5 أطعمة هامة في الشهر التاسع لكل إمرأة حامل

Yara Sharara
  • من أسعد اللحظات التي تمر بها المرأة عندما تعلم أنها في فترة الحمل و أن هناك جنين ينمو في أحشاءها! الحمل يجعلها تشعر بالعديد من المشاعر المختلطة التي لا تتمكن من فهمها.

     

    السؤال الأبرز الذي تسأله لنفسها هو ما الأطعمة المفيدة التي من الممكن أن أتناولها ليبقى جنيني في صحة جيدة؟ يجب أن تستشير الحامل طبيبها الخاص ليعطي لها نظام غذائي صحي يجنبها التعرض لأي مشكلة. مشكلات الحمل متعددة خاصة في الثلاثة اشهر الأولى لما تمر به من غثيان و عدم الرغبة في تناول الطعام. في الشهر التاسع فهناك العديد من الأطعمة الآمنة المفيدة التي يجب أن تحرص المرأة على تناولها حتى تفيد الجنين و تعمل على تسهيل عملية الولادة الطبيعية أيضًا. 


    إتجهي بالأسم إلى اليمين وتعرفي على هذه الأطعمة.

  • الحليب ومشتقاته 


    لا شك ان منتجات الألبان تعطي الإنسان الكالسيوم الذي يحتاجه دون غيرها من الأطعمة.

     

    هي مفيدة جدًا لبناء العظام والأسنان و تنشيط وظائف العضلات نظراً لأنها تحتوي على كميات كبيرة من البروتينات و المعادن التي تبني الجسم بشكل سليم. لهذه الفوائد العديدة، يجب على كل امرأة حامل أن تحرص على تناول الألبان و مشتقاتها طيلة فترة حملها و خاصة في الشهور الأولى من الحمل. يجب أن تحرص أيضًا على تناول الزبادي نظراً لإحتواءه على كمية كبيرة من الكالسيوم وفيتامين D. الاثنان اللذان يساهمان إلى حد كبير في تكوين عظام وأسنان الجنين و في نفس الوقت يحافظان على عظام وأسنان الأم من الإصابة بالهشاشة.

  • الخضار والفاكهة 


    السبانخ تحتوي على نسبة كبيرة من الفيتامينات و خاصة حمض الفوليك الذي له دور كبير في تكوين الجهاز العصبي للجنين خاصة في الشهور الأولى من الحمل.

     

    يمكن تناولها في الافطار عن طريق وضعها مع البيض المخفوق. من الممكن أيضًا تناولها طازجة عند إضافتها إلى السلطة الخضراء. الخضراوات من الوجبات الصحية للأم والجنين لكن يجب تجنب غليها لفترات طويلة حتى لا تفقد عناصرها الغذائية المفيدة. من المفضل تناولها نية (مع غسلها جيداً) أو تحضيرها كحساء. يسبب ضغط الجنين على الرحم في الشهر التاسع الإمساك الشديد مما يتطلب تناول المرأة للكثير من الخضروات والفاكهة.

  • العدس و اللحوم

     

    يجب الحرص على تناول البروتينات مثل الدحاج خاصة في الشهر التاسع بالإضافة إلى ضرورة تناول البيض والبقوليات خاصة العدس. 

     

    يساعد العدس على تكوين عضلات الجنين و الأنسجة بقوة وبنائها بشكل سليم نظراً لأنه يحتوي على معدل كبير من البروتينات النباتية. يفضل سلق العدس مع الارز لتحقيق أعلى معدل للإستفادة منه كما يمكن عمل شوربة العدس المجروش. من المفضل أن يتم تناول العدس بشكل يومي خاصة في شهور الحمل الأولى والإكثار منه في الشهور الأخيرة مع مراعاة تناول البروتينات الحيوانية الخالية من الدسم والطازجة.

  • عناصر الحديد 

    أي امرأة الحامل تحتاج إلى عنصر الحديد في جميع شهور الحمل نظراً إلى أن نقص الحديد يؤدي إلى الإصابة بفقر الدم.

     

    إفتقاد الجسم له يشكل خطراً كبيراً على حياة الجنين و ولادته قبل إتمامه التسعة أشهر. لا يمكن تكوين مادة الهيموغلوبين المكونة لكريات الدم الحمراء دونه و أي نقص في هذه الكريات سيؤثر على كمية الغذاء و الأكسجين التي تصل إلى الجنين عبر المشيمة. يعمل عنصر الحديد أيضًا على تعزيز كفاءة الجهاز المناعي وتقوية العضلات. تجد المرأة الحامل الحديد في السبانخ  والخضراوات الورقية و اللحم ومنتجات البحر والكبدة والفراولة و البقوليات و المكسرات وغيرها. 

  • الحبوب الكاملة


    ينصح الأطباء بضرورة تناول المرأة الحامل الحبوب الكاملة نظراً لأنها تحتوي على كمية كبيرة من الفيتامينات التي تعزز صحة الجهاز العصبي لها وللجنين.

     

    تساهم أيضًا في المحافظة على صحة الجهاز الهضمي و تجنبها الامساك الذي غالباً ما يلزمها خلال فترة الحمل. من أهم فوائد الحبوب الكاملة أيضًا انها تعطي المرأة الحامل الطاقة و الحيوية و النشاط و تجنبها الخمول. تتمثل الحبوب الكاملة في الشوفان الذي يعد إفطاراً صحياً للمرأة الحامل نظراً لأنه غني بالفيتامينات والمعادن والألياف الصحية. حاولي قدر المستطاع تناول أي وجبة من وجبات الحبوب الكاملة التي تحقق الفائدة لكِ و لطفلك.

(2)  

إعلانات google