كيف احمل بتوأم؟

Yara Sharara

نرى فى حياتنا الكثير من الأزواج يراودهم حلم إنجاب توأم وتأتي هذه الرغبة لأكثر من سبب فبعضهم يرى أن التوأم يكونان أكثر ارتباطًا ببعضهما إلى حد كبير منذ مرحلة الطفولة حتى آخر مرحلة فى حياتهما.

 

البعض الآخر يرى ضرورة تكوين عائلة كبيرة وغيرها من الاسباب المتنوعة التي تساعد في زيادة رغبتهم في إنجاب توأم. هناك العديد من العوامل التي تساهم في زيادة فرص الحمل بتوأم من بينها علم الوراثة والنظام الغذائي وبعض العادات في الحياة التي تتبعها المرأة مما يعزز فرص حصولهن على الإنجاب بتوأم. فرصة الحمل بتوأم تقارب 3% و بالتالي فهي نسبة ليست عالية جداً، الأمر الذي يجعل فرصة الحمل بالتوأم ضئيلة نوعاً ما.

 

عوامل من الطبيعة تساعد على الحمل بتوأم:

1- عامل الوراثة 

هناك إستعداد وراثي ينطبق على الأم فقط يساهم في حملها بتوأم، فتاريخ عائلتها يساهم في ذلك بشكل كبير حيث أنه يعني حدوث تبويض مفرط ينتج عنه حدوث حمل لتوأم متماثل أو توأم غير متماثل. هذا العامل يعطي للمرأة فرصة أكثر من غيرها في إمكانية الحصول على توأم. الذكور والإناث الذين يمتلكون خاصية نقص الوزن لديهم فرصة في الحصول على ظاهرة التوأم ولكن تكون منخفضة بصورة كبيرة إلا أنها متاحة لهم كما أن فرصة الفتاة التي تنجب أمها توأم تكون كبيرة في إنجابها توأم هي الآخرى.

 

2- عامل السن 

يعد عامل السن من أكثر العوامل المؤثرة في فرص الحمل بتوأم، فعلمياً النساء الكبيرات في السن لديهن فرص في حدوث الحمل بتوأم طبيعياً إلا أن نفس هذه الفرصة تعد أقل للغاية إن حدث الحمل في سن صغيرة. هذا يرجع إلى التغيرات الهرمونية التي تحدث للمرأة في سن الاربعين نظراً لأن القدرة الجسمانية على الحمل تكون ضعيفة. عند  اقتراب سن انقطاع الطمث يبدأ المبيضين في الافراج عن أكثر من بويضة واحدة كل شهر. تزيد الخصوبة أيضًا بإرتفاع هرمون الاستروجين مما يجعل النساء الأكبر سناً أكثر عرضة لهذا الأمر عن غيرهن خاصة فى الحمل لتوأم غير متطابقين.

 

طرق يومية لتحفيز الحمل بتوأم:

 

1- منتجات الالبان والبطاطا

على المرأة الراغبة فى الحمل بتوأم أن تحرص على زيادة تناولها لمنتجات الألبان في النظام الغذائي حيث تدعم الخصوبة مما يساهم في زيادة فرصة إنجاب توأم. تساهم البطاطا الحلوة أيضًا في زيادة عدد البويضات نظراً لأنها تحتوي على حمض الفوليك و أعشاب أخرى تساعد على زيادة نسبة الحمل بتوأم. يجب الحرص على تناول كمية كبيرة منها فى الأنظمة الغذائية المتبعة قبل الحمل بالإضافة إلى الحرص على تناول مكملات حمض الفوليك قبل الحمل بشهر تقريباً لتزيد فرصة المرأة في الحمل بتوأم.

 

2 - الإبتعاد عن الوجبات السريعة وغير الصحية

من الضرورى أن يقوم الزوجان بالحرص على إتباع نظام غذائي صحي و متوازن يعمل على تحسين الخصوبة و يعزز من نوعية الحيوانات المنوعية مما يزيد من قدرتها على الإخصاب. ينصحكِ الأطباء أيضًا بضرورة الإبتعاد عن تناول الوجبات السريعة غير الصحية والمليئة بالدهون، بالإضافة إلى ضرورة إدخال الفاكهة والخضار والنشويات ومصادر البروتين. يجب أيضًا تناول السمك المطهو بصورة صحية نظراً لإحتواءه على الاوميجا 3 الضرورية قبل فترة الحمل. يجب الحرص على تناول المحار نظراً لأنه يحتوي على نسبة عالية من الزنك، مما يساعد على إنتاج الحيوانات المنوية بصورة أكثر صحة و أكثر حركة مما يزيد من تخصيب بويضتين وليست واحدة.

 

3- تناول الأعشاب 

يجب الحرص على تناول الكثير من الأعشاب حيث أن لها دور بارز في زيادة فرصة الحمل بتوأم نظراً لأنها تعمل على تنشيط المبايض خاصة عشبة اليام البرى والجينسنج. يجب الإبتعاد تمامًا عن تناول عشبة جذور العرقسوس إلا في حالة الإصابة بإرتفاع ضغط الدم. طريقة تناولها تكون بوضع مقدار ملعقة صغيرة في كوب من الماء المغلي و تركه لمدة عشرة دقائق  ثم شربه مرتين فى اليوم. يجب تجنب تناول المشروبات و المأكولات الغنية بالكافيين و الابتعاد تمامًا عن التدخين نظراً لأن لهم تأثير سلبي للغاية على الخصوبة ومعدل الحيوانات المنوية.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع