أوضاع جديدة للجماع تنعش حياتكما الجنسية

Mohamed Omran

يعاني معظم الأزواج من الملل والروتين في الحياة الزوجية بشكل عام وفي الحياة الجنسية والعلاقة الحميمية بشكل خاص.

 

 

يحاول الكثير من الأزواج البحث عن طرق مختلفة وأساليب جديدة في ممارسة الجماع والأداء الجنسي. يبحثون أيضًا عن وضعيات للجماع تكون جديدة ومريحة ومناسبة لقدراتهم الجسدية والنفسية لكي يبتعدوا عن الأسلوب الممل والمعتاد في ممارسة العلاقة الحميمية منذ بداية زواجهم. ليتم التجديد والنشاط في علاقتكما الحميمية لابد من التركيز على أجدد الوضعيات الجنسية لممارسة الجماع والأهم من ذلك تكون ملائمة لكِ ولزوجكِ لتشعركما بالسعادة واللذة والإشباع الجنسي أيضًا. سوف نسلط الضوء على أفضل الأوضاع الجنسية الجديدة للجماع.

 

1- الوضع العكسي للمرأة

هذا الوضع من أشهر الأوضاع الجنسية الجديدة والذي يتميز بالتحكم الأكبر وإيلاج أعمق يصل بالزوجين إلى أقصى مراحل النشوة الجنسية. يتم هذه الوضع من خلال استلقاء الزوج على ظهره ثم تقوم الزوجة بالجلوس فوق قضيب الرجل ولكن بشكل معاكس أي يكون وجهها متجها للخارج أي باتجاه أرجل الزوج. يكون ظهرها مواجه لوجه زوجها مع وجود أرجل الزوج بين ساقين الزوجة وتميل هي بفخذيها لكي يتحكم الزوج بإدخال عضوه الذكري "القضيب" داخل فتحة المهبل بكل سهولة ويسر. هنا يتمكن للزوج أن يداعب أرداف زوجته وتتمكن الزوجة أيضًا من ملامسة قضيب وخصية الزوج. أثناء ممارسة هذا الوضع يكون الزوجين في وضع استرخاء لجميع أعضائهم.

 

2- وضع اليوغا الحاضنة

وضع اليوغا فيكون من أكثر الأوضاع الجنسية إثارة وتجديدًا. يجعل كلا من الزوجين يشعران بالشهوة والإثارة والمتعة الجنسية لأبعد الحدود. هذا الوضع به لمسة من الرومانسية وذلك بسبب مواجهة الزوجين لبعضهما البعض مع الاستمتاع بنظرات الإثارة العميقة وتأوهاتهما المشتعلة التي تزيد من اشتعال الحب بينهما. يتم وضع اليوغا الحاضنة من خلال جلوس الزوج على وضع القرفصاء وفي نفس الوقت تجلس الزوجة هي الأخرى في أحضان زوجها ووجهها في وجهه مع إلتفاف ساقيها حول جسد الزوج وهما متعانقين سويًا. يقوم كل منهما بمساندة الآخر لكي يمنعه من السقوط. هنا يستطيع الزوج أن يصل لفتحة الشرج ويقوم بإدخال قضيبه بشكل عميق وبلذة جسدية مكتملة يمكن ممارسة هذا الوضع في الأماكن الضيقة.

 

3- وضع التصالب

وضع التصالب الحر يكون عبارة عن استلقاء الزوجة على ظهرها في حين استلقاء الزوج فوق زوجته ولكن بوضع التصالب أي يكون شكلهما على هيئة حرف "X" مع تقاطع كل منهما لساقيه وتداخل جسد الزوج على جسد زوجته بشكل متتالي. يقوم الزوج بإدخال عضوه الذكري بالطريقة العادية ولكن وهو يلتف حول جسد زوجته و تقوم الزوجة بالضغط على أفخاذها حتى تشعر بالمتعة والرعشة الجنسية المطلوبة. وضع التصالب وضع جديد ومختلف ويمكن للزوجين أن يشعرا ببعضهما البعض بزاوية جديدة ورائعة. تتمكن الزوجة بمداعبة زوجها عن طريق تلامس جسده والضغط عليه حتى يشعر بالإثارة بشكل أكبر. وضع التصالب يقوم بتأخير القذف ويساعد في حرق الدهون.

 

4- وضع الدراجة

هذه الوضعية شهيرة ومعروفة بشكل كبير و تمنح للزوجين متعة وإثارة كبيرة وتصل بهما للذروة الجنسية والشعور باللذة و يتمكن الزوج من إدخال قضيبه بصورة عميقة جدًا. يتم وضع الدراجة عن طريق استلقاء الزوجة على ظهرها مع رفع ركبتيها لأعلى في حين يقوم الزوج بالجلوس على ركبتيه ويساند أرجل زوجته على كتفيه. ويسحب بيديه جسد الزوجة بشكل مثير وممتع ويقوم بإدخال عضوه الذكري مع مداعبة ثدي زوجته. الزوجة تنزل برأسها ويديها على الفراش وتتحكم أكثر في الإيلاج. هذا الوضع سهل للغاية ومريح للزوجين مع الشعور بالإثارة والرعشة الجنسية ويتمكن للزوجين أن يكون وجههما مقابل لبعضهما مع الاستمتاع بنظرات الهيام والحب.

 

5- وضع المكواة

هذا الوضع الذي يسمى بالمكواة فهو من أسهل الأوضاع الجنسية أثناء ممارسة الجماع ويجعل الزوجة تشعر بكبر حجم قضيب الزوج ويمنح للزوج فرصة أكبر للإيلاج ودخول عضوه للذكري بشكل عميق. يمنح إطالة لمدة الجماع أيضًا و يؤخر القذف. يتم وضع المكواة بإستلقاء الزوجة على بطنها في حين الزوج يصعد فوقها ويتمكن الزوج من مداعبة جميع جسد زوجته عن طريق تلامس ظهرها و فخذيها مع التقبيل.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع