أسباب وطرق تضييق المهبل طبيعياً

Fatima Ouidad

تضييق المهبل قد يشغل بال العديد من الزوجات والأمهات، خاصةً بعد الولادات المتكررة. لذا تبحث الكثيرات عن الطرق المختلفة لتضييق المهبل واعادته إلى ما كان قبل التعرض للعوامل التي أدت إلى تمدده وإرتخائه.

 

تلجأ السيدات للبحث عن طرق تضييق المهبل للحفاظ على الدرجة الصحيحة من مرونة عضلات قاع الحوض وذلك لأن إتساع أو إرتخاء المهبل يؤثر على كفاءة العملية الجنسية والإشباع الجنسي لدى كل من المرأة والرجل أثناء العلاقة الحميمة.

عدم قدرة عضلات المهبل القبض على العضو الذكري بإحكام يقلل من الإحتكاك الذي يؤدي إلى النشوة الجنسية الأمر الذي يسبب البرود الجنسي وعدم الرضا لدى كلا الطرفين.

تشعر الكثير من النساء بوجود هذه المشكلة سواء عن طريق عدم الرضا عن العلاقة الحميمة أو عندما لا تلتف جدران المهبل حول قضيب الرجل عند إيلاجه. لكن ماهي الأسباب التي تؤدي الى حدوث هذه المشكلة؟

 

أسباب تمدد وإرتخاء المهبل

يتكون المهبل من أنسجة العضلات المرنة التي تتمدد وتنكمش حسب الحاجة، فبإمكان عضلات المهبل التمدد بما يسمح بمرور الطفل أثناء الولادة وأيضاً بإدخال العضو الذكري أثناء العلاقة الحميمة. من المفترض أن يعود المهبل لطبيعته بعد هذا إلا أن بعض العوامل تجعله يبقى ممدداً ومرتخياً بإستمرار منها:

- الولادات المتعددة وخاصة خلال فترة زمنية قصيرة.  

- الولادات الصعبة المتعسرة التي يمكن أن تؤدي إلى تمزق عضلات الحوض. خاصة عند إنجاب طفل بوزن زائد أو إنجاب أكثر من توأم.

- الشيخوخة حيث تفقد عضلات المهبل والحوض المرونة مع التقدم في العمر مثل عضلات الجسم الأخرى.

- تغير الهرمونات المرتبط بإنقطاع الطمث يمكن أن يضعف عضلات المهبل.

- ضعف عضلات الحوض الناجم عن الإجهاد على المدى الطويل أو الإمساك المزمن أو السعال الحاد أو زيادة الوزن.

- ممارسة الجنس بكثرة وكبر حجم العضو الذكري لدى الرجل.

لا تقلقي إذا كنتِ تعانين من مشكلة إتساع  وإرتخاء عضلات المهبل فعلى الأغلب لا توجد سيدة لم تعاني من هذه المشكلة في مرحلة ما من حياتها، هناك العديد من الحلول التي يمكنها أن تضيق المهبل بطرق مختلفة وتشمل.

 

الحل الجراحي لتضييق المهبل

في حالة إتساع المهبل الشديد الذي يؤثر على العلاقة الزوجية بشكل مباشر وأيضاً على الحالة النفسية للمرأة قد ينصح الطبيب برأب المهبل  (Vaginoplasty) وهي جراحة تجميلية ترميمية للقناة المهبلية تعيد المهبل إلى طبيعته.  

تهدف هذه العملية بالأساس إلى إعادة بناء المهبل وشد الأنسجة الداعمة له. هذه النوعية من الجراحات عرفت تطوراً كبيراً كما أن نتائجها جداً ممتازة.

 

تمارين كيجل

تمارين كيجل هي تدريبات بإمكانها تقوية عضلات قاع الحوض كما تستخدم في تضييق المهبل ويمكن القيام بها في أي مكان دون ملاحظة أي شخص. هي عبارة عن شد وقبض عضلات الحوض لمدة خمس ثواني قبل الاسترخاء لمدة خمس ثوانٍ أخرى، كلما استمررتِ في ممارسة هذا التمرين كلما حصلتِ على نتائج أفضل وأسرع. لكن، لا تكتفي فقط بتمارين كيجل فهناك أشكال أخرى من التمارين الرياضية تساعد أيضاً على تقوية عضلات الحوض مثل اليوغا وغيرها... التمارين الرياضية عموماً تعمل على تقوية عضلات الجسم الأساسية مما يساعد على إبقاء عضلات قاع الحوض مشدودة وتضييق المهبل.

 

العلاجات المنزلية والأعشاب

أثبتت العديد من الدراسات والتجارب العلمية أن استخدام الأعشاب المختلفة يساعد بشكل كبير في تضييق المهبل بطريقة طبيعية وآمنة وعالية الكفاءة كما أنه يتم إنتاج العديد من المنتجات التجارية الآن لتضييق المهبل بإستخدام المواد الفعالة للأعشاب.

من الأعشاب القابضة نجد الشبة وقشر الرمان والعفص والقسط الهندي وهو أقواها والملح البحري ويتم تحضير الخلطة عن طريق وضع الأعشاب في لتر من الماء وعمل دش مهبلي من الخليط أو الجلوس فيه.

يتم أيضاً استخدام خليط من الماء مع الملح والزنجبيل على شكل دش مهبلي لأنه ينظف ويعمل على تضييق المهبل، أما قشر الرمان فهو الأكثر شهرة حيث يُغلى كأس ونصف من الماء مع ملعقة من قشر الرمان ويغسل به المهبل من الداخل قبل الجماع مباشرة وستلاحظين النتيجة مباشرة.

 

ممارسة أوضاع معينة للجماع

تغيير أوضاع الجماع التقليدية الى أوضاع تجعل المهبل ضيقاً من الحلول التي يمكن أن تحسن من كفاءة العملية الجنسية. من بين هذه الأوضاع الوضع الفرنسي وهو أفضل الأوضاع حيث يكون المهبل في أضيق أوضاعه، أيضاً الوضع الجانبي حيث يمكن للزوجة إغلاق فخذيها على عضو زوجها بعد الإيلاج مما يزيد من الإحتكاك والإثارة.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

1 تعليق