نادية الجندي تثير الجدل بما قالته عن الجنس والمخدرات

Sohair

❤️💚❤️ #نادية_الجندي

A post shared by nadia elgandy (@nadiaelgandy) on

أصبحت حلقة نجمة الجماهير نادية الجندي مع الإعلامية سمر يسري حديث المواقع الإلكترونية بعد إذاعتها كما أنها تصدرت قائمة محرك البحث جوجل بسبب تصريحاتها الجريئة ومن أبرزها حديثها عن الجنس، وعن قضية المخدرات والإدمان التي عانت منها بشكل شخصي.

 

حلت النجمة الكبيرة نادية الجندي ضيفة ببرنامج "أنا وأنا" مع الإعلامية المصرية سمر يسري الذي يتم بثه عبر قناة "اون تي في" الفضائية، ومن خلال هذه الحلقة صرحت نجمة الجماهير ببعض التصريحات الجريئة التي أثارت جدلا كبيرا بين وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي.

 

من أهم تصريحاتها التي تحدثت عنها النجمة نادية الجندي هي رأيها عن الجنس عمومًا وعن كيفية ظهوره على السينما باعتباره جزء من حياتها العامة ولابد وأن يتم تجسيده في الافلام والدراما ولكن المشكلة في طريقة تجسيد مشاهد الجنس على الشاشة، حيث تضمن تصريحها قائلة: "الجنس جزء من حياتنا والدراما تجسد حياتنا، وعند تقديم مشهد به علاقة بين رجل وامرأة وبها قصة حب، فمن الممكن ألا يكون مبتذلاً".

 

في نفس الوقت عارضت نجمة الجماهير نادية الجندي المشاهد الجنسية التي تظهر بالسينما بشكل مبتذل وبطريقة أكثر عري، و علقت على ذلك وقالت إن هناك بعض المشاهد والقبلات الساخنة تكون زائدة عن اللزوم بحسب تعبيرها، و أردفت نادية الجندي قائلة: "طوال مشواري التمثيلي لم يُلغى لي ولا مشهد لأنني حريصة الا أقدم مشاهد بها ابتذال".

 

وتابعت نادية الجندي حديثها وقالت أنها قدمت حوالى 80 فيلما وانها تشعر بالرضا عنهم جميعهم الا فيلم واحد وهو "عالم وعالمة" وذلك بسبب اعتراضها على مخرج الفيلم أحمد ياسين، في حين أنها أشارت أن بسبب الأعمال الرديئة التي تعرض حاليا في السينمات هي التي أظهرت مدى قيمة أعمالها لدى النقاد حيث قالت: "أخر فيلم محترم قُدم في السينما كان فيلم "الرغبة" إذ أنه أعظم فيلم ومنحه النقاد أحسن فيلم، ولدي غرفة مليئة بالجوائز وشهادات التقدير من كل الدول العربية".

 

وفي نفس السياق عبرت النجمة نادية الجندي عن عن عدم اعجابها بأفلام النجم الشاب محمد رمضان وذلك بسبب المشاهد العنيفة الذي تتناولها أحداث أفلامه وعلقت عليها قائلة: "لم أشاهد عملا فنيّا كاملا لمحمد رمضان، ولكن لا يعجبني في أدوار العنف الشديد، الذي ينعكس على المجتمع بشكل سلبي"، معلقة على انتقاد وإساءة الإعلامي مفيد فوزي للفنان محمد رمضان، ووصفه بالعجلاتي قائلة: "لا أحب هذا النوع من التجريح، وكان من الممكن أن يتم انتقاده فنيًا، بعيدًا عن هذا الأمر".

 

من جهة أخرى، أشارت النجمة نادية الجندي عن قضيتها مع المخدرات والإدمان وقالت أنه إذا أردت تدمير شعب بأكمله عليك بتناول شبابه للمخدرات مشيرة إلى أن شقيقها كان مدمن للمخدرات وأنها حاولت معه كثيرا لكي تعالجه في اكثر من مصحة لعلاج الادمان ولكنها فشلت معه لأنه كان يضعف ويعود للمخدرات حتى أن توفى.

 

ولهذا السبب حرصت نادية الجندي على أن تواجه هذه المشكلة وتحاول أن تقضي عليها من خلال أفلامها السينمائية لذلك قدمت مجموعة من أروع الأفلام المصرية التي تناقش هذه القضية بشكل كبير وواسع جدا ومن أبرز أفلامها هو فيلم "الباطنية"، وفيلم "الضائعة".

 

في نفس السياق صرحت نادية الجندي أنها لم تلجأ إلى تجسيد أدوارها السينمائية لتناقش قضية المخدرات بسبب ادمان شقيقها فقط بل إنها ترى من وجهة نظرها إن هذه المشكلة هي بمثابة تدمير شامل المجتمع، وأشارت نادية الجندي أن ادمان شقيقها للمخدرات لم يؤثر عليها فنيا على الإطلاق ولكنه أثر عليها شخصيا ومعنويا بشكل كبير.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع