مريم أوزيرلي Meryem Uzerli

Ahmed Ibrahim

 

تاريخ الميلاد: 12 أغسطس 1983

البرج: الأسد

الجنسية: تركية - ألمانية

 

نشأتها وحياتها الأسرية

مريم أوزرلي ممثلة تركية، ولدت يوم في مدينة كاسل بدولة ألمانيا. واسمها بالكامل مريم حسين أوزيرلي والشهيرة باسم "السلطانة هيام" بعد نجاحها الساحق بمسلسل"حريم السلطان". نشأت مريم أوزرلي وسط عائلتها المكونة من أب تركي مسلم الديانة من مدينة أورفا التركية ويدعى حسين أوزرلي، ووالدتها المسيحية أورسولا أوزرلي ألمانية الأصل. ولكنهما مطلقان وعلى الرغم من انفصال والديها إلا أن مريم أوزرلي نشأت في بيئة متسامحة للغاية وتعلمت حب الآخرين وتقبلهم.

 

مريم أوزرلي هي الابنة الصغرى لوالديها، فهي لديها شقيقة واحدة اكبر منها سنا وهي المغنية التركية كنان أوزرلي ولكنها لم تنزل الشهرة الواسعة مثل شقيقتها. كما أن مريم لديها شقيقين اكبر منها من والدتها قبل أن تتزوج من والديها وهما يحملان الجنسية الأمريكية ويكبرانها بالعديد من السنوات واسمهما داني، وكريستوفر. عاشت مريم أوزرلي معظم حياتها في ألمانيا، وتلقت تعليمها في المدارس الألمانية حتى أن التحقت بجامعة هامبورغ ودرست التمثيل هناك نظرا لشغفها الكبير بالفن والتمثيل. وبعد الجامعة التحقت مريم بمدرسة "استوديو فرزنده" لتعلم التمثيل المسرحي.

 

بداية مسيرتها الفنية

بدأت النجمة التركية مريم أوزرلي مشوارها الفني وهي في سن الخمس سنوات عندما عرض عليها دور صغير في أحد المسارح التي يعمل بها والد أحد أصدقائها. ومنذ ذلك الوقت أصبح التمثيل هو الحلم الوحيد لمريم. وعندما بلغت سن ال17 عام قدمت في اختبارات الإلتحاق بإستوديو هامبورج للتمثيل ولكن لصغر سنها لم يتم قبولها في الاختبار. وظلت مريم تحاول وتسعى وراء حلمها وقدمت عدة أدوار صغيرة في السينما والتلفزيون ولكن لم تحقق شهرتها العالمية إلا من خلال الوطن العربي بعدما نجحت بدور السلطانة هيام في المسلسل التركي المدبلج "حريم السلطان" أو "القرن العظيم".

 

وقبل شهرتها قدمت مريم أوزرلي المسلسل الألماني "النائب العام" والتي حصدت من خلاله أول جائزة في مشوارها الفني في عام 2010. وبعدها تلقت مريم اتصالا من منتجة تركية تدعى "علوية" تعرض عليها أن تشارك بمسلسل تركي يستمر تصويره لعدة سنوات. ولكن يشترط أن تغادر مريم المانيا وتأتي الى تركيا من أجل تصوير المسلسل، فشعرت وقتها بإحساس غريب وهو احساس الرفض والموافقة في نفس الوقت، وعلى الرغم من سعادتها بأنها سوف تجسد شخصية فتاة لا تتقن اللغة التركية مثلها إلا أنها استغربت كثيرا من دجمظة تصوير المسلسل لذلك فإنها قررت أن ترفض هذا العرض.

 

ولكن قبل أن تتخيل قرارها تقابلت مع أحد أصدقائها حتى تستشيره بأمرها وان يروي لها قصة السلطانة "هرم" أو السلطانة "هويام" التي سوف تجسد شخصيتها. وبعدما علمت مريم بتفاصيل الشخصية فوافقت على الفور تأدية الدور، وبعد عرض الحلقات الأولى من المسلسل لاقت شخصية هويام تفاعلا كبيرا في تركيا واستمر تصوير المسلسل لحوالي خمس أجزاء خلال ثلاث سنوات. وتواجدت مريم  هذه الفترة في تركيا، وحصدت على 22 جائزة كأفضل ممثلة عن دورها فقط في مسلسل القرن العظيم. ومنذ ذلك الوقت أصبح اسم مريم أوزرلي لامعا في سماء النجومية والشهرة. ومن بعدها قدمت مريم أوزرلي عدة أعمال فنية من أهمها مسلسل"ملكة الليل"، وفيلم "جرح أمي".فيلم "جنكيز رجائي".

 

حياتها العاطفية

أما عن حياة الفنانة التركية مريم أوزرلي الشخصية، فإنها مرت بعدة علاقات عاطفية انتهت جميعها بالفشل. فكانت علاقتها الأول مع رجل الأعمال التركي جان أطاش واستمرت علاقتهما حتى أنجبت منه طفلتها الوحيدة لارا في عام 2013، ولكنه انفصل عنها في نفس العام بعدما علم بخبر حملها. ثم بعدها ربطتها علاقة حب مع رجل الأعمال التركي ألب أوزجان ولكن لم تستمر علاقتهما سوى عام واحد فقط وانفصلت عنه. ثم تمت خطبتها بعد ذلك من المذيع المصري باسل ألزارو بعدما تعرفت عليه في ألمانيا، إلا أنها فسخت خطبتها منه سريعا.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع