دليل تحليل الحمل، كيف و متى يتم؟

Yara Sharara

 

بعد الزواج تنتظر كل إمرأة حدوث الحمل بأقرب وقت ممكن و تبدأ في متابعة نفسها منذ مرور الشهر الأول من الزواج حتى تتعرف على التغييرات التي تطرأ عليها و على جسمها قبل وخلال مرحلة الحمل.

يحدث الحمل عند تخصيب الحيوان المنوي للبويضة ومن وقتها تحدث التغييرات للمرأة جسدياً و نفسياً. أحياناً ما تشعر المرأة بالتغييرات عند مرحلة إخصاب البويضة أو بعدها بأيام قليلة للغاية، مما يجعلها تفكر في عمل بعض الفحوصات البسيطة لتتعرف على حدوث الحمل بشكل أكيد أو لا. تلجأ لإستخدام إختبار الحمل المنزلي أو تحليل الحمل الذي يعتمد على البول. يُعرف من خلاله بدء إفراز هرمون الحمل إلى الدورة الدموية من عدمه حيث يخرج هذا الهرمون إلى البول ويتم إفرازه خلال فترة الحمل فقط. إليكِ أهم المعلومات عن دليل تحليل الحمل أو إختبار الحمل المنزلي وكيفية عمله والوقت المناسب له للحصول على نتيجة دقيقة.

 

- علامات حدوث حمل

هناك العديد من الأعراض التي تشير إلى الحمل منها غياب الدورة الشهرية فعند تأخرها لمدة 5 أيام عن موعدها الطبيعي حال إنتظامها فمن الممكن القيام بإجراء إختبار حمل للتأكد. بالإضافة إلى حدوث ألم شديد في الثديين و تورهمهما بشكل ملحوظ نتيجة تجميع الحليب اللازم في فترة الرضاعة، كما تشعر المرأة بالرغبة في القيء و الغثيان الصباحي والشعور بالصداع بسبب ارتفاع الهرمونات المصاحبة للحمل والرغبة الشديدة في الأكل تعد من الأعراض الهامة التي تؤكد الحمل. تشعر المرأة الحامل برغبتها الشديدة في إلتهام قدر كبير من الطعام. عند ظهور مثل هذه الاعراض على المرأة ان تقوم بعمل إختبار الحمل المنزلي لتتأكد من ذلك.

 

- ما هو إختبار الحمل وما الوقت المناسب لعمله؟

إختبار الحمل هو عبارة عن وسيلة من أجل التأكد من حدوث حمل من عدمه إعتمادًا على البول عقب غرز البويضة وإستقرارها داخل الرحم فإن تمت هذه العملية بسلام تكون المرأة في مرحلة التأهيل لتصبح أماً. تتم هذه العملية في مدة تتراوح ما بين 6 إلى 10 أيام ليظهر في إختبار البول. يتم إجراء هذا التحليل المنزلي عقب يومين من بداية تأخر الدورة الشهرية عن موعدها الطبيعي  ولكن الأطباء ينصحون بالإنتظار لمدة 10 أيام حتى يتم التأكد من نتيجة الإختبار تمامًا لأن نسبة الهرمون تكون عالية و يتضح الأمر أكثر. يجب على المرأة الإتجاه بعد ذلك لعمل إختبار الحمل عن طريق تحليل الدم للتأكد تمامًا، فأحيانًا إختبار الحمل المنزلي يكون غير دقيق مثل تحليل الدم.

 

- نصائح قبل عمل إختبار الحمل المنزلي

هناك بعض النصائح التي يجب عليكِ أن تأخذيها بعين الإعتبار قبل إقدامكِ على خطوة عمل الإختبار المنزلي للحمل وهي التحقق جيداً من صلاحية العبوة و عدم تمزقها أو تغيير شكلها. إحرصي على شراء عبوة ذات علامة تجارية معروفة وتتضمن عدد 2 جهاز للإختبار وليس واحداً فقط. إحرصي على التوجه إلى المتاجر الكبيرة أو الصيدليات المعروفة من أجل شراء المنتج المضمون ذو تاريخ صلاحية حديثة. لا تفكري في إستخدام جهاز حمل كان لديكِ منذ فترة طويلة حتى و إن قمتِ بتخزينه في مكان جيد لأن كل هذه الأمور تؤثر تأثيراً سلبياً على نتيجة الإختبار. قومي بعمل الإختبار في المنزل و إن كانت النتيجة غير واضحة لكِ كرريه و لكن عقب مرور أسبوع لتحصلي على نتيجة أدق.

 

- كيف يتم إختبار تحليل الحمل بالمنزل؟

يتم عمل إختبار الحمل بالمنزل عن طريق إتباع بعض الخطوات البسيطة التي تجعل الحمل يظهر بشكل دقيق. إبدأي بعمل الإختبار عقب مرور 6 ايام على الأقل بعد تأخر موعد الدورة الشهرية. قومي بالإستيقاظ مبكراً وإحتفظي في وعاء عميق بالقليل من البول أثناء وجودك بالحمام. اسحبي بعض القطرات بواسطة الأداة التي توجد مع جهاز إختبار الحمل، ثم قومي بالتنقيط على الجهاز من نقطتين إلى ثلاثة نقاط. إتركيه لبضع ثواني وسوف تجدي تغييراً في الشرطتين الموجودتين به، فإذا وجدتِ الشرطتين لونهما أحمر فبذلك يكون قد تم حدوث الحمل. إذا ظهرت النتيجة سلبية أو لم تتحولان الشرطتان إلى اللون الأحمر فهذا يدل على عدم حدوث الحمل، إنتظري لبضعة أيام و أعيدي الإختبار مرة أخرى.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع