيد أيّما مبلغ: ريفيرسو، ماستر، راندي- فو، ديومتر، جيوفيزيك و آتموس.

تستلهم الدار العريقة - غراند ميزون - بشكلٍ دائم من تاريخها الثري، و تشهد مجموعات هيبريس ميكانيكا و هيبريس أرتيستيكا على الشغف الإبداعي الذي يُحفِّزُ الرجال و النساء الذين يزاولون مهاراتهم المتقنة تحت سقفها.


في العام 2016 تكشف جيجر- لوكولتر عن رؤية جديدة لساعة ريفيرسو تتجاوز المتوقع بامتياز، و ذلك احتفالاً بالذكرى السنوية الـ 85 لولادة هذه الساعة.

تبدأ القصة الفريدة لكل ساعةٍ من ساعات جيجر- لوكولتر في ورشات "فالي دو جو"، سويسرا و تأتي إلى الحياة النابضة الحقيقية على معصم الرجال و السيدات الذين يرتدونها و يجعلونها خاصة بهم.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في رفاهية

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع