فوائد الطماطم على الصحة والبشرة

Mohamed Omran


الطماطم من أهم أنواع الأغذية فائدة للجسم و تناولها بكثرة بإختلاف الطرق يساهم في تحسين الصحة و هي تتميز بسهولة الحصول عليها و بسعرها المناسب مقارنة بأسعار الفواكه و الخضروات الأخرى و يمكن أن يتم إدخالها في عدة استخدامات مثل إعداد الأطعمة عن طريقها و إضافتها لسلاطة الخضروات.

نقدم لكِ في هذا المقال الفوائد الصحية للطماطم .

نعومة الجلد والبشرة

- تحتوي على مادة البيتاكاروتين التي تساهم في منح الجلد و البشرة النعومة و تجعلها مقاومة للأشعة الضارة من الشمس كما تحتوي كذلك على مادة الليكوبين التي تجعل الجلد يتأثر بأشعة الشمس فوق البنفسجية بمقدار أقل و هذه الأخيرة هي السبب في حدوث التجاعيد و الخطوط التي تظهر على البشرة.

مكافحة السرطان

- مادة اللكوبين التي توجد فيها تساهم في مكافحة العديد من أمراض السرطان و لا سيما سرطانات القولون و المستقيم و المعدة و البروستاتا و المبيض كما إنها تحتوي كذلك على فيتاميني أ و ج اللذين يعدان أحد مضادات الأكسدة و اللذين يهاجما الجذور الحرة في الدم و التي تؤدي إلى تدمير خلايا الجسم و من ثم الإصابة بالسرطان.

علاج التهابات المفاصل

- تناول عصير الطماطم يساهم في علاج التهابات المفاصل و يمكن أن يتم مزجها مع زيت طبيعي و تسخينهما حتى يتبخر الزيت ثم وضعه على المنطقة المصابة حتى يسكن الألم.

حماية الجلد من أشعة الشمس

- مادة الليكوبين تساهم في حماية الجلد من حروق الشمس فبناء على دراسة تم إجراؤها في جامعة نيوكاسل الإنجليزية و عرض موقع البي بي سي البريطاني تقريراً لهذه الدراسة تم منح بعض السيدات المعرضات لحروق الشمس ما يقرب من خمسة و خمسين غراماً من عصير الطماطم كل يوم بمحتواه من الليكوبين الذي يصل إلى ستة عشر ملي غرام لإثني عشر أسبوعاً.


 و قد أثبتت النتائج أن أولئك السيدات قد زادت نسبة حمايتهن من أشعة الشمس و الحروق التي تتسبب فيها بنسبة تصل إلى ثلاثين بالمائة كما أن بشراتهن قد تمت حمايتها من التجاعيد.

تحمي العظام من الهشاشة

- نظراً لإحتوائها على فيتامين ك فإنها تساهم في حماية العظام فكوب واحد من عصير الطماطم يوفر مقدار سبعة عشر بالمائة من الحاجة اليومية لهذا الفيتامين كما أن مادة الليكوبين الموجودة فيها تساهم في الوقاية من هشاشة العظام.

صحية لمرضي السكري

- تحتوي على كمية وفيرة من فيتامين أ و فيتامين ب مما يجعلها غذاء جيداً لمرضى السكري و تحافظ كذلك على صحة الأعصاب و سلامتها كما أن احتوائها على نسبة عالية من الألياف يجعلها تساهم في تنظيم نسبة السكر في الدم.

تقلل فرص الإصابة بفقر الدم

- تقلل من فرص الإصابة بمرض فقر الدم نظراً لإحتوائها على كمية وفيرة من العناصر و المعادن و التي تمد الجسم بما يحتاجه من العناصر التي يفقدها و خاصة من الحديد و قد وجد الباحثون أن مادة الليكوبين لها علاقة بانخفاض الإصابة بفقر الدم بنسبة تصل إلى تسعين بالمائة كما إنها تقلل من الإصابة بسرطان البنكرياس عند الرجال بنسبة إحدى و ثلاثين بالمائة.


 إقرأي أيضاً:


 

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع