فوائد رقص الزومبا الصحية

Hossam Serag

رقصة الزومبا من التمارين الرياضية التي تعتمد على التنوع والدمج بين العديد من الرياضات. لاقت رقصة الزومبا انتشارًا كبيرًا بين الرياضيين لسهولتها وفوائدها الكثيرة.


تساعد تمارين الزومبا على خسارة الدهون بشكل أسرع. تتميز الرقصة بإمكانية ممارستها في المنزل دون الذهاب إلى النادي. يفضل الكثير من النساء ممارسة تمارين الزومبا لوجود الحيوية والمرح بها، فهي تعتمد على دمج رقصات مثل السالسا والسامبا والبيلي دانس والكومبيا. أثبتت دراسة علمية أن أكثر من 14 مليون شخص حول العالم يمارس تمارين الزومبا في أكثر من 150 دولة! أكدت الدراسات العلمية أن هذه التمارين تساعد في علاج المشكلات النفسية كالاكتئاب والتوتر. تحقق تمارين الزومبا خسارة أسرع للدهون المخزنة في الجسم لقدرتها على حرق حوالي 600 سعر حرارية في الساعة. تعرفي على فوائد رقص الزومبا الصحية لتتشجعي على ممارستها!


خسارة الوزن

تساعد ممارسة تمارين الزومبا لمدة ساعة يوميًا على حرق الدهون المخزنة بالجسم بسرعة مما يضمن خسارة الوزن غير المرغوب فيه. الحركات السريعة التي يتم القيام بها أثناء الزومبا تساعد على تنشيط عضلة القلب والدورة الدموية بالجسم مما يعزز من حرق الدهون سريعًا. تتميز رياضة الزومبا برفع معدل التمثيل الغذائي بالجسم وذلك يساهم في تعزيز خسارة الوزن. تعمل الزومبا على زيادة اللياقة البدنية لكل أجزاء الجسم وذلك على عكس أنواع أخرى من التمارين. تساعد على منع الترهلات التي تصيب الجلد عند خسارة الوزن نتيجة شدها للبشرة وتقوية العضلات كما تقلل من ترهلات البشرة بعد الحمل. ينصح بعض خبراء الزومبا بممارسة تمارين الرقص لمدة ساعة يوميًا لحرق دهون الجسم في المنزل وشد البشرة.


تحسين النفسية

تساعد الزومبا على التخلص من التوتر والإجهاد وذلك لأنها تعتمد على الرقص والحركات السريعة مع الاستماع للموسيقى المرحة. أثبتت دراسة علمية أن ممارسة هذه الرقصة تساعد على علاج الاكتئاب وذلك لتحفيزها الجسم لإنتاج الأندروفين في الدماغ وهو الهرمون المسؤول عن السعادة. ينصح الأطباء النفسيين مرضى الاكتئاب بحضور حصص رقص الزومبا لرفع معدل الأندروفين طبيعيًا وبدون أدوية. تنشط تمارين الزومبا الدورة الدموية بالجسم مما يقلل من أعراض التوتر النفسي الناتج عن الضغوطات اليومية. تتميز رقصة الزومبا بإمكانية ممارستها في المنزل في أي وقت عند الشعور بالضيق النفسي.


جسم صحي

أثبتت العديد من الدراسات العلمية أن ممارسة الزومبا بشكل يومي يساعد في الحماية من أمراض القلب والشرايين. تحد هذه التمارين من ارتفاع مستوى ضغط الدم وتعمل على ضبطه كما تحمي الجسم من أخطار الكوليسترول. تنشط الزومبا الدورة الدموية بالجسم مما يساعد على توصيل الأكسجين إلى جميع أعضاء الجسم. تطرد أيضاً السموم من الجسم نظرًا لتنشيطها الدورة الدموية. أثبتت دراسة علمية استرالية نشرتها دورية كلية الطب بجامعة سيدني أن بعض تمارين الزومبا تساعد على علاج مشكلات التهابات المفاصل عند كبار السن. تقوي تمارين الزومبا عضلات الجسم خاصة الذراعين والقدمين والبطن والظهر والساقين و لذا تزيد لياقة الجسم البدنية.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع