بطلة عالمية في الشطرنج تقاطع بطولة سعودية بسبب قيودها على النساء

Sohair

أثارت آنا موزيتشوك بطلة الشطرنج العالمية ضجة كبيرة بعد اتخاذ قرارها بمقاطعة لعب بطولة الشطرنج السريع لهذا الاسبوع في المملكة العربية السعودية وأعلنت أنها مستعدة لتحمل جميع عواقب قرارها المفاجئ، حتى لو أنها ستخسر الكثير.

 

أعلنت بطلة العالم في الشطرنج الفتاة الأوكرانية أنا موزيتشوك البالغة من العمر 27 عاما عن قرارها الذي سيخسرها الكثير وهو عدم المشاركة في بطولة الشطرنج السريع العالمية للملك سلمان الدولية في هذا العام 2017 في السعودية، والذي تقام البطولة هذا الأسبوع حيث أنها بدأت يوم الثلاثاء وتستمر حتى 30 ديسمبر، وكان رفضها لعدم الحضور هو  بسبب احتجاجها لسجل السعودية في حقوق المرأة.

حيث تخلت بطلة أوكرانيا العالمية في الشطرنج السريع عن لقبيها العالميان التي كانت سوف تحصل عليهما عندما تخوض بطولة الشطرنج السريع والخاطف في الرياض، كما أنها سوف يضيع عليها أيضا مكاسب مادية كبيرة وضخمة لهذه البطولة العالمية وذلك بسبب اعتراضها عن القيود التي تفرضها السعودية على النساء.

 

وبناء على ذلك قامت البطلة الأوكرانية "أنا موزيتشوك" بالاعلان عن قرارها بعدم حضور البطولة العالمية للشطرنج التي تقوم في المملكة العربية السعودية هذا العام بسبب الطريقة التي تتعامل بها السعودية مع النساء وكأنهن مخلوقات ثانوية ، لذلك قامت بكتابة تدوينة عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي على الفيس بوك تهاجم فيها دولة السعودية محتجة على قيودها ضد المرأة.

 

كتبت أنا موزيتشوك قائلة: "سأفقد لقبين عالميين، واحدا تلو الآخر، فقط لأنني قررت رفض الذهاب إلى المملكة العربية السعودية. ورفض اللعب بقواعد شخص ما، بعدم ارتداء العباءة، وعدم الخروج بصحبة أحدهم، وعدم الشعور بأنني مخلوق ثانوي"، وتابعت: " بالطبع كان من الصعب جدا اتخاذ قرار كهذا لأنني بطلة للعالم حاليا في هاتين الفئتين - الشطرنج السريع والخاطف- ولذلك إن لم أشارك في هذه البطولة سأفقد كلا اللقبين".

 

أضافت أنا موزيتشوك وقالت: " قبل عام من الآن، فزت بلقبين وكنت أسعد شخص في عالم الشطرنج، ولكن هذه المرة لدي شعور سيء. وأنا مستعدة للحفاظ على مبادئي وألا أحضر هذه البطولة.. وكان باستطاعتي أن أفوز خلال خمسة أيام بأكثر مما حققت في عدة بطولات أخرى مجتمعة".

 

كما أنها صرحت بأن شقيقتها ماريا تسير على نفس خطاها وقامت باتخاذ نفس القرار، حيث قالت: "الأمر نفسه ينطبق على شقيقتي ماريا، وأنا سعيدة جدا لأننا نتشارك نفس وجهات النظر".

 

وليس هذا فقط، بل علقت أنا موزيتشوك على قرارها من خلال مقابلتها الصحفية مع رويترز بمنزلها في مدينة لفيف وقالت: "إنني اتخذت القرار وأنا أعلم جيدا إنني سوف أتتنازل عن لقبي وستفوتني مكاسب مالية نتيجة عدم المشاركة، مضيفة: "فيما يتعلق بما إذا كان هذا صوابا أم خطأ فهناك أناس بالتأكيد سيدعمونني وأناس سيعارضونني. لكنني اتخذت القرار وأنا مسؤولة عنه".

 

وبناءًا على قرار الفتاة الأوكرانية أنا موزيتشوك فقد أعلن الاتحاد الدولي للشطرنج عن حصوله على موافقة من السلطات السعودية بتخفيف مطالبها التقليدية بفرض ارتداء العباية التي تغطي كامل الجسم، وأن تقوم بالمشاركة في المسابقة واستبدال هذه الملابس بالقمصان البيضاء ذات الرقبة العالية.

 

ووصف الاتحاد الدولي للشطرنج هذا القرار بانه يعتبر اتفاق تاريخي وهو تخفيف السعودي قواعد الملبس في البطولة التي يبلغ مجموع جوائزها مليوني دولار، والذي يكون نتائج القرار عدم اضطرار اللاعبات إلى ارتداء الحجاب أو عباءة ويكفي فقط ملابس برقبة عالية، ويذكر أن هذه البطولة العالمية للشطرنج التي تقام في المملكة العربية السعودية والتي تحمل اسم الملك سلمان بن عبد العزيز سوف يشارك فيها أكثر من 200 لاعب من 70 دولة في بطولة العالم للشطرنج.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع