نائلة حايك... الرئيس التنفيذي لمجموعة سواتش Swatch السويسرية

Samar Hamdi

نائلة حايك هي سيدة أعمال سويسرية من أصل لبناني، إبنة رجل الأعمال نيقولا حايك، المؤسس والرئيس التنفيذي ورئيس مجموعة سواتش Swatch السويسرية.

وقد ولد والدها نيقولا حايك لأم لبنانية، وأب لبناني أمريكي، وعائلة من أصول تعود لمحافظة الكورة، شمال لبنان. وكان يعمل والدها كطبيب أسنان، ثم هاجر بعد ذلك إلى الولايات المتحدة، ثم إلى سويسرا ليبدأ عمله في صناعة الساعات.

لدى نائلة شقيق واحد، نيقولا الإبن، الذي تولى رئاسة مجموعة سواتش بعد تقاعد والده في 2002.

مسيرة النجاح

حصلت نائلة حايك على شهادة الدكتوراة من الجامعة الأوروبية في مونترو، ثم انضمت لإدارة مجموعة سواتش عام 1995، قبل أن تتولّى منصب نائب رئيس مجلس الإدارة في 12 مايو 2010، لتتولى بعد ذلك رئاسة مجلس إدارة مجموعة سواتش في 30 يونيو 2010.

 

وكانت أيضا عضوًا في المنظمة الدولية للخيول العربية، وقاضي تحكيم للخيول العربية الدولية. كما تساهم في عدد من الأعمال والأنشطة الترويجية لمجموعة سواتش، إلى ذلك هي المسؤولة عن التنظيم المحلي لتلك الأنشطة بمجموعة سواتش الشرق الأوسط في دبي.  تولت نائلة بعدها مسؤولية الكيان الجديد تيفاني واتشز، بعد توقيع اتفاقيات التعاون بين سواتش Swatch وتيفاني أند كو Tiffany & Co، نيويورك، والذي تأسس في 22 يناير 2008 باسم شركة تيفاني واتشز المحدودة.

 

وكعضو مجلس ادارة لمجموعة حايك، هي مسؤولة عن شركات حايك للعقارات، وحايك الهندسية. هي عضو مجلس ادارة ريڤولي للاستثمارات في دبي، حيث تمثل مجموعة سواتش، وكذلك عضو في مجلس ادارة بلنوس القابضة للطاقة النظيفة.

 

إكتسبت نائلة حايك الخبرة من والدها الذي رافقته في مشوار نجاحه الطويل، والذي حرص على إعدادها جيدا لتخلفه في إدراة المجموعة السويسرية الأشهر للساعات.

 

وقد قادت نائلة حايك بالتعاون مع شقيقها نيقولا مجموعة سواتش العالمية للساعات بعد وفاة والدهما، وقد حرصا على تحقيق النجاحات المتتالية على الرغم من الصعوبات التي تعرضت لها الصناعات الفاخرة بعد الأزمة الإقتصادية العالمية. فسجلت المجموعة أكبر نسبة مبيعات لها بعد تولي نائلة الإدارة، حيث عملت على إدخال خطوط إنتاج جديدة في المجموعة لاقت رواجا كبيرا واستحسان الأوساط الشبابية، حتى أصبحت سواتش هي العلامة التجارية الأفضل للساعات بين الشباب.

 

وتقول نائلة حايك في الحوار الذي أجري مع مجلة أريبيان بزنس: "كنت حريصة على استمرار نجاح سواتش كما كان الأمر في عهد والدي، الذي وصل إلى بلد صناعة الساعات ولم يكن يملك أكثر من 3 ألاف دولار، واستطاع خلال فترة وجيزة اختراق معقل الساعات السويسرية، واستحوذ على لقب منقذ صناعة الساعات السويسرية من خلال أفكاره الخلاقة التي نقلت هذه الصناعة من مرحلة إلى أخرى، وجعلتها تصمد أمام صناعيّين أغرقوا الأسواق كاليابانيين. بعد هجوم ثورة الكوارتز في عقد السبعينات. وكانت مجموعة سواتش في طليعة من أعاد سمعة الساعات السويسرية باستخدام الكوارتز إلى جانب الفخامة والصناعة التقليدية العريقة."

إنجازات وتكريمات

في عام 2011 انضمت نائلة حايك لقائمة أغنى 50 شخصية عربية، وقد احتلت المرتبة الـ 38 بثروة بلغت 3.1 مليار دولار.

وفي عام 2012 قد احتلت المركز 63 لقائمة أقوى 100 امرأة عربية وفقا للائحة مجلة CEO الشرق الأوسط، لتحتل في العام التالي 2013 المرتبة الثامنة في قائمة أقوى 10 نساء في العالم العربي.

 

وما زالت شركة سواتش السويسرية تستهدف تحقيق مبيعات قياسية تتجاوز السبعة مليارات فرنك سويسري وتتوقع أن يقترب الرقم من 10 مليارات خلال 3 سنوات.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في المرأة و المجتمع

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع