الجمهور يغازل ميريام فارس في أجرأ إطلالة لها بعد الولادة


قبل 6 اشهر إتخذت النجمة ميريام فارس قراراً بالحصول على اجازة من العمل الفني والراحة خلال شهور الحمل الاخيرة، حيث قامت بإلغاء عدد كبير من حفلاتها التي كانت على جدول أعمالها في ذلك الوقت.


وبعد مرور 50 يوم على ولادة طفلها الأول جايدن ها هي ملكة المسرح تستعد للعودة الى جمهورها والى الحفلات والأضواء والفن المتميز الذي يحبه جمهورها وينتظره منذ شهور، وتبذل ميريام فارس كل ما في وسعها لتعود بأفضل صورة ممكنة.


وبعكس الكثير من النجمات اللائي يواجهن صعوبة في العودة الى وزنهن الطبيعي قبل الحمل ويمكثن بعيداً عن الأضواء والعمل لشهور مع الحمية القاسية والتمارين الرياضية، الا أن ميريام لم تحتاج الى كل ذلك فعلى ما يبدو أن ملكة المسرح تتمتع بميزة لا تحصل عليها كل النساء.


فقد صرحت ميريام خلال شهور الحمل بأن وزنها لا يزداد كثيراً خلال الحمل بل إزدادت بمعدل كيلوغرام واحد كل شهر من شهور الحمل وهو معدل طبيعي لكنه لا يحدث لأي إمرأة سوى قلة قليلة، وكانت ميريام محظوظة بكونها من هذه الفئة.


وساهم هذا الأمر في عودة ميريام الى وزنها الطبيعي بعد الولادة بشهر واحد، وقد تكون لياقتها البدنية المرتفعة عامل أساسي أيضاً، لكن في كل الأحوال فإن ميريام تزداد رشاقة كل يوم وهي لا تتردد في مشاركة الجمهور بصور تثبت رشاقتها وكأنها لم تصبح أماً واستعدادها التام للعودة لجمهورها.


وتمضي ميريام هذه الأيام فترة من الإستجمام والتسوق حيث تركت طفلها جاديدن ورائها في لبنان واتجهت الى أوروبا لتقتني أحدث الملابس والاكسسوارات و التي سترتديها في الحفلات الفنية التي تحييها الفترة المقبلة، وهي كعادتها تتميز بأسلوب فريد من نوعه لا يشبه غيرها من الفنانات.

ونشرت ميريام صوراً جديدة وفيديوهات متنوعة عبر حسابها على موقع انستغرام خلال رحلتها في لندن، ولم تنس أن تتباهى في الصور بإطلالات تبرز رشاقتها وعودتها لقوامها الجذاب برغم ولادتها منذ فترة بسيطة.


واستعرضت ميريام قوامها في شورت أبيض ومرة أخرى في فستان أسود كلاسيكي، كما خطفت أنظار رواد مواقع التواصل الاجتماعي بإطلالة فرنسية ارتدت فيها جمبسوت أسود مع قبعة راقية ولم تنس إستعراض ساقيها الرشيقتين وتلقت ميريام على هذه الإطلالة الكثير من كلمات الغزل والثناء بالاضافة الى بعض التعليقات السلبية التي تطرقت الى مدى جرأة الاطلالة بعد أن أصبحت ميريام أماً.


وبرشاقتها اللافتة نافست ميريام نجمات عربيات وعالميات لم يستطعن التخلص من الوزن الزائد بعد الولادة بسهولة، بل واجهن شهوراً من العذاب مع الحميات القاسية والنتائج البطيئة وآخرهن كانت النجمة الأمريكية كيم كارداشيان.


وكانت ميريام قد أثارت حماس جمهورها مؤخراً بقيامها بنشر صورة على انستغرام تظهر يديها وهي تلامس قدم صغيرها جايدن دون أن تظهر ملامحه في الصورة، وهو ما جعل جمهورها يذكرها بما صرحت به خلال الحمل عن كونها لا تمانع في عرض صور طفلها للجمهور، حيث يبدو أن ميريام تتخذ الكتمان منهجاً، وهو ما فعلته سابقاً في صيف 2014 بخبر زواجها المفاجئ من شخص مجهول لم تنشر صورته وإكتفت بنشر صورة دبلة الزواج في اصبعيهما، ثم أعلنت هويته وهو رجل الأعمال داني متري لكنها لم تكشف صورته أبداً حتى الآن.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في رفاهية

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع