عطران جديدان من برادا لكِ وله

Samar Hamdi

برادا من العلامات الرائدة ذات الشهرة الأوسع في عالم العطور، فقد حرصت منذ انطلاقتها الأولى على تقديم الكثير من الأبحاث في عالم الروائح العطرية. قررت برادا إطلاق عطران مخصصان لكل جنس، ليكشف كل منهما جوهر الهوية الذكورية والأنثوية، كما كشفا عن حقائق مضاعفة، تعقيدات أعلى وزيادة في الانسيابية ضمن التجربة العطرية.

تحمل تركيبة العطور مكونات عالية الجودة، تم إعادة تكثيفها، مضاعفتها، إعادة مزجها، أو ببساطة التحقق منها بطرق جديدة، ما أثمر عن تركيبات من نفحات تبرز الأوجه اللامتناهية لامرأة ورجل برادا والتشديد عليها أكثر عبر نسخة كثيفة واحدة – تتحدد فقط من خلال فرادتها.

 

التركيبة العطرية

عطر La Femme Prada Intense

رحلة استكشافية دقيقة لأكثر تقاليد حاسة الشم مجازيةً في عالم العطور النسائية – الزهور. لكن من خلال تجريدها من كل شئ بهدف الوصول إلى قلب تجربة الزهور، تصبح النفحات متميزة بنغمة متقدة، شرقية تقريباً وتفيض بجاذبية خلابة.

تتحقق كثافة العطر من خلال تعظيم النفحات في قلب تركيبته: تتم مضاعفة القاعدة من التوبيروز، في حين تحظى جرعات وافرة من اليلانغ يلانغ على المزيد من لمسات التعزيز عبر تقديم البتشولي. ومع مزج هذه المجموعة الخصبة من الزهور، يتكشف جوهر امرأة برادا في عطر، ما يثير طابعها الغامض، صفاتها المتغيّرة وخصوصياتها.

عطر L’Homme Prade Intense

يضاعف L’Homme Prada Intense فكرة الحوار الثنائي بين المكوّنات. بتشكيله لما يشبه تأثير متاهة غنيّة، تولّد "المسارات" التي لا تُعدّ ولا تُحصى للعطر تجربة معقّدة ومتعددة الطبقات. تكثر التجاورات في حين تتصادم النفحات وتتحاور لتعبّر عن اختلافات هوية الرجل.

تتقاطع سُبل العنبر الكثيف والبتشولي مع رهافة السوسن، في حين يضفي تقديم حبوب التونكا بُعداً مرحاً وشرقياً إلى هذا الرقي. ومع غزارة نغماته، يرفض هذا العطر الرجالي الديناميكي النمطية والتكرار للفئات الثابتة، عاكساً الطبيعة متعددة الأوجه لرجل برادا.

تصميم القارورة العطرية

بعملهما كجزئين منفردَين في جسم واحد، تكمل قوارير وعلب مجموعة عطور La Femme Prada وL’Homme Prada بعضها البعض بدلاً من أن تتناقض. ومن خلال اللغة الكلاسيكية والرمزية للدار، يمتاز La Femme Prada Intense بتسليط الضوء على عناصر محددة وفقاً للملمس ولوحة الألوان. يغلف تأثير جلد "سافيانو" (Saffiano) المميز من برادا – في إشارة إلى الجلد الذي تعود أصوله إلى بداية الدار في سنة 1913 - الظهر الدائري للقارورة بلون أحمر خمري (burgundy) جذّاب ويتردد صداه في تصميم الخطوط المتقاطعة للعلبة البسيطة مع طباعة نافرة.

 

يشدد الزجاج بلون العنبر لقارورة La Femme Prada Intense، بتصميمها شبه الهندسي، على غرابة العطر في حين تعمل مرآة داخلية مضمّنة على انكسار الضوء ومضاعفة الصور – لتثير التعددية في مجموعة La Femme Prada وL’Homme Prada، إلى جانب الأوجه المتعددة لطبيعة برادا نفسها.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في جمال

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع