كيف اقتحمت المغنية البريطانية ADELE عالم الأضواء والنجومية

Hicham

 

 

Adele Laurie Blue Adkins المعروفة باسمها الفني، Adele هي مغنية ومؤلفة أغانٍ بريطانية الأصل.

 وأديل هي أول من فاز بجائزة Critics' Choice (اختيار النقاد) في Brit Awards، وكانت مرشحة لنيل جائزة الأداء المتميز المتوقع للعام 2008 في استطلاع أجرته قناة BBC لنقاد الموسيقى بعنوان

Sound of 2008. منذ إطلاقها الألبوم الأول19، حصلت Adele على استحسان النقاد وهواة الموسيقى على السواء. واحتل الألبوم مباشرةً المرتبة الأولى وحاز بعدها لأربع مرات على التوالي على تصنيف بلاتينوم في المملكة المتحدة.


نشأتها واقتحامها عالم الأضواء 


 لم تكن أديل من الساعين الى الشهرة بل الشهرة هي التي سعت إليها . " أود فقط ممارسة الموسيقى. لا أريد أحدا أن يتحدث عني " تصرح أديل .

ولدت أديل في توتنهام عام 1988، عانت من طفولة صعبة للغاية، ففي سن الثانية ترك والدها أمها البالغة 20 عاما وتركها ترعى ابنتها لوحدها. بدأت أديل الغناء في سن الرابعة و تأثرت أديل بفرقة SPICE GIRLS، ETTA JAME ، ودرست الموسيقى في مدرسة بيت في كرويدون التي تخرجت منها في مايو 2006.


أكتوبر 2007 ..ستظل هذه المحطة راسخة في أذهان البريطانيين، ففي هذا التاريخ برز إسم أديل أدكنز، كنجمة صاعدة في فضاء المملكة المتحدة، حيث حظيت أغنتيها الأولىHOMETOWN GLORY باستقبال نقدي جيد لتتمكن من احتلال المرتبة ال 19 في بريطانيا .


ألبوم 19 ..نقطة ساطعة في مسار أديل 


ليتوالى مسلسل نجاح هذه النجمة الصاعدة بصدور ألبومها الأول بعنوان 19 والذي يشير الى عمرها آنذاك، حيث بلغت مبيعاته 6.5 مليون نسخة في جميع أنحاء العالم وليحتل المرتبة الولى في بريطانيا. كما تصدر ألبومها 19 قائمة آي تيونز لأفضل الألبومات، واحتل المرتبة الخامسة على موقع أمازون والمرتبة 11 على قائمة بيبلبورد 200 .

وفي عام 2009 توجت أديل انطلاقتها الفنية واقتحامها عالم الأضواء والشهرة بفوزها بجائزتين غرامي : جائزة أفضل فنان جديد، وجائزة أفضل أداء صوتي لأنثى في البوب عن أغنتيها CHASING PAVEMENTS.


أديل ..أكثر الفنانين الهاما واحتراما في العالم 


وفي يناير 2008 أصدرت أديل ثاني أغنية منفردة بعنوان CHASING PAVEMENTS قبل أسبوعين من صدور ألبومها الثاني، وقد احتلت الغنية المرتبة الثانية في بريطانيا والمرتبة  ال 21 في الولايات المتحدة الأمريكية، وكتبت مجلة بيلبورد منوهة بهذا النجاح قائلة : " لدى أديل القدرة على أن تصبح من أكثر الفنانين العالميين الهاما واحتراما ضمن جيلها " .


أديل ..أعظم امرأة في الموسيقى 


وفي عام 2011 تمكنت أديل من حصد مزيد من الألقاب بعد إصدار ألبومها بعنوان 21 والذي حظي بإشادة الجمهور والنقاد على حد سواء مما جعله يتخطى النجاح الذي حققه ألبومها الأول ،  وقالت أديل إن الألبوم مستوحى من قصة انفصالها عن شريكها، وقد تمكنت أديل من حصد 6 جوائز غرامي عام 2012 من بينها ألبوم السنة، كما احتلت اديل في نفس العام المرتبة الخامسة ضمن قائمة 100 أعظم امرأة في الموسيقى التي أصدرتها مجلة بيلبورد، كما أدرجت من طرف مجلة التايم ضمن قائمة أكثر الأشخاص تأثيرا في العالم .


هكذا تغلبت أديل على مادونا ..


وبقي ألبوم 21 في المرتبة الأولى في بريطانيا لأحد عشر أسبوعًا على التوالي، وهي أطول مدة تحرزها أغنية لفنانة في لائحة UK Albums Chart البريطانية، فتفوقت Adele بذلك على Madonna التي احتلت المرتبة الأولى لتسعة أسابيع متتالية في العام 1990 مع مجموعة أغانيThe Immaculate Collection الاستثنائية. أما في الولايات المتحدة، فبقي الألبوم في المرتبة الأولى لمدة اثني عشر أسبوعًا على التوالي في لائحة 200 Billboard، وهي أطول مدة يحافظ فيها ألبوم على المرتبة الأولى منذ العام 2000. وحطم الألبوم الأرقام القياسية على صعيد الأغاني التي يتم تنزيلها رقميًا في المملكة المتحدة. وابتداءً من مايو من العام 2011، بلغت ثروة المغنية ستة ملايين باوند لتحتل مع Lily Allen وDuffy المرتبة التاسعة على لائحة أغنى نجوم الموسيقى البريطانيين والإرلنديين دون سن الثلاثين.


غنائها لأول مرة في حفل الأوسكار 


وفي أكتوبر 2012 كتبت أديل وسجلت الاغنية الرئيسية للجزء الـ 23 من سلسلة افلام جيمس بوند,SKYFALL مع المنتج بول إبوورث، وهي الأغنية التي مكنتها من احتلال المرتبة الاولى في 14 دولة حول العالم مثل فرنسا, ألمانيا وإيطاليا, وبحلول 28, نوفمبر 2012 بلغت مبيعات الاغنية بـ 2 مليون نسخة حول العالم.

وفي 13 يناير 2013 فزت أديل بجائزة غولدن غلوب عن فئة أفضل أغنية اصلية عن أغنية SKYFALL، لتغني بعدها في 24 فبراير 2013 لأول مرة في حفل مهرجان توزيع جوائز الأوسكار ال 85، لتفوز في نفس الليلة بجائزة أوسكار أفضل أغنية عن أغنتيها SKYFALL التي شكلت جنيريك شريط جيمس بوند، كما فازت في نفس العام بجائزة غرامي عن فئة أفضل أداء منفرد – بوب عن أغنتيها SET THE FIRE TO THE RAIN.


زواجها من رجل الأعمال سايمون كونيكي 


وأديل هي زوجة رجل الأعمال سايمون كونيكي ( 34 عاما ) الذي ارتبط به في يناير 2012 . وفي يونيو 2012 أعلنت اديل انها حامل من حبيبها، حيث أنجبت منه ولد في 18 أكتوبر 2012 وهو الأول لها والثاني لسايمون الذي لديه ابنة من زوجته السابقة.

يذكر ان وسائل الإعلام البريطانية تناقلت مؤخرا أخبارا مفادها أن نجمة الغناء البريطانية قد ربحت 30 مليون جنيه استرليني دون أي جولات فنية أو إصدار أغنيات جديدة فقد أعلنت شركتها Melted Stone أنها ربحت حوالي 30.475.299 جنيه إسترليني للسنة المالية الماضية. هكذا عزز نجاح ألبومها الثاني " 21 " رصيدها المصرفي رغم مرور ثلاث سنوات على صدوره .

إعلانات google