كاميرون دياز

Hicham

كاميرون دياز Cameron Diaz ممثلة أمريكية اقتحمت أبواب الشهرة منذ سن 16 عبر ممثل لوكالة أزياء، وهو ما منحها فرصة العمل كعارضة أزياء.

 

بعد أن سافرت مختلف بلدان العالم كوجه إعلاني لكبريات العلامات التجارية (كوكا كولا، ليفيس، كالفين كلاين..) لمدة 5 سنوات، قررت كاميرون دياز ركوب مغامرة العمل السينمائي عبر لعب دور "تينا كارليل" الدمية الفاخرة لزعيم عصابة إجرامية، في السلسلة الكوميدية الخيالية The Mask. النجاح الهائل لهذه السلسلة قادها لتعزيز مسارها المهني كممثلة.

 

سيرتها الفنية

رفضت المشاركة في كبريات الإنتاجات الهوليوودية، وقررت الكوميدية المبتدئة ان تسلك مسارات مستقلا والظهور في جنيريك أفلام بميزانية متواضعة من قبيل "العشاء الأخير" عام 1995، "الأكاذيب الصغيرة بين الأشقاء " عام 1996 و Life Less Ordinary  وهو الفيلم الذي أدت فيه دور فتاة صغيرة غنية، ساخرة، مستمتعة بإختطافها.

 

 حظيت نجاحاتها في "زفاف أفضل أصدقائي" عام 1997 وفيلم Mary at all costs بإشادة النقاد، بعد أن سخرت هذه الشقراء الجذابة كل إمكانياتها الكوميدية.

 

أعلى الممثلات أجرا 

تعد كاميرون دياز إحدى الممثلات الأعلى أجرا بهوليوود، لكن هذا لا يمنع حسناء هوليوود من أن تظل دائما وفية للأعمال السينمائية ذات الجودة العالية، تقول بهذا الخصوص " أنا لم أفعل هذا كل من أجل المال, سأظل دائما أفعل كل ما يرتاح له قلبي، وإذا كان هذا يعني الحصول على أموال لذلك أو لا. لا يهم. سأفعله إذا كان يعني شيئا بالنسبة لي وأريد أن أكون جزءا منه " .

 

ترشيحها لجائزة غولدن غلوب 

في عام 2013، لعبت دور البطولة كذلك في فيلم  Gambit عن سيناريو للإخوة كوين والذي لعبت فيه دور راعية بقر من تيكساس في تعاون وثيق مع كولين فورث من اجل بيع لوحة مزيفة.

 

تم ترشيح كاميرون دياز لنيل جائزة غولدن غلوب  كأفضل ممثلة كوميدية أو استعراضية عن فيلم "شيء ما يحدث مع ماري " كما رشحت أعوام 2000 و 2002 و 2003 لنيل جائزة "غولدن غلوب" كأفضل ممثلة مساعدة عن أدوارها في كل من  Being John Malkovich وVanilla Sky وفيلم Gangs of New York.

 

حياتها الشخصية

في فبراير 2015 لم يكن الحظ حليفا لكاميرون دياز إذ نالت لقب أسوأ ممثلة عن فيلميها الكوميديين "ذي أذر وومان" و"سكس تيب" في الدورة الـ35 لجائزة " غولدن راسبيري" أو التوتة الذهبية.

 

حياتها العاطفية

تزوجت الممثلة الأمريكية الشقراء رجل أحلامها المغني بنجي مادن الذي يصغرها بـ 7 سنوات في يناير الماضي، وقد أتت خطوة الزواج بعد خطوبة عقدت سراً وعلاقة دامت حوالي 8 أشهر، وقالت كاميرون في تصريح عقب زواجها إنهما متفاهمان على جميع الأمور، كما أنّ زوجها يتفهّم طبيعة عملها وحياتها الفنية، وكشفت الممثلة الأمريكية أنّ سرّ تفاهمهما في كلّ شيء هو تقاربهما لدرجة أنها تشعر أنه نسخة طبق الأصل عنها.

 

يشار أن كاميرون دياز كانت ضد فكرة الزواج، حيث تحدّثت عن هذا الموضوع في عام 2010، قائلة : "أعتقد أنّ المشكلة الأساسيّة في مجتمعنا هي أنه علينا أن نتعرّف إلى حب حياتنا منذ عمر الـ18 وأن نتزوّجه ونكمل معه حياتنا كلّها. ولكن، من يريد أن يرتبط بالشخص عينه لـ80 عاماً؟ لمَ لا نعيش معنى الافتراق ولو قليلاً؟"

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في رفاهية

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع