هل كريمات الريتينويد هي سر شباب البشرة؟

Nora
الاعتقاد السائد لدى معظم السيدات أن كريمات الريتينويد، تستخدم فقط لعلاج حب الشباب. ولكن معظم أطباء الجلدية قد اتفقوا على أن كريمات الريتينويد هي وسيلة فعالة لمكافحة الخطوط الدقيقة والتجاعيد. والريتينويد هو أحد مشتقات فيتامين A، والذي برز اسمه مؤخراً في مجال العناية بالبشرة. ويتوفر في الأسواق العديد من منتجات الريتينويد والتي تحتوي على تركيز منخفض من هذه المادة، بما يتيح استخدامها يومياً لمكافحة التجاعيد ومشاكل البشرة دون وصفة طبية.

الكولاجين والريتينويد

الكولاجين وهو بروتين طبيعي في الجلد والعضلات، والذي يمثل العامل الأساسي في الحفاظ على مرونة البشرة. والكولاجين يتعرض للشيخوخة والتكسر مع التقدم في العمر، مما يُفقد البشرة مرونتها ويبدأ ظهور التجاعيد. وهنا يأتي دور الريتينويد حيث يعمل على تغيير الرقم الهيدروجيني للبشرة بنسبة طفيفة، مما يساعد على إعادة تخليق الكولاجين. ويؤكد أطباء الجلدية على أن السبيل الوحيد لتفادي تكسر الكولاجين هو الحفاظ على البشرة من الشمس. اما بتجنبها تماماً، أو بالاستخدام الدائم لكريمات الحماية من الشمس. ولكن في حالة تضرر الكولاجين بالفعل، وبدء ظهور التجاعيد فالحل الأمثل هو استخدام كريمات الريتينويد.

فيتامين A واحتياطات يجب مراعاتها

فيتامين A بالفعل له فعالية في تقليل تجاعيد البشرة، وقد يكون أفضل بكثير من كريمات مكافحة التجاعيد. اختاري أحد الأنواع التي تحتوي على تركيز بسيط واستخدمي مسحة خفيفة يومياً قبل النوم. تجنبي وضع الكريم نهاراً والخروج في الشمس، فالجلد يصبح أكثر حساسية للشمس مع استخدام الريتينويد. يجب تجنب استخدام منتجات الريتينويد أثناء الحمل. قد تلاحظين احمرار وتقشر في البشرة مع بداية استخدام الريتينويد، وهو عرض طبيعي يختفي بعد بضعة أسابيع. ابدئي باستخدام الريتينويد مرتان أسبوعياً، مع زيادة تدريجية في المرات الى أن يصبح مرة واحدة يومياً. يمكنك استخدام زيت الزيتون لترطيب بشرتك والتخلص من الجفاف المصاحب لاستخدام الريتينويد في الأسابيع الأولى.

اقرئي أيضاً:

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع