تأثير زيادة الوزن على القدرة الجنسية

Fatima Ouidad

تؤتر السمنة المفرطة والوزن الزائد بشكل كبير على كافة أجهزة ووظائف الجسم الحيوية. تعتبر السمنة من أبرز الأسباب في الإصابة بالعديد من الأمراض لدى الجنسين على حد سواء كمرض السكري وارتفاع ضغط الدم. كما تؤثر على الرغبة والقدرة الجنسية لدى الرجال.  

 

خسارة الوزن الزائد تحسن من الصحة العامة للجسم كما تساعد على تعزيز الرغبة الجنسية لدى الرجال، حيث أوضحت العديد من الأبحاث والدراسات أن الرجال الذين خضعوا لنظام غذائي صحي منخفض الدهون والكربوهيدرات تحسنت لديهم الوظيفة الجنسية بشكل كبير وسريع مقارنة بالرجال الذين يعانون من السمنة المفرطة.

 

فقدان الوزن الزائد عن طريق إتباع نظام غذائي متوازن لا يحسن فقط الوظيفة الجنسية بل له العديد من الفوائد الصحية منها تعزيز وظيفة النظام البولي كما يقلل عموماً من حدوث الالتهابات في الجسم وغيرها مما يؤدى الى زيادة الثقة بالنفس وتحسين الحالة النفسية والمزاجية مما ينعكس بالإيجاب على الأداء الجنسي.

كيف تؤثر السمنة على الرغبة والقدرة الجنسية لدى الرجال؟

تبت علمياً أن الرجال الذين يعانون من السمنة وزيادة الوزن والمصابين بمرض السكري خاصة النوع الثاني تكون لديهم احتماليه أكبر لانخفاض هرمون الذكورة (التستوستيرون) وهو الهرمون المسؤول بشكل مباشر عن القدرة الجنسية لدى الرجال مما يسبب في الضعف الجنسي وفقدان الرغبة الجنسية وضعف الانتصاب، كما يمكن لارتفاع مستوى الكولسترول في الدم والمرتبط بالسمنة أن يؤدي إلى انسداد الأوعية الدموية التي تغذى منطقة الحوض مما يؤدى إلى تباطؤ تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية وغياب الإثارة الجنسية.

 

كما أن من أبرز أسباب الربط بين الضعف الجنسي والوزن الزائد هو سوء الحالة النفسية والتركيز على ما يفكر فيه شريك حياتكَ عن جسمكً أثناء ممارسة العلاقة الحميمة حيث أن الدافع الجنسي مرتبط بقوة الثقة في شكل الجسم ومظهره.

كيف يمكن التغلب على مشكل زيادة الوزن وتعزيز الرغبة الجنسية؟

يمكن اتباع مجموعة من الخطوات والنصائح للتخلص من مشكل زيادة الوزن وتعزيز القدرة الجنسية فيما يلي أهم النصائح :

ممارسة التمارين الرياضية

أكدت البحوث أن الرجال الذين يمارسون التمارين الرياضية بانتظام تكون لديهم طاقة أكبر من أجل ممارسة الجنس حيث أن النشاط البدني يفرز مجموعة من الهرمونات مثل الإندورفين والدوبامين التي يُعتقَد أنها تؤثر على الرغبة الجنسية كما أن بذل المجهود البدني حتى التعرق يزيد من الأحاسيس الجنسية على الفور.

 

وجدت الدراسات أن أفضل علاج للخمول الجنسي هو القيام بعشرين دقيقة فقط من تمارين القلب فذلك يعمل على زيادة الإثارة الجنسية بنسبة ملحوظة حيث أن ممارسة التمارين الرياضية تعزز الدورة الدموية وتوصل الدم إلى الأعضاء التناسلية بسرعة أكبر وبشكل مكثف مما يحسن الوظيفة الجنسية.

أفضل التمارين التي تعزز الوظيفة الجنسية هي تلك التي تزيد من تدفق الدم إلى الفخذين والأرداف وأوتار الركبة والحوض مثل اليوجا والركض وركوب الدراجات.

إتباع نظام غذائي صحي

قم باختيار الأطعمة الصحية التي تعزز الصحة العامة والوظيفة الجنسية عن طريق منع انسداد الشرايين وتعزيز الحالة المزاجية. فقد أظهرت الأبحاث أن الحمية الغذائية الغنية بالفواكه والخضروات الطازجة وزيت الزيتون والحبوب الكاملة والأسماك هي حمية مثالية للصحة الجنسية. يمكن أن تساعد المواد الغنية بمضادات الأكسدة والأحماض الدهنية والزنك مثل السلمون والأفوكادو على تحسين الحالة المزاجية والرغبة الجنسية.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

1 تعليق