ميريام فارس مصابة بالتسمم فهل تضع ابنها مبكراً؟

يبدو أن عيون الحساد قد أصابت الفنانة اللبنانية ميريام فارس، فبعد أن نشرت العديد من الصور التي توضح سعادتها ورشاقتها المتناهية مع إقتراب موعد ولادتها، هاهي تواجه موقف صحي خطير.


فقد أصيب النجمة الحامل في نهاية الشهر الثامن بتسمم غذائي نتج عن تناولها وجبة دجاج من أحد المطاعم اللبنانية، وعلى أثر ذلك تم نقلها إلى المستشفى وهناك كان التشخيص بإصابتها بالسالمونيلا.


وقد ظن الكثيرون من جمهور ملكة المسرح أن ذلك تغطية على خبر ولادتها، إلا أن الحقيقة هي إصابتها بالتسمم كانت سبب ذهابها للمستشفى وليس الولادة، فموعد ولادتها يتبقى عليه أيام.


وقد أنتشرت على الفور صورة لميريام وهي تستند على زوجها داني متري في المستشفى ولكن الصورة كانت من الخلف حمايةً لخصوصية داني الذي يفضل البقاء بعيداً عن أعين الصحافة.


والغريب أن النجمة أصيبت بالتسمم لنفس السبب العام الماضي وبسبب طعام من نفس المطعم أيضاً! ورجح الكثيرون من الأطباء انها قد تلد قبل موعدها بسبب هذه الاصابة لهذا ينتظر محبيها خبر ولادتها بين لحظة وأخرى.


وقد نشر المكتب الإعلامي للنجمة بياناً يوضح حقيقة الأمر جاء فيه: "تم تداول صور لملكة المسرح وزوجها السيد داني متري في أحد المستشفيات في لبنان تحت عنوان "ميريام فارس تضع مولودها الأول..نعم، هذه الصور صحيحة فميريام دخلت المستشفى مساء الاثنين لكن للأسف، ليس لولادة طفلها كونها يتبقى لها بضعة أيام كي تدخل في الشهر التاسع، إنما جراء تعرضها لتسمم حاد. ها هو التاريخ يعيد نفسه إذ إنها تعرضت منذ سنة بالتحديد إلى نفس الحالة وجاء اليوم التشخيص ليكون نفسه وهو "السالمونيلا" الذي يعد من أخطر أنواع التسمم، حالة ميريام جاءت بعد شرائها من نفس المتجر الذي اشترت منه السنة الماضية وهو من أهم المحلات في لبنان التي تعنى بتربية وبيع الدجاج ومشتقاته".


وأضاف البيان الذي نشرته الحسابات الرسمية لميريام فارس: "من هنا نناشد الدولة اللبنانية وجميع الوزارات المعنية بفتح ملف الغذاء الفاسد جدياً في لبنان وإعلانها حالة طوارئ، فحياة المواطنين في خطر وحال ميريام هو حال جميع اللبنانيين، فمن غير المقبول أنه في عام 2016 لازال اللبنانيون كبارًا وصغارًا وحتى من لم يبصروا النور بعد، مهددون بخطر الموت وآتون إلى بيئة تحرمهم من أبسط حقوقهم الإنسانية وهي التغذية التي تستوفي الشروط الصحية".


كما نشر المكتب الإعلامي بياناً يطمئن فيه الجمهور على صحة ملكة المسرح، حيث وضح أنها تحظى بعناية طبية فائقة وتم وضع جنينها تحت المراقبة وهو بصحة جيدة.


وفي الختام طالب البيان جمهور ميريام فارس بالدعاء لها لتتجاوز هذه المحنة حتى تلد طفلها بأمان حيث قررت أن تكون ولادتها في لبنان.


وكانت ميريام قد أعلنت مؤخراً أنها ستقوم باهداء اغنية "غافي" من ألبومها الأخير آمان لطفلها الذي سيبصر النور قريباً، وقد أختارت ميريام هذه الأغنية قبل زواجها بسنوات وليس بسبب حملها كما تردد.


كما عبرت عن إستيائها من الحملة السيئة التي يتعرض لها الفنان حسين الجسمي والتعليقات المسيئة التي تصفه بأنه سبب في بعض الأحداث السيئة كونه "فأل سيء"، وطالبت الصحفيين بالإبتعاد عن تناقل مثل هذه الترهات التي جعلت المواقع تمتلىء بأخبار ساذجة غير مقبولة، وتعجبت من قدرة بعض الجمهور في مواقع التواصل على إستخدام كلمات مسيئة للجسمي أو لأي فنان آخر.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في رفاهية

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع