3 فوائد لرقص الزومبا بعد رمضان لم تتخيليها!

Hossam Serag

في الفترة الأخيرة انتشرت ممارسة الزومبا في العديد من نوادي نظراً لأنها طريقة مرحة لحرق السعرات عبر الرقص.

 

تساعد تمارين الزومبا على خسارة الوزن بسهولة وتحمي من الإصابة بأمراض القلب والشرايين. ينصح العديد من خبراء اللياقة البدنية بأهمية ممارسة التمارين الرياضية في رمضان و بعد هذه الفترة، فلما لا تجربي هذه الرقصة؟ تعتبر رقصة الزومبا من التمارين الرياضية المسلية والتي تتميز بإمكانية ممارستها في المنزل أو النادي.

 

 

1- الزومبا تنشط الدورة الدموية

الزومبا تساعد على تنشيط الدورة الدموية مما يسبب وصول الأكسجين لجميع أعضاء الجسم.  تزيد رياضة الزومبا من مستوى التركيز أثناء فترة الصيام. تنشيط رقصة الزومبا للدورة الدموية يسبب الشعور بالسعادة والتخلص من المشاعر السلبية.

 

2- تساعدك في خسارة الوزن الزائدة بسرعة

تساعد تمارين رقص الزومبا على خسارة الوزن بشكل كبير بمجهود أقل. ينصح خبراء اللياقة البدنية بأهمية ممارسة تمارين الزومبا لخسارة الوزن بدون ملل. تعمل الزومبا على تنشيط معظم عضلات الجسم وتتسبب في إفراز الجسم لجمية كبيرة من العرق أثناء التمرين. تساعد الزومبا على شد عضلات الجسم وتمنع ترهله مما يسمح بارتداء الملابس دون الشعور بالإحراج والقلق. تتميز ممارسة تمارين الزومبا في رمضان بأن الجسم يكون أكثر عرضة لحرق الدهون بشكل أسرع خاصة قبل وجبة الفطور بنصف ساعة.

 

3- تقيك الزومبا من الأمراض

تحمي الزومبا من العديد من المشكلات الصحية كأمراض القلب والشرايين. أثبتت بعض الدراسات العلمية أن رقصة الزومبا تقلل من نسبة الكوليسترول وتحمي من اضطرابات ضغط الدم. تقلل تمارين الزومبا من فرص الإصابة بأمراض هشاشة العظام والتهابات المفاصل فهي تقوي العظام وتزيد من قدرة تحملها. رقصة الزومبا تنشط الدورة الدموية والتي بدورها تعزز من أداء الجهاز المناعي الذي يحمي الجسم من أخطار الأمراض الخارجية.

 

 

تتميز تمارين الزومبا بأنها فرصة لزيادة القدرة على تكوين علاقات اجتماعية جديدة. تمارين الزومبا تساعد على التعرف على أصدقاء جدد مشتركين في نفس الهواية.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع