تمتّعي بمعدة مسطّحة بخطوات بسيطة

Rami
  • Shutterstock © بطن مشدود ومسطح

    تشكّل منطقة البطن بالنسبة إلى الكثيرات من النساء عقدة حقيقية، لكن الحصول على معدة ضامرة أصبح اليوم ممكناً من خلال هذه الخطوات البسيطة التي لن تتطلّب منك سوى القليل من الإرادة لتمنحك الجسم الذي لطالما حلمت به. 
  • اختاري المأكولات الصحيّة

    Shutterstock ©

    اختاري المأكولات التي تساهم في تصغير حجم البطن، مثل الأسماك واللحوم البيضاء وثمار البحر واللبن ... وابتعدي عن الخبز والحبوب الكاملة واعتمدي وجبات غنية بالبروتينات. ولإعداد الطعام، استخدمي زيت الزيتون واستبدلي الملح بالأعشاب والتوابل. أضيفي إلى مائدتك اليومية البيض واللحوم البيضاء أو الأسماك ولا تنسي الخضار، حليفة الجسم الرشيق.
  • تجنّبي المزج السيء بين المأكولات

    Shutterstock ©

    قد تلاحظين أحياناً أن بطنك قد انتفخ بعد تناول الطعام، هذا مرده لاختيار خاطىء لأطباق وجبتك، فهناك أطعمة اذا تناولناها معاً يمكنها أن تتسبّب بانتفاخ المعدة، وذلك جراء عدم قدرة الجسم على هضمها مجتمعةً. تجنّبي مثلاً تناول الفاكهة بعد الغداء مباشرة، والمأكولات الغنية بالبروتينات مع النشويات. وفي المقابل، أضيفي الخضار الخضراء إلى طعامك لتفادي ظهور المعدة المدوّرة.
  • مارسي السباحة

    Shutterstock ©

    السباحة وغيرها من الرياضات المائية تشغّل مختلف عضلات الجسم ويكون تأثيرها قوياً بشكل خاص على عضلات المعدة. مارسي السباحة على الأقلّ مرتين في الأسبوع، أو استبدلي هذه الرياضة بالركض للحفاظ على لياقة بدنية دائمة.
  • ابتعدي عن العلكة أو اللّبان

    Shutterstock ©

    فهي وإن كانت وسيلة للحصول على رائحة فم منعشة، إلا أنها تتسبّب بانتفاخ المعدة لأنها تبطئ عملية الهضم. ربما حان الوقت اليوم لتتخلّصي منها نهائياً.

  • تخلّصي من الإرهاق

    Shutterstock ©

    تأكدي أن الإرهاق عدو فعلي للحميات الغذائية لأنه يبطئ عملية الهضم ويجعل البطن منتفخاً، كما أن بعض النساء يهرعن إلى تناول كميات أكبر من الطعام عند شعورهنّ بالغضب أو الحزن. لا تقعي في هذا الفخ! تنفسي عميقاً، اذهبي إلى مراكز التدليك، أو تنزهي في الحديقة: يحقّ لك أن تهتمي بنفسك.

  • دلّكي معدتك

    Shutterstock ©

    ساعدي معدتك على هضم المأكولات بشكل أفضل من خلال تدليك منطقة البطن بشكل يومي بحركات دائرية باتجاه عقارب الساعة. يجب أن يكون ذلك بمثابة عادة يوميّة تساهم في تخفيف انتفاخ المعدة.
  • مارسي تمارين رياضية تشد المعدة

    Shutterstock ©

     خصّصي يومين في الأسبوع لممارسة تمارين تساعد على شدّ المعدة، لمدة 20 دقيقة في اليوم الواحد. استلقي على ظهرك وضعي يديك خلف رأسك. اثني ساقك اليسرى لتلمس الساعد الأيمن، ثم كرّري الحركة نفسها مع الساق اليمنى. لا تنسي أن تليّني جسمك جيداً قبل بدء التمرين وعند الإنتهاء منه.

  • استخدمي كريماً منحفاً

    Shutterstock ©

    بعد الاستحمام
    ، استخدمي كريماً منحّفاً مركباً من الكافيين على سبيل المثال، وساعديه ليتسرّب إلى داخل البشرة بواسطة التدليك. قد لا تخلصك هذه الكريمات من السنتيمترات الزائدة لكنها ستمنحك حتماً بشرة مشدودة ونضرة.
  • استخدمي آلات التنحيف

    Shutterstock ©

    لا شكّ أن آلات التنحيف تساعدك على التخلّص من الوزن الزائد المخزن في زوايا مختلفة من الجسم، لكنها وحدها لا تحقّق العجائب. تختلف أسماء الآلات وخصائصها، لكنها بمعظمها تسرّع من عملية التنحيف وتساعدك على خسارة السنتيمترات التي تزعجك.
  • ارتدي ملابس تشد الجسم

    Shutterstock ©

    إذا كنت تودين ارتداء ملابس ضيّقة وتريدين أن يبدو جسمك نحيفاً، ابتكر لك الاختصاصيون، أكسسوارات وملابس داخلية تشدّ الجسم بشكل مؤقت. بعض هذه الملابس يحتوي على مواد منحفّة مثل الكافيين على سبيل المثال، ويمكنك إعادة مدّها بهذه المواد بعد غسلها، لإطلالة رشيقة دائماً.

  • توجهي إلى طبيب أو جراح

    Shutterstock ©

    تريدين ربما القيام بعملية شفط للدهون؟ عليك التأكّد أولاً من اختيارك للطبيب أو الجراح المتمرّس في تلك العمليات وحاولي استفتاء رأي أكثر من طبيب واحد. يقوم بعض أطباء التجميل باستخدام تقنية الترددات الراديوكهربائية لشدّ ترهلات البشرة بعد حمية غذائية قاسية أو بعد الحمل. هذه الترددات الكهرومغناطيسية تتغلغل إلى داخل البشرة وتشدّها من جديد.

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

1 تعليق