النجم التونسي ظافر العابدين لـ"حياتك": الفن المحترم أهم أهدافي، وفخور بتجاربي الأجنبية

mostafa_robay


من خلال أعمال وتجارب قليلة في مصر أثبت النجم التونسي العالمي ظافر العابدين وجوده وسط نجوم الساحة الفنية المصرية والعربية، ولكن قبل هذه التجارب كانت له أعمال فنية أجنبية حققت له الإنتشار ووضعته علي طريق العالمية حيث يوضح في تصريحات خاصة لـ"حياتك" عن تجاربه في الأعمال الأجنبية  ويقول: "بدايتي كانت من خلال هذه الأعمال، وأنا فخور بما قدمته سواء في السينما أو الدراما الأجنبية، ووقفت أمام نجوم كبار من بينهم توم هانكس وغيرهم، وإستفدت للغاية من هذه التجارب، ولكنني كنت أشعر أنه ينقصني شئ وهو الحصول علي الشهرة وتحقيق النجاح في الوطن العربي، وهذا ما كنت أسعي إليه والحمد لله إستطعت تحقيق ذلك ومُستمر في تحقيق طموحاتي".

 

ويرد ظافر علي فكرة إن كانت مشاركته في الأعمال الأجنبية قد جائت بالصدفة أو لا ويقول: "إن كانت الصدفة لعبت دور في مشاركتي في الأعمال الأجنبية فلابد أن يكون سبقها مجهود كبير في العمل والبحث عن فرص لتقديم تجارب جديدة لأن النجاح ليس سهل".

 

وبين ظافر موقفه من فكرة البطولات المطلقة وقال: "هذا شئ لا يهمني بل المهم بالنسبة لي أن أُقدم أدوار مؤثرة تعيش مع الجمهور، فأنا أقرأ ما يُعرض علي وأختار علي أساس الدور الذي أُقدمه وليس إن كان عمل بطولة مطلقة أو غيره، فأنا قدمت عدة بطولات جماعية ونجحت للغاية".

 

كما ويحكي العابدين لنا ذكرياته في لعب كرة القدم وخاصة أنه كان نجم لعب لصالح نادي كبير في تونس وهو "الترجي التونسي" ولكن ظروف الإصابة والإبتعاد عن الأجواء الرياضية حالت دون العودة مما دفعه لدخول تجارب تمثيلية حقق من خلالها نجاح وشهرة واسعة، فهو يؤكد أن عمله في التمثيل جاء بناءً علي عشق وحب لهذا المجال إلي جانب دراسته للتمثيل دون أن يعمل كهاوي.

 

هذا وأبدي ظافر رأيه في فنانات تونس وقال أن بلاده مليئة بالكثير من المواهب المشرفة في الكثير من المجالات، حيث أبدي إعجابه بأداء هند صبري ونجوميتها وتحقيقها نجاح كبير في مصر.

 

وفي الوقت نفسه يؤكد ظافر علي أن أهم أهدافه في العمل في الفن هو تقديم أعمال محترمة ومميزة تنال إعجاب الجمهور، لاسيما وأنه يرفض الإبتذال ويؤكد أنه ينتقي أدواره بدقة متناهية من أجل تقديم الأفضل للجمهور.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع