خطوات بسيطة لتحفيز عمليّة الهضم وزيادة حرق الدهون

عملية التمثيل الغذائي أو الأيض هي العملية المسؤولة عن تكسير الطعام بواسطة أنزيمات الجسم وتحويله الى الطاقة التي يستخدمها الجسم في مختلف العمليات الحيوية. كما أن التمثيل الغذائي هو المسؤول عن حرق السعرات الحرارية في الجسم وبالتالي يساعد على التخلص من الوزن الزائد. كلما كانت عملية التمثيل الغذائي أسرع، كان حرق السعرات الحرارية أكثر وأصبح فقدانك للوزن الزائد أسهل وأسرع. تعرفي معنا إلى نصائح الخبراء التي ترسم لك خطوات بسيطة تنفّذينها على مدار اليوم لتحفيز تمثيلك الغذائي.

1- بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة

تناولي وجبة افطار جيدة: عدم تناول وجبة الإفطار يومياً يجعل الجسم يدخل في حالة المجاعة مما يجعل عملية الأيض تتباطأ حفاظاً على طاقة الجسم. وكلما كانت وجبة الافطار غنية بالسعرات الحرارية، كان أفضل على أن يتمّ اقتطاع هذه السعرات من مجمل ما تتناوليه يومياً.


ابدئي يومك بشرب كوب من الماء البارد: شرب الماء البارد يزيد من حرق السعرات الحرارية في الجسم حيث تستهلك في رفع درجة حرارة الماء.  

2- في فترة النهار

تناولي البروتين على الغداء: يعمل البروتين على زيادة كتلة العضلات في الجسم. والعضلات تحرق السعرات الحرارية حتى في حالة الراحة. لذلك، ينصح الخبراء بتناول ما يعادل كوبًا من الجبن منخفض الدسم أو 120 جرام من صدور الدجاج في كل وجبة على مدار اليوم.


شرب الشاي الأخضر: ثبت أن الشاي الأخضر له القدرة على حرق الدهون والتخلص من الوزن الزائد. فهو يحتوي على مادة ECGC التي تحفز حرق الدهون. تناولي يومياً 3 أكواب من الشّاي الأخضر الساخن للحصول على أفضل نتيجة.


تناولي منتجات الألبان: قد تتناولين أي من الأطعمة غير الصحية خلال اليوم مثل البطاطس المقلية أو وجبات المطاعم مما يُخلّ بالنظام الغذائي الصحي. لتعويض هذا الخلل وإعادة موازنة نظامك الغذائي، تناولي وجبة خفيفة من منتجات الألبان في وقت الظهيرة. لأفضل نتيجة، تناولي كوبًا من اللّبن أو الزبادي فهي قادرة على إمداد جسمك بكميّة مناسبة من الكالسيوم. والكالسيوم يساعد على تحفيز عملية الأيض عن طريق حرق الدهون مع مراعاة أن المكملات الغذائية التي تحتوي على الكالسيوم لا تعطي نفس النتيجة.


تناولي الأطعمة الحريفة: أثبتت الأبحاث أن تناول ملعقة كبيرة يوميًّا من الفلفل الحار يحفّز عملية الأيض بشكل كبير. الفلفل الحار الأحمر أو الأخضر يعزّز إنتاج الجسم للحرارة ونشاط الجهاز العصبي. مما يؤدي الى ارتفاع معدل الأيض بحوالي 23 في المائة.


تناول المكملات الغذائية الغنية بالحديد: الحديد مسؤول عن حمل الأكسجين الى العضلات. فعند نقص مستوى الحديد في الدم لا يصل الأكsجين بصورة كافية الى العضلات مما يثبط عملية الأيض. تناولي البقوليات والخضراوات الداكنة مثل السبانخ والبروكلي للحصول على نسبة كافية من الحديد.

3- أثناء ممارسة التمارين الرياضية

ممارسة التمارين الرياضية ببطء: فبهذه الطريقة يزيد انهيار الأنسجة العضلية، مما يحفّز الأيض بدرجةٍ كبيرة لإعادة إصلاح هذا التلف. وبالتالي يزيد حرق السعرات الحرارية.


تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على زيت السمك: الجمع بين ممارسة التمارين الرياضية بانتظام مع مكملات زيت السمك يزيد من نشاط الأنزيمات وحرق الدهون. إبحثي عن الأنواع التي تحتوي على ما لا يقلّ عن 300 ملليغرام من الحمض الدهني EPA و 200 ملليغرام من الحمض الدهني DHA في كبسولة. تناولي كبسولتين قبل التمرين بساعتين.

4- في آخر اليوم

تناولي الأسماك الدهنية: تناول 100 جرام من سمك السلمون أو التونة يعطيك كمية كافية من الحمض الدهني الأوميجا 3 والفيتامين D اللذان يساعدان على الحفاظ على كتلة العضلات في الجسم، ممّا يحفّز حرق الدهون.


النوم لساعات كافية: قلّة النوم تحرم الجسم من هرموني اللبتين وجريلين المسؤولين عن إعطاء الإحساس بالشبع. ممّا يدفعك الى تناول المزيد من الطعام.


عملية الأيض هي المسؤول الأوّل والأساسي في تخليص جسمك من السّعرات الحرارية. لذلك، حاولي إدخال الخطوات السابقة في روتينك اليومي للحصول على أيضٍ سريع يخلّصك من الوزن الزائد.

إعلانات google