الإمارات تشارك في احتفالية اليوم الوطني الأيرلندي

Sara Ahmed

 

شاركت الإمارات العربية المتحدة الملايين حول العالم في احتفالات اليوم الوطني الأيرلندي.

 

في إطار المبادرة السنوية لهيئة السياحة الأيرلندية لإضاءة أبرز المعالم السياحية من مختلف أنحاء العالم، تكتسي الإمارات باللون الأخضر احتفالاً بهذه المناسبة. زين اللون الأخضر نادي خور دبي للجولف واليخوت، برج العرب، فندق "ياس فيسوري"، ستاد سوق دبي الحر للتنس وغيرها من أبرز المعالم الشهيرة بالمنطقة بالإضافة إلى 300 معلم ومتحف وبرج هام من مختلف أنحاء العالم بما فيها دار أوبرا سيدني، عين لندن والكولوسيوم في روما.

 

هذا وتأتي هذه الإحتفالات بعد التسهيلات الجديدة التي أتاحت للمواطنين في الإمارات العربية المتحدة دخول أيرلندا دون الحاجة إلى تأشيرة. فضلاً عن سهولة الوصول من خلال رحلات الطيران المتوفرة مرتين يومياً من دبي وأبوظبي وإلى مدينة دبلن، وهو ما يجعل جزيرة أيرلندا وجهة سياحية خلابة لسكان الإمارات أكثر من أي وقت مضى. ووفقاً لآخر استطلاع أجرته "يوجوف"، فإن تسعة من كل عشرة مواطنين من الإمارات الذين زاروا الجزيرة قالوا إنهم استمتعوا برحلتهم وحظوا بوقت جميل في هذا المكان الخلاب.

 

 

وقد صرح نايل جيبونز، الرئيس التنفيذي لهيئة السياحة الأيرلندية، معلقاً على هذه الاحتفالات: " أسعدنا كثيراً انضمام المزيد من المدن والمعالم السياحية المشهورة لمشاركة الإحتفال معنا باليوم الوطني الأيرلندي في العام التاسع على إطلاق مبادرة هيئة السياحة الأيرلندية لإضاءة أبرز المعالم باللون الأخضر. ويأتي نجاح هذه المبادرة نتيجة الجهود التي قام بها المواطنون الأيرلنديون في أيرلندا وحول العالم".

 

وتدعو هيئة السياحة الأيرلندية الجميع لخوض تجربة هذه الأجواء الإحتفالية، وزيارة العاصمة دبلن والإستمتاع بموكب المهرجان السنوي الذي يجوب شوارع المدينة. جاء هذا الموكب على شكل مجسمات وأزياء ملونة ومصنوعة يدوياً إضافة إلى مشاركة فنانين موهوبين للإحتفال بهذا اليوم على وقع أنغام الموسيقى بصحبة الفرق الموسيقية من جميع أنحاء العالم.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع