5 اطعمة تسهل الولادة الطبيعية

Yara Sharara
  • 123rf/ choreograph

     

    عملية الولادة، من المراحل المخيفة التي تمر بها المرأة بمجرد أن تصل للشهر التاسع. بعدها تبدأ تشعر بحالة من التوتر والخوف من ألم الولادة، وخاصة الولادة الطبيعية.

     

    لا بد وأن نتفق جميعنا أن الولادة الطبيعية هي نوع الولادة المحبذ لأنها تعتبر أكثر أمانا للأم وللجنين، ويكون تعرضها للخطر أقل. هذا بالإضافة إلى استعادة المرأة عافيتها بوقت أقل مقارنة بما تحتاجه إذا ما خضعت للولادة القيصرية كما أنها لا تتعرض المرأة لجرح الولادة القيصرية المؤلم الذي يتطلب المزيد من الوقت لكي يتم التئامه. لكن الولادة القيصيرية يمكنها أن تنقذ حياة الأم أو الجنين في بعض الحالات الطارئة فلا تزيدي من خوفكِ إن قرر طبيبكِ النسائي بإجراء تلك النوع من الولادة.

     

    على أي حال، إذا كانت عملية الولادة الخاصة بك قد اقترب موعدها، واذا كنت قد قررت مع طبيبك إجراء عملية ولادة طبيعية، فإليك اهم الأطعمة التي تسهل من حدوث العملية وتخفف من آلامها.

  • التمر أو الرطب

    123rf/ serezniy

     

    التمر من أهم الأطعمة التي تسهل الولادة الطبيعية فواضبي على تناولها خلال الحمل!

     

    يحتوي التمر على مواد تحفز نشاط الرحم، وتهيء الجسم للولادة الطبيعية. السكريات الموجودة في التمر تعطيكِ الطاقة اللازمة للقيام بالمجهود الشاق في عملية الولادة الطبيعية كمايعمل التمر على ارتخاء عضلات الحوض، ويساعد الرحم على قذف الجنين. يساهم التمر في ترطيب جسم الحامل مما يزيد من انقباضات الرحم، وبالتالي تلد المرأة ولادة طبيعية. لذلك، عليكِ سيدتي الحامل بتناول حبات التمر أو الرطب مع بداية الشهر التاسع بشكل يومي.

  • التوت

    123rf/ Thanthima Limsakul

     

    تلعب الفواكه دورًا كبيرًا في تسهيل عملية الولادة، ومن أبرزهم فاكهة التوت.

     

     تحتوي فاكهة التوت على بعض المركبات الطبيعية التي تساهم في تنشيط عضلات الرحم وزيادة انقباضاته. هذا فضلًا عن احتوائها على العناصر الغذائية والفيتامينات التي تقوي عضلات الرحم والحوض، منها عنصر الكالسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والزنك. لذلك، عليكِ بتناول حبات التوت أو شراب التوت.

     

    تناوليه بشكل يومي في بداية الشهر التاسع لكي يخفف من آلام الولادة الطبيعية. يساعد التوت على تهيئة الجسم للولادة لأنه يقوي الطلق الطبيعي ويفتح عنق الرحم، فضلاً لاحتوائه على بعض الإنزيمات التي تسرع الطلق.

  •  البقدونس

    123rf/ Inacio Pires (

     

    البقدونس من الخضروات الورقية والأعشاب التي تحفز استعداد الرحم  للولادة.

     

    يعتبر البقونس منشط رحمي هائل لأنه يحتوي على عدد كبير من الزيوت الطيارة والمركبات الطبيعية التي تنشط الرحم، وتزيد انقباضاته وتقلصاته من أجل الاستعداد للولادة، من أبرزها مركب المرستيسن، والأبيول. لجأت بعض شركات الادوية العالمية لاستخدام مستخلص البقدونس كمستخلص طبيعي لتسهيل عملية الطلق، وقذف الجنين خارج الرحم بكل سهولة.

  • العسل

    123rf/ darios

     

    العسل معالج للكثير من المشاكل الصحية التي تتعرض لها المرأة طوال فترة حملها.

     

    من أهم فوائده للمرأة الحامل هو أنه يسهل عملية الولادة، ويخفف الألم والتقلصات أثناء العملية بل أنه يحد من التعثر بالولادة، ويساعد المرأة على تحمل الألم. هذا لأن العسل غني بالجلوكوز وهو من للسكريات التي تمد جسم الحامل بالطاقة والقوة لتحمل آلام الولادة. يساعد العسل على ترطيب جسم الحامل وتليين عضلات الرحم كما يحفزها على تقوية الطلق وتسريع الولادة. لذلك عليكِ بتناول ملعقة كبيرة من العسل كل صباح.

  • الباذنجان والتوابل الحارة

    123rf- Svetlana Kolpakova

     

    الباذنجان من الخضروات المفيدة جداً لتسهيل عملية الولادة الطبيعية وخاصة عندما تضاف إليها بعض التوابل الحريفة أثناء الطهي.

     

    التوابل الحارة تحفز عملية الطلق وتقوي عضلات الرحم لأنها تحتوي على نسبة عالية من المواد القابضة للأوعية الدموية التي توسع عنق الرحم، وتورد الدم بداخلها. يقوم الباذنجان بدوره في زيادة النشاط العضلي لأنه يزيد تقلصات عضلة الرحم ويوسع عضلات الحوض لتسهيل عملية الولادة. احرصي سيدتي المرأة الحامل على تناول الباذنجان الشهية مع التوابل الحريفة كالزنجبيل والقرفة والشطة.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع