أسباب وطرق تجنب تمدد وتشقق الجلد خلال الحمل ‏

Fatima-Zahrae

خلال شهور الحمل يتغير جسد المرأة تغييراً جذرياً ومن هذه التغييرات الملحوظة تمدد وتشقق الجلد. كيف يمكن التغلب على هذا المشكل وما هي أسبابه؟ هذا ما سنكشف عنه.

تمدد وتشقق الجلد خلال الحمل

علامات التمدد الجلد هي خطوط طويلة محددة تظهر على البشرة وتختلف في اللون عن الجلد المحيط بها حيث تظهر في البداية باللون الأحمر أو الأرجواني ثم تتحول للون الأبيض مع مرور الوقت.

 

يجب أن تعلمي أن مصدر علامات التمدد هو طبقة الجلد الوسطى حيث مع التمدد المستمر تتمزق هذه الطبقة مخلفة علامات التمدد أو ما يسمى Stretch Marks. أما عن الأسباب، فعلامات التمدد تنتج عن التمدد المفاجئ في الجلد بحيث لايمكنه الإرتداد مرة أخرى. هذه العلامات شائعة للغاية في الحمل وخاصة في شهور الحمل الأخيرة حيث يتمدد الجلد مع نمو الطفل وزيادة الرحم لأضعاف حجمه.

 

ما الذي يسبب جفاف وتشقق الجلد أثناء الحمل؟

التغيرات الهرمونية تعمل على إزالة الزيوت من الجلد الأمر الذي يؤدي إلى فقدان هذا الأخير لمرونته وجفافه ومنه تشققه. على سبيل المثال خلال الحمل ينمو الثديين لثلاثة أضعاف حجمهما الطبيعي وذلك نتيجة نمو الغدد اللبنية المسؤولة عن إنتاج الحليب. لتجنب علامات التمدد التي تتشكل حول الثدي خلال هذا النمو السريع يجب عليكِ استخدام كريمات الترطيب لتجنب ألم التمدد والحد من آثار علامات التمدد على المدى البعيد.

 

أيضاً يمكن أن يكون للأسباب الوراثية دوراً كبيراً في تطوير وتفاقم علامات تمدد الجلد. يمكن أن تحدث علامات التمدد لأسباب أخرى بخلاف الحمل وتشمل زيادة الوزن أو تحدث أثناء سن البلوغ و فقدان الوزن الشديد الذي يمكن أن يجعل علامات التمدد أكثر وضوحاً.

 

كيف يمكن التغلب على مشكلة تمدد وتشقق الجلد أثناء الحمل؟

لا يمكنك تفادي حدوث علامات التمدد أثناء الحمل لكن، يمكنك التقليل منها والحد من آثارها الطويلة المدى وذلك بالعناية بالبشرة منذ شهور الحمل الأولى. استشيري طبيبكِ حول المنتجات المرطبة الآمنة، لترطيب الجلد مع الحرص على عدم الإضرار بصحتك أو صحة طفلكِ. غالباً سيصف الطبيب لكِ المواد الطبيعية مثل زيت الزيتون وزبدة الكاكاو وزيت اللوز المر. كما توجد مجموعة من النصائح التي يمكنكِ اتباعها للحد من هذا المشكل.

 

1- شرب الكثير من الماء والسوائل وتناول الخضروات والفواكه التي تحتوي على نسبة عالية من الماء مثل الخيار والبطيخ وغيرها... يوصي الخبراء بشرب ثماني أكواب كبيرة من الماء يومياً للحفاظ على ترطيب البشرة وتفادي جفاف الجلد قدر الإمكان أثناء فترة الحمل.

 

2- إتباع نظام غذائي صحي غني بجميع العناصر الغذائية والفيتامينات مع الإكثار من الخضروات الورقية والفواكه الطازجة، يضمن حصول الجلد على المواد المغذية التي تحافظ على صحته مثل الزنك والسليكون ومضادات الأكسدة والفيتامين مثل فيتامين A و C الهامان لصحة ونضارة الجلد.

 

3- احرصي على وجود كريم مرطب في متناول يدكِ تستعملينه بشكل منتظم كلما شعرتِ بجفاف الجلد والحكة.

 

4- تجنبي استخدام الماء الساخن جداً أثناء الإستحمام فهذا الأمر سيزيد جفاف الجلد سوءاً. احرصي على وضع غسول مرطب لكامل الجسم قبل الانتهاء من حمامكِ لترطيب مضاعف.

 

5- العلاجات البديلة التي تساعد في كثير من الأحيان في علاج علامات التمدد تشمل المستخلصات النباتية مثل الصبار ومجموعة من الأعشاب والفيتامينات وزيت شجرة الشاي وأحماض الفواكه وعصير الليمون وعصير البطاطا وبياض البيض كما أن هناك أدلة على أن حمض الهيالورونيك قد يساعد على منع علامات التمدد.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في أمومة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع