لماذا تبيع سيلينا جوميز منزلها؟

Sohair

 

قررت النجمة العالمية سيلينا غوميز أن تعرض منزلها الخاص بولاية تكساس للبيع، على الرغم من أنه من أحب الأماكن إلى قلبها، بمبلغ وقدره 3 مليون دولار. 

 

اشترت سيلينا غوميز، التي تبلغ من العمر 25 عاماً، هذا المنزل في عام 2015. يبلغ مساحة المنزل حوالي 10.000 قدم مربع على 1.5 فدان على الأرض. يتكون المنزل من خمس غرف وست حمامات، وحمام سباحة تزينه حديقة المنزل بمساحات خضراء كبيرة، ومساحة كراج كبيرة تكفي لثماني سيارات. هذا بالإضافة إلى احتواء المنزل على سينما خاصة كبيرة.

 

من الجدير بالذكر أن، المطربة الأمريكية سيلينا غوميز قد اشترت هذا المنزل منذ ثلاثة أعوام، وسبق وعرضت هذا المنزل مسبقاً في شهر مايو الماضي لعام 2017 إلا أنها سحبت العرض لتعود به للبيع من جديد في هذا العام. عن سبب بيع سيلينا منزلها الخاص فتتداولت بعض الصحف ووسائل الإعلام الأمريكية أنه ربما السبب يعود إلى تخطيط سيلينا للزواج من حبيبها المغني الكندي العالمي جاستن بيبر خلال الفترة القادمة.

 

من جهة أخرى، فإن الفنانة سيلينا غوميز عادت إلى حبيبها جاستين بيبر بعد انفصال دام لعدة سنوات، معترفين الثنائي أنهما وجدا الحب الحقيقي مع بعضهما، ولن يتخلا اي أحد منهما عن الآخر، على الرغم من اعتراض عائلة النجمة العالمية سيلينا على علاقتها بجاستين بيبر. وبعد رحلة العلاج التي تلقتها سيلينا من الاكتئاب النفسي الحاد فإنها تقرر هي وحبيبها جاستين بيبر الرجوع لبعضهما مرة اخرى دون كشف تفاصيل أخرى.

 

ويذكر ان، النجمة الأمريكية سيلينا غوميز خضعت للعلاج النفسي مؤخرا، للتخلص من القلق والاكتئاب الذي صاحب مرضها الأخير وهو مرض الذئبة الحمراء، الذي اضطرها إلى إجراء عملية زرع كلية خلال العام الماضي. حيث كشفت الجميلة سيلينا غوميز بأنها تعاني بشدة من مرض الاكتئاب النفسي الحاد، قائلة لمجلة "هاربر"، أنه من الواضح أن معاناتها مع الإكتئاب ستستمر معها طوال حياتها. ذكر الموقع الإلكتروني الأمريكي Aol أن سيلينا غوميز خضعت للعلاج النفسي خلال الفترة الأخيرة في مركز خاص للعلاج في مدينة نيويورك، وقضت فيه حوالي أسبوعين ماضيين.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع