ودّعي عام 2015 في أجواء فرنسية خلابة بدبي

Yassmin.Yassin

يودّع ضيوف مطعم «لا كانتين دو فوبور»، الوُجهة الفرنسية متعددة الأبعاد المفضلة في دبي، عام 2015 في أجواء احتفالية فرنسية راقية. ولأن ليلة وداع السنة مناسبة لاسترجاع ذكريات العام مع العائلة والأصدقاء المقربين، فقد أعدَّ «لا كانتين دو فوبور» قائمة طعام خاصة وحصرية تليق بهذه المناسبة، لاسيما أن هذا الاحتفال بقدوم عام جديد هو الأول منذ افتتاح المطعم. ومع إطلالته الأخاذة على معالم مركز دبي المالي العالمي وجدرانه المزينة بأحدث أعمال ريتشارد هامبلتون، أحد أعمدة الحركة الفنية في داون تاون نيويورك، يوفر «لا كانتين دو فوبور» لضيوفه ليلة رأس السنة الأجواء الاحتفالية الفريدة التي تليق باستقبال عام جديد.

 

وفي أمسية ليلة رأس السنة يستضيف «لا كانتين دو فوبور» فرقة Live band 105  التي ستؤدي توليفة احتفالية من موسيقى الفنك والسول، وآر أند بي، والموسيقى العصرية. وسيتذوق ضيوف المطعم مع أسرهم أو أصدقائهم من بين مجموعة واسعة من الكانابيه الشهية المعدَّة من مكونات طازجة وعالية الجودة، وهذه الوجبة الخفيفة المثالية وسط أجواء وداع الليلة الأخيرة من عام 2015. وسيدلّل «لا كانتين دو فوبور» ضيوفه بألذ الأطباق الشهية الحصرية، مثل بريوش الكمأة ولفائف اللوبستر وكافيار دو سولون والأضلاع المقرمشة، كمقبّلات قبل البدء بقائمة العشاء الحافلة بما لذ وطاب من الأطباق الفرنسية.

 

وخلال هذه الأمسية الاحتفالية سيدلّل المطعم الباريسي الراقي في دبي ضيوفه بخياراته العديدة. فإلى جانب التشكيلة السخيّة من أطباق المقبّلات، تشمل أطباق مستهل الأمسية جبنة الكاممبير المشوية مع سلطة خس الرومين الصغير، وشوربة الكستناء القشدية مع الكمأة، ولحم البقر تارتار، وكافيار دو سولون.

 

ومع إطلالة العام الجديد، عام 2016، سيتذوق ضيوف «لا كانتين دو فوبور» جنوكتش في شوربة الكمأة الغنية المفعمة بالمذاق، واللوبستر مع الخضروات الموسمية، وعصير الجريب فروت. وأخيراً وليس آخراً، سيسعد الذواقة بمذاق روسيني العجل الطري مع الفطر البري وموس السبانخ.

 

ولأن الوجبة الشهية لا تكتمل دون حلوى مفعمة بالمذاق، أعدّ «لا كانتين دو فوبور» الشهير بحلوى إيتون ميس تشكيلة منتقاة من حلوى 2015-2016 لإسدال الستار على هذه الأمسية المذهلة بمذاق لا يُنسى.


وبهذه المناسبة، قال رضوان قاسم، المالك الشريك لمطعم «لا كانتين دو فوبور - دبي»: "أمسية استقبال العام الجديد هي الأولى لنا منذ افتتاح لا كانتين دو فوبور – دبي، ويسرنا أن نستقبل ضيوفنا الأفاضل في أمسية فريدة تليق باستقبال عام 2016. في 31 ديسمبر ستعمُّ أجواء لا مثيل لها أرجاء مطعم لا كانتين دو فوبور – دبي مقرونة بالألعاب النارية الأخاذة لإسدال الستار على عام 2015 بطريقة تظل في الأذهان. وسيستقبل ضيوف المطعم عام 2016 بتجربة متعددة الأبعاد لا نظير لها لا تقتصر على الإطلالة الرائعة على داون تاون دبي فحسب، بل تشمل الفقرات الترفيهية الحصرية وتذوق ألذ الأطباق الفرنسية الأصيلة".

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في رفاهية

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع