ليوناردو ديكابريو يواعد عارضة أزياء مجدداً

محمد


لا يفوت النجم ليوناردو ديكابريو أي عارضة حسناء دون أن يقيم معها علاقة غرامية، فهو ذواقة فيمن يختار من فتيات للارتباط وهو الارتباط الذي لا يدوم سوى بضع شهور كل مرة.

 

وككل قصة يعيشها ليوناردو ديكابريو هاهو مجدداً يرتبط بعارضة من عارضات فيكتوريا سيكرت وهي نينا أكدال الشقراء النحيفة تماماً كما يفضل ليوناردو.

 

فبعد اشاعات الارتباط بينهما، أكدت الصحافة العالمية هذا الارتباط بفضل صور عاطفية التقطها مصورو الباباراتزي للثنائي وهما يستمتعان بالوقت على الشاطئ.

 

وفارق العمر بين النجم وحبيبته الحسناء ليس بقليل، فهو يبلغ الأربعين بينما تبلغ هي 24 عام فقط، لكن ليوناردو لا يلتفت كثيراً لأمور العمر.

 

فغالباً ما يرتبط النجم الوسيم بفتيات يصغرنه بالكثير من السنوات ولا يبذل مجهوداً في التودد للنساء في عمره مما يجعله عرضة للانتقادات دائماً.

 

ولا يهتم ليوناردو بمسألة الاستقرار في علاقة عاطفية أبداً فهو معروف بأنه زير نساء يبدلهن كل فترة حسب أهوائه ولا يتردد في معرفة فتاة جديدة كلما رغب في ذلك.

 

أما الفتيات فهن بلا شك على علم بطبيعة ليوناردو وعدم رغبته في التقيد بعلاقة دائمة، لكنهن لا يقاومن سحره وكلامه المعسول فهو نجم هوليوود الوسيم وفتى أحلام الكثيرات.

 

كما تظن كل فتاة أنها قد تتمكن من قلب ليوناردو الحصين لكن هذا لا يحدث أبداً، فبعد بضع شهور يعلن النجم أنه أعزب وسرعان ما يدخل علاقة جديدة.

 

وكانت أولى العارضات اللائي ارتبط بهن ليوناردو ديكابريو العارضة التشيكوسلوفاكية ايفا هيرتزجوفا وذلك عام 2000 حين كان في أوج شهرته بعد فيلم تايتنك وكانت هي في بدايات شهرتها بعالم عروض الأزياء.

 

وبعد ذلك توالت علاقاته بعارضات الأزياء وخصوصاً عارضات فيكتوريا سيكريت، فهل تنجح نينا في سرقة قلبه بالفعل هذه المرة؟

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في رفاهية

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع