أهم التغيرات خلال الشهر الأول من الحمل

Fatima-Zahrae
123rf puhhha

تعرف الفترة الأولى من الحمل وخاصة الشهر الأول مجموعة من التغيرات الجسمانية والنفسية، فما هي هذه التغيرات؟

 

أثناء حدوث الحمل لدى السيدات يفرز الجسم هرموني الأستروجين والبروجسترون وهما هرمونان مسؤولان عن تهيئة الجسم لإستقبال الجنين ونموه خلال تسعة أشهر، فما هي تغيرات الحمل الجسدية والمزاجية في الشهر الأول؟ هذا ما سنتعرف عليه.

 

كيف تتأكدين من حدوث الحمل؟

لتتأكدي من حدوث الحمل عليكِ إنتظار فوات موعد دورتكِ الشهرية ومن ثم يمكنكِ التأكد من حدوث الحمل من خلال الطرق المتعددة سواءً الفحص المنزلي من خلال إستخدام إختبار الحمل المتوفر في الصيدليات أو عن طريق فحص الدم في المعامل والمختبرات ولنتيجته أكثر دقة وضماناً من الفحص المنزلي العادي أو من خلال ذهابكِ إلى الطبيب المختص لإجراء السونار ولكن هذه الطريقة لا تبين الحمل إلا في مراحل متأخرة حيث أن الجنين يكون مجهرياً في بداية نشأته.  

 

الأعراض الجسدية للحمل في الشهر الأول

هناك أعراض كثيرة جسدية تحدث لكِ سيدتي أثناء الشهر الأول من الحمل من أهمها عدم نزول الدورة الشهرية وتأخرها عن موعدها المعروف بأسبوع أو أكثر، لكن هذا الأمر لا يعد مقياساً ثابتاً عند بعض السيدات بسبب عدم إنتظام الدورة الشهرية لديهن، كذلك ظهور الإرهاق والتعب والميل إلى كثرة النوم، حدوث ألم وإنتفاخ في الثدي، لكنه سرعان ما يختفي خلال أسابيع قليلة وبعض السيدات يحدث لهم غثيان وميل للقيء ونفور من بعض الأطعمة والروائح أو حتى النوم بالقرب من زوجهن.

 

الأعراض المزاجية للحمل في الشهر الأول

إذا كنتِ في الشهر الأول من الحمل فإن الحالة المزاجية والنفسية لديكِ تكون متقلبة تارة تشعرين بالفرح وتارة أخرى تشعرين بالحزن كما قد تكونين سريعة الإنفعال دون وجود أي أسباب لهذه التقلبات، هذه المزاجية ناجمة في معظمها عن إرتفاع نسبة هرموني الإستروجين والبروجسترون في الدم مع بداية تكيف الجسم للمرحلة الجديدة وتوابعها.

 

كيف تسيطرين على الأعراض الجسدية والمزاجية للحمل؟

هناك عدد من الأمور التي ينبغي ممارستها للتخفيف من الأعراض الجسدية والمزاجية للحمل منها أخذكِ لقسط كافٍ من الراحة والنوم وعدم إجهاد نفسكِ ويمكنكِ القيام ببعض التمارين البسيطة للحصول على النشاط والحد من التقلبات المزاجية مثل رياضة الإسترخاء اليوغا، كذلك يمكنكِ ممارسة هواياتكِ المفضلة والإنشغال بها بدلًا من التفكير في مخاوف الحمل وتبعاته.

 

أمور ينبغي تجنبها في الشهر الأول من الحمل

إذا تأكدتِ من وجود حمل فعليكِ تجنب عدة أمور من أهمها عدم تناول أي أدوية إلا بعد إستشارة الطبيب، الإبتعاد عن إستنشاق المواد الكيماوية مثل الكلور وبعض المنظفات القوية أو إستخدام صبغات الشعر، كذلك عليكِ إستشارة طبيبكِ الخاص عند حدوث نزيف حاد أو عند الإصابة بإرتفاع درجة الحرارة وذلك لما لهما من مخاطر تؤثر على سلامتكِ وسلامة جنينكِ.

 

نصيحتنا لكِ

يجب أن تعلمي أن جنينكِ الذي يعيش في أحشائكِ هو مسئول منكِ من حيث صحته وإمداده بما يساهم في نموه، لذا ينبغي أن تتبعي نظام غذائي صحي ومتوازن مع نظام رياضي بسيط يمد جسمكِ بالصحة والنشاط والإبتعاد عن كل ما يسبب الضرر لكِ من أطعمة ومشروبات. مع تناول حمض الفوليك والمكملات الغذائية التي من شأنها تقليل إصابة الجنين بالعيوب الخلقية وعمل متابعة فورية مع طبيب مختص من أجل إجراء الفحوصات اللازمة والإطمئنان أن كل شيء على ما يرام.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع