د. يمنى الشريدي تفوز بلقب أهم شخصية نسائية في أفريقيا

Eman


عندما تصمم المرأة على النجاح، وتكون لديها أدوات هذا النجاح من جد ومثابرة وإصرار ودراسة واجتهاد، فلابد من أن يكلل الله جهودها بالنجاح.


لكن أن تسطر إمرأة نجاحها بحروف من نور، ويتصدر اسمها أهم شخصية نسائية أكثر تأثيرا في أفريقيا لعام 2014 . هنا لابد لنا من وقفة قصيرة للوقوف على أسباب هذا النجاح. نتعرف على القصة ومشوار حياة هذه السيدة.


د. يمنى الشريدى هي امرأة مصرية تشغل منصب (رئيسة جمعية سيدات الأعمال بمصر- والعضو المنتدب للشركة الدولية لصناعة الاغذية الخاصة بتصنيع الزيتون وتصديره الى الخارج) .. فماذا عن نجاح هذه المرأة فى اقتحامها مجال الأعمال؟.. وما نوعية ماتصادفه من معوقات؟.. وهل الرجل كمنافس يكون مشجعا لها أم هو مصدر إعاقة وغيرة وإزعاج .

وماهى حكاية هذه الجائزة وظروف ترشحها لها؟ وقد حصلت على جائزة اهم شخصية جديدة نسائية اكثر تأثيرا فى افريقيا لعام 2014.

كل هذه مجموعة من التساؤلات التي سنحاول أن نجيب عليها لنروي شغف قارئات حياتكِ للتعرف على جوانب هذه الشخصية الفذة، والتي شرفت بني جنسها في مجال لريادة الأعمال كان قاصرا على الرجال.

تحكى د.يمنى الشريدى عن مشوار حياتها قائلة:

 منذ تخرجى من كلية الصيدلة جامعة الاسكندرية دفعة1981 ثم حصولى على الماجستير من الخارج، وتراودني فكرة العمل الخاص. وقد بدأت أعمل بمجال أغذية الأطفال، بتوكيل حصلت عليه من شركة أمريكية لأغذية الاطفال عندما كنت أدرس هناك.


 وفى عام 2000 صادفتني مشكلات مالية على أثر تعويم الجنيه المصري، ولم أتوقف. فاستبدلت نشاطى وبعد أن كنت أقوم باستيراد أغذية الأطفال، أصبحت أقوم بتصدير الزيتون والخرشوف والطماطم المجففة الى 12 دولة أوروبية وأمريكية ودول عربية.. ولدى مصنع للزيتون فى مدينة السادس من اكتوبر وتوسع إنتاجى وتصديرى من خلاله.

 

اما عن العقبات والمشاكل التى تصادفنى فى مجال عملى، فكلها مشاكل خاصة بالطاقة والكهرباء والحصول على مواد خام، والمنافسة غير الشريفة من خلال مصانع (غير مرخصة) والتى تسئ للمنتج المصرى، وكذلك صعوبة الحصول على عمالة مدربة جادة فى عملها، وصعوبة مصادر التمويل المحددة، وعدم وجود الحماية الكافية للمصانع القائمة، وهذه المشاكل تنطبق على كل الصناعات المتوسطة والصغيرة التى أعمل بها..

ومخطيء من يظن أن طريق النجاح مفروش بالورود، بل بالتصميم والعزيمة والإخلاص يتحقق النجاح.

اما عن منافسة  الرجل للمرأة التى تقتحم مجال الاعمال، فمن الممكن أن أكون  قد صادفت  ذلك بالفعل وعانيت منه فى البداية لأننى أعمل فى مجال الزراعة، وفى البداية كان التعامل مع المزارعين الرجال مختلفا، لأنهم كانوا ينظرون لى باعتبارى امرأة ضعيفة، ولست على قدر المسئولية والجدية فى العمل، إلى أن ثبت العكس، وبعد أن أدركوا جديتى فى العمل وقوة شخصيتى تغير الأمر، وتعاملوا معى بشهامة وجدية، وقدموا لى أيديهم للمساعدة. حيث إننى المرأة الوحيدة فى مصر التى تعمل فى مجال صناعة الزيتون، والتى يحتكرها الرجال، ويعمل بها من النساء 5% فقط على مستوى العالم، ولذا فان منافستى مع الرجال فى هذه الصناعة من الممكن أن تكون من خارج مصر مثل اليونان  وأسبانيا وغيرها من الدول.

وصفة النجاح

وعن سر نجاحها قالت د. يمنى: العمل الخاص من أنسب الأعمال للمرأة، لأنها هى التى ستتحكم فى وقتها، وتستطيع أن تنظمه وتوظفه حسب ظروفها، ولكن لابد أن تكون لديها الموهبة، والدراسة والمثابرة والعمل الجاد والجرأة فى إتخاذ القرار، وأن يكون لديها خطة مدروسة لأى مشروع تقبل على العمل به، وتدرس جيدا إحتياجات السوق، وتستعين بالمستشارين والخبراء فى مجال الأعمال، أما التحدى الأكبر والذى حققت أعظم نجاح فيه: هو توفيقها بين إدارة بيتها كزوجة وأم واسرتها وإدارة عملها.


وعن الجائزة تقول: المنظمة التى منحتنى الجائزة هى منظمة عالمية مقرها الرئيسى بجنوب افريقيا واختصار اسمها «ceo»  وتعنى (الاهتمام بالتميز والتفوق فى كل انحاء العالم فى مجال سيدات الأعمال والشباب والمرأة).. وهذه المنظمة  تعمل فى 25 دولة، تسعى لترشيحات فى مجالات مختلفة، مثل الصناعة والتعليم والتكنولوجيا، وقد فزت بها لكونى سيدة الأعمال الأكثر تأثيرا فى مجال الصناعة، وكان مرشحا لها من أفريقيا 9 الاف سيدة وبالتصفية أصبحن 18، وأنا كنت المرأة الوحيدة المرشحة من مصر والباقى من الدول الاخرى.. وهى تعنى لى الكثير وتكريمى فى هذه المرحلة من عمرى يشجعنى ويحثنى أكثر على العمل والمسئولية، ويشعرنى بالدور الرئيسى الذى تقوم به المرأة فى مصر، وأن الآخرين الذين يعملون من أجل مصر يشعرون بمدى جديتى ومجهودى فى العمل  وكانت أكبر وأجمل مفاجأة لى فوزى بالجائزة اثناء حفل تكريمى فى القاهرة وأنا فخورة به جدا.

وأخيرا تؤكد د. يمنى الشريدى بأن تعاون ومساعدة زوجها وأولادها من أهم أسباب نجاحها فى البيت والعمل.

 

إعلانات google

أيضاً في المرأة و المجتمع

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع