7 طرق للتخفيف من السيلوليت من أخصائيّة التغذية نغم طنوس

هل تخافين من السيلوليت وتريدين التخفيف منه؟ نعرض عليك في ما يلي 7 طرق للتخفيف من السيلوليت والحدّ منه.


1- اتّباع حمية غذائيّة لخسارة الوزن: صحيح اننا نجد ظاهرة السيلوليت عند بعض النساء اللواتي لا يعانين من الوزن الزائد، ولكن يعود الأمر إلى العامل الوراثي، الجينيات والهورمونات. ولكن من المعروف أيضا أن الدهون الزائدة المتراكمة في الخلايا وتحت البشرة تظهر بشكل سيلوليت وتعطي لهذه الأخيرة مظهرًا متعرجًا مزعجًا. لهذا السبب يجب اتباع حمية غذائيّة صحية لخسارة الوزن بعد استشارة أخصّائي تغذية والحرص على عدم استعادة الوزن المفقوض.


2- شرب 2 إلى 3 ليتر من الماء يوميا: يساعد الماء على ترطيب البشرة وازالة السموم من الخلايا عبر البول والتعرّق. يجب الاكثار من شرب الماء يوميًا على ما لا يقل عن 2 ليتر لمحاربة السيلوليت. من الأفضل تقسيم جرعات الماء خلال كل ساعات اليوم وعدم تناولها دفعة واحدة كما يجب شرب 2 كوب من الماء الفاتر قبل تناول وجة الفطور.


3- اتباع نظام غذائي صحي قليل الدهون، السكر، الملح والكافيين: هذه المواد تساهم في زيادة نسبة السيلوليت في الجسم خاصة عند الأرداف والمؤخّرة. يجب التركيز على الفاكهة، الخضار والحبوب. كما يجب اختيار الحليب ومشتقاته قليلة الدسم اضافة الى التركيز على سفن الدجاج والسمك المشوي وتفادي اللحوم المدخنة، المعلبة ولحم الغنم الغني بالدهون المشبعة.


4- التخفيف من شرب مادة الكافيين اذ انها تزيد من احتقان الماء في الخلايا تحت البشرة ما يجعل السيلوليت أكثر ظهورا. لذا يجب التخفيف من شرب القهوة ومشروبات الطاقة الغنية بالكافيين واستبدالها بالزهورات، النعناع، اليانسون، الزنجبيل وقطع الحامض المضافة الى الماء الساخن.


5- التوقف عن التدخين: يزيد التدخين من نسبة السيلوليت في الجسم اذ يترك رواسب وسموم في خلايا البشرة كما يزيد من ظهور التجاعيد المبكرة ويفقد البشرة رونقها ونضارتها.  


6- الخضوع لجلسات التدليك: يساعد التدليك اليدوي من قبل المعالج الفيزيائي أو حتى التدليك عبر المكنات المتخصصة على تنشيط الدورة الدموية وافراغ الخلايا الدهنية من الرواسب والماء المحتقن ما يعطي البشرة ملمسًا ناعمًا خاليًا من التعرجات والسيلوليت. يجب المثابرة باتباع جلسات التدليك عند الأخصائي مع الحرص على اتباع حمية غذائية صحية وممارسة الرياضة أيضا.


7- ممارسة الرياضة: تساعد الرياضة على تفعيل الدورة الدمويّة، ازالة السموم من الجسم وزيادة نسبة الحرق أو ما يسمى بتنشيط الأيض، وهذا أمرٌ يساهم في اخفاض الوزن والتخفيف من السلوليت. يجب ممارسة الرياضة بمعدل 4-3 ساعات في الأسبوع أي ما يوازي 40-30 دقيقة في اليوم. من المهمّ التركيز على رياضة المشي، الهرولة والسباحة، كما يجب ممارسة رياضات حمل الأثقال وشدّ العضلات.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

أيضاً في صحة ورشاقة

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع