أطعمة تشعركِ بالجوع و أخرى تسد الشهية

Hossam Serag

عندما تتناولين طعاماً معيناً فإنكِ قد تشعرين بالامتلاء سريعاً و هناك طعام آخر يجعلكِ تشعرين بالجوع بعد أن تفرغي منه و هذا الأمر طبيعي لأن هناك الكثير من الأطعمة التي تفتح الشهية و أطعمة أخرى تسد الشهية.


و فيما يلي نعرض عليكِ بعض الأطعمة التي تشعرك بالجوع بعد تناولها و أطعمة أخرى تسد شهيتكِ.

- الشوفان:

 يحتوي على كميات وفيرة من الألياف و لذلك ينصح بتناوله على وجبة الإفطار لأنه يجعل جسمكِ يشعر بالشبع لوقت طويل كما غنه يحتوي على البروتين و إذا تمت إضافته للفواكه و اللبن ستحصلين على وجبة غذائية متكاملة.

- الحبوب:

 تحتوي على النشويات المركبة و التي تسغرق وقتاً طويلاً في هضمها كما تحتوي على البروتين مما يجعلها تقلل من الشعوربالجوع.

- المكسرات:

 تحتوي على بروتين و دهون و ألياف و أفضلها الجوز و اللوز و الفستق لكن ينصح بتناول كميات قليلة منها لأن محتواها من السعرات الحرارية كبير.

- وجبة الإفطار:

 هي الوجبة الرئيسية في اليوم و مع الأسف يهملها العديدون و ترجع أهميتها إلى أنها تقوم بتنشيط عملية حرق الدهون مما تساعد الجسم في إنتاج الطاقة التي يحتاج إليها كي يؤدي وظائفه اليومية و لذلك فهي تساهم في جعل الجسم نشيطا في الصباح.


 و يجب أن تحتوي وجبة الإفطار على عدد سعرات حرارية يبلغ خمسمائة سعر حراري حتى تساهم في رفع مستوى السكر و مستوى الأنسولين في الجسم مما يقلل من الشعور بالجوع لساعات طويلة.

- الأطعمة الجاهزة و المعلبة:

 تناولها يزيد من الشعور بالجوع لأنها تحتوي على مادة كيميائية يطلق عليها اسم البسفينول إيه التي تؤثر سلبيا في إفراز هرمون الليبتين مما يجعل الإنسان يشعر بالرغبة في تناول المزيد من الطعام.

- الشاي:

 شرب الشاي الأسود يساهم في سد الشهية خاصة بعد تناول الطعام نظراً لإحتوائه على مادة البوليفينول و بالتالي فإن عدم تناوله يجعل الشخص يشعر بالجوع.

- فصل الشتاء :

- معروف أنه في فصل الشتاء يزيد الشعور بالجوع و يتناول الناس الكثير من الأطعمة الدسمة و قد أوضح خبراء التغذية السبب في ذلك بأن الإنسان يحرق سعرات حرارية أكثر كي يشعر بالدفء و هذا بدوره يساهم في الشعور بالجوع أكثر و لذلك قبل تناول الطعام إحرصي على تدفئة جسمكِ.

- العمل :

 البعض يلجؤون إلى تناول الطعام أثناء عملهم من أجل توفير مزيد من الوقت لكن دراسة نشرتها المجلة العلمية للتغذية السريرية أكدت على أن هذا الأسلوب يتسبب في تناول المزيد من الطعام لأن الشخص لا يكون مستوعباً جيداً للكمية التي يتناولها.

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع