دراسة: زيت السمسم يعالج الحروق

Eman El Sayed
123rf-Natallia Khlapushyna

 

غالبية السيدات تتعرضن لحوادث الحروق الخفيفة داخل المطبخ، سواء كانت أثناء الطهي، أو لمس الأواني وهي ساخنة دون قصد، أو قد تتعرض المرأة ايضًا لحروق الجلد نتيجة التعرض لأشعة الشمس بشكل مستمر.

 

في هذه اللحظة، ترغب كل سيدة في علاج فعال وقوي لتهدئة الحروق وإزالة آثارها من على الجلد بشكل سريع، حتى لا تترك مظهراً غير جماليًا سواء كان على بشرة الوجه أو الجسم. من أهم العلاجات الطبيعية التي يمكن للمرأة أن تلجأ إليها لعلاج الحروق والتي أثبتت كفائتها هو زيت السمسم.

 

أثبتت العديد من الدراسات والأبحاث العلمية الحديثة أن زيت السمسم يمتلك القدرة الفائقة في التخلص من آثار الحروق الناتجة عن حوادث الطهي، أو الحروق الناجمة عن التعرض المتكرر لأشعة الشمس الضارة فوق البنفسجية. وقد أجريت أكثر من دراسة، حول فوائد زيت السمسم الرائعة لمعالجة حروق الجلد والبشرة. من أهم هذه الدراسات والأبحاث العلمية هي دراسة أمريكية بعنوان (درجات الحروق وقدرة زيت السمسم على علاجها) أجراها مجموعة من الباحثين الأمريكيين، والتي أكدت أن زيت السمسم يقوم بإصلاح خلايا الجلد التالفة نتيجة الحروق.

 

أوضح الباحثون المشرفون على الدراسة، أن زيت السمسم يحتوي على نسبة كبيرة جدا من المواد والخصائص الطبيعية الفعالة لتقوية الجهاز المناعي، لكي يقوم بدوره على علاج جرح الحروق، والتخلص من آثارها على الجلد بشكل مباشر. كما أظهرت نتائج الدراسة أن زيت السمسم غني بالفيتامينات الهامة جداً في تسريع شفاء الحروق، وإعادة نعومة ورطوبة الجلد من جديد.

 

ووجد الباحثون أن زيت السمسم يحتوي أيضًا على فيتامين E الفعال الذي يعمل على التخلص من الشوارد الحرة، التي تتسبب في تلف العديد من خلايا الجلد عندما تتعرض باستمرار لأشعة الشمس. وبالتالي، فإنه يحد من ظهور التصبغات والتجاعيد على الجلد. كما يعمل فيتامين E على وقاية الجلد من الالتهابات، أو تعرض الحرق للبكتيريا أو الميكروبات الضارة التي تضر الجرح والجلد فيما بعد.

 

و أثبتت الدراسة أن زيت السمسم أيضاً يعمل بدوره على تحسين وتنشيط الدورة الدموية، وتوريد الدم للأنسجة والخلايا التالفة داخل الجلد. ويقوم بإصلاح التالف منها وترميم الخلايا. كما يلعب زيت السمسم دوراً هاماً في تعزيز كفاءة عمل الدورة الدموية والشعيرات الدموية.

 

وزيت السمسم متعدد الفوائد الصحية والجمالية على البشرة والجلد، نظرًا لاحتوائه على العديد من المواد المضادة للأكسدة التي لاتوجد في أي زيت آخر، منها مواد سيسامين وسيسامولين وسيسامول. هذا إلى جانب مواد أخرى تسمى بالليوكوترايينات، ومن أهمها مادة ليوكوترايين ب -4 والتي تعد من أحد أهم المواد الأساسية لتنشيط الخلايا المناعية، ومن ثم تمنع من وصول البكتيريا والجراثيم الضارة إلى خلايا الجلد.

 

لزيت السمسم العديد من الفوائد الصحية الأخرى، فهو يستخدم في جلسات التدليك بالزيوت الطبيعية، لكي يساعد على استرخاء العضلات والمفاصل. ويعمل زيت السمسم أيضا على تخفيف التهاب العظام وآلام المفاصل الروماتويدية.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع