والدة سيلينا جوميز تتشاجر مع ابنتها وتنتقل إلى المستشفى

Sohair

على الرغم من أن علاقة الثنائي سيلينا غوميز وجاستين بيبر تثير اهتمام العديد من جمهورهما مقدمين لهما الدعم الروحي لهما من جميع أنحاء العالم ومتمنين السعادة لهما ودوام علاقتهما، إلا أن الأمر يختلف عند عائلة المغنية سيلينا غوميز وبالأخص والدتها ماندي تيفي التي تعترض على استمرار هذه العلاقة بشدة.

 

أصيبت السيدة الأمريكية ماندي تيفي والدة المغنية العالمية سيلينا غوميز بأزمة قلبية مفاجئة ترتب على إثرها فقدانها للوعي وذلك بعد أن حدث حوار بينها وبين ابنتها سيلينا تحدثت فيه إليها عن رغبتها في العودة إلى المغني الكندي الشهير جاستين بيبر، وهذا لأنها ترفض تماما علاقة سيلينا به.

 

أثناء حوار النجمة الصغيرة سيلينا غوميز مع والدتها عن علاقتها مع حبيبها جاستين بيبر صرحت لها والدتها بأنها ليست موافقة على إتمام هذه العلاقة لأنها لا تحب جاستين ولا تستلطفه وأنه شخص مستفز للغاية بالنسبة لها، وهذا حسب ما ذكرته المجلات والصحف البريطانية.

 

وأوضحت الصحف والمواقع الأمريكية بعض تفاصيل الحوار الذي دار بين ماندي تيفي وبين ابنتها سيلينا غوميز والذي ترتب عليها فقدانها للوعي إثر تعرضها لأزمة قلبية حادة. بدأ الحوار بمعرفتها بذهاب الحبيبين سيلينا جوميز وجاستين بيبر الى أحد أطباء العلاقات الزوجية لإجراء بعض الجلسات الإستشارية عن العلاقات الغرامية لإنجاح علاقتهما، حتى أن يصل الموضوع إلى الزواج والانجاب وهذا الذي أثار غضب والدة سيلينا بشدة ونشب خلاف حاد بينهما بعد هذا النقاش أثناء تواجدهما بأحد الفنادق الكبرى بلوس أنجلوس.

 

عقب تعرض والدة سيلينا غوميز لفقدان الوعي والإغماء المفاجئ تم استدعاء فريق طبي للفندق لفحص حالتها الصحية وعقب إفاقة والدة سيلينا تحدثت معها ابنتها وأصرت على موقفها من ناحية حبيبها جاستين بيبر مؤكدة لها أنه الشخص الذي أختاره قلبها ولا تستطيع التخلي عنه. على الرغم من أن والدة سيلينا السيدة ماندي تيفي تعترض على علاقة الثنائي وأنها ليست من معجبين جاستين بيبر إلا أن باتي ماليت والدة جاستين متحمسة كثيرا لهذه العلاقة وأنها تحب سيلينا جوميز كثيرًا وتشجع جاستين على اتخاذ قراراته بما أنها تتسبب في إسعاده.

 

في نفس التوقيت، كانت قد نشرت ماندي تيفي والدة النجمة الشهيرة سيلينا غوميز صورة لها تتذكر فيها ابنتها الراحلة سكارليت التي توفيت بسبب تعرضها للإجهاض، وأكدت بأنها لا تزال جزءًا من العائلة "روحياً". على إثر ذلك قام الموقع الإلكتروني الأمريكي"بيبول" بنشر تقريرا يؤكد فيه أن السيدة ماندي تيفي تعرضت لهذه الأزمة الصحية بسبب الضغط النفسي الذي تمر به وليست بسبب جاستين بيبر حيث كتب الموقع قائلاً: "ماندي تمرّ في فترة عصيبة، واتخذت قراراً بالدخول إلى المستشفى لتطمئن بأن كل شيء على ما يرام، ولا علاقة لبيبر بهذا الأمر".

 

كذلك نقل الموقع الأمريكي "تي إم زي" أن ماندي تيفي تواجه المزيد من الضغوطات النفسية خلال الفترة الحالية وأنه تصادف هذا الاسبوع تعرض ابنتها للإجهاض والتوتر مرورا بمتطلبات موسم الأعياد الذي زاد حالة التوتر لديها وانتهت بالمشادة الكلامية التي دارت بينها وبين ابنتها سيلينا غوميز بسبب حديثهما عن حبيبها جاستين بيبر وهذا الذي جعلها تصاب بالأزمة القلبية الحادة ودخولها المستشفى.

 

وأشار الموقع إلى أن والدة سيلينا ترفض هذه العلاقة العاطفية التي تجمع بينها وبين المغني العالمي جاستن بيبر بسبب الإساءة والضرر النفسي الذي تسبب فيه جاستين لابنتها بعد انفصالهما عم بعض في عام 2014، لذلك فقررت والدة سيلينا بأنها لابد من أن تبعد ابنتها عن جاستين .

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع