لينا هيدي تخبر قصة التحرش الجنسي لها من قبل هارفي وينستين

Sohair

 

حرصت الممثلة الأمريكية لينا هيدي على أن تروي قصتها المؤلمة. فإنها تعرضت للتحرش الجنسي من قبل المنتج الأميريكي هارفي واينستين، لتنضم لقائمة الفنانات اللواتي تعرضن للتحرش والاعتداء الجنسي من قبل هذا الشخص والذي يصل عددهن الى 40 فنانة أبرزهن أنجلينا جولي، وتيلور سويفت.

 

 

قامت الممثلة الأمريكية لينا هيدي بطلة مسلسل Game Of Thrones بنشر تفاصيل تعرضها للتحرش من قبل هارفي واينستين وذلك عبر حسابها الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي على تويتر. بدأت تغريدتها قائلة: "أول مرة تلقيت فيها بالمنتج هارفي واينستين كانت أثناء تواجدنا في مهرجان فينسيا السينمائي في إيطاليا. [...] وللحظة طلب مني هارفي أن أتمشى معه قرب المياه، فقبلت دعوته ومشينا معاً ثم توقف للحظة وقال لي بعض التعليقات الخليعة وغير المناسبة، فشعرت بالصدمة الشديدة وضحكت وقلت لنفسي أكيد أنها مجرد مزحة ولم يقصد بها شيء، والأمر سيكون كأنني أقبل والدي! ثم طلبت منه مغادرة المكان ونذهب لنحضر شرابا، ونعود لزملائنا".

 

 

ثم تابعت لينا هيدي تغريدتها وقالت: "أما بالنسبة للمقابلة الثانية فكانت بعد مقابلتنا بسنة وكنا في مدينة لوس انجلوس وعندما قابلته قلت بداخلي أكيد لن يحاول هارفي أن يتحرش بي مرة أخرى وخاصة بعد أن ضحكت وأخبرته ولا حتى بعد مليون سنة. اعتقدت بيني وبين نفسي أنه احترم حدودي وأنه ربما يريد الحديث معي عن عمل محتمل، ثم تلقيت منه اتصالاً يطلب فيه مني أن أقابله لتناول الإفطار سوياً، فقبلت طلبه تناولنا الإفطار وتحدثنا عن الأفلام والصناعة. سألني عدة أسئلة عن حياتي العاطفية. نقلت المحادثة إلى شيء أقل خصوصية".

 

 

واستكملت لينا وقالت: "ذهب إلى الحمام ثم تفاجئت إذ بعد حديثنا يقول لي: "هيا نصعد إلى الغرفة، أريد أن أعرض نصاً عليك". ثم اتجهنا نحو المصعد وأصبح جسدي في حالة حذر شديدة، وخلال تواجدنا بالمصعد تحدثت الى هارفي وأخبرته أنني لست مهتمة بأي شيء عدا العمل، لا تعتقد أننا جئت معك لأي سبب آخر، لن يحدث أي شيء. لا أعرف ما المس الذي جعلني أتحدث بصراحة في تلك اللحظة، فقط لدي شعور قوي بأن أقول له: "لا تقترب مني"."

 

 

واختتمت لينا هيدي تغريدتها قائلة: "كان صامتاً بعدما تحدثت، غاضب جداً. خرجنا من المصعد وتوجهنا لغرفته. يده كانت على رقبتي، كان يدفعني للأمام. شعرت أنني عاجزة تماماً، حاول استخدام مفتاحه الألكتروني لكنه لم يعمل. ثم غضب بعدها بشدة. جرني مرة أخرى للمصعد ممسكاً بقوة بذراعي خلال توجهنا من الفندق إلى مرآب السيارات. دفع تكلفة سيارتي وهمس في أذني: "لا تخبري أحدا بذلك، سواء مديرك أو وكيلك. ركبت سيارتي وبكيت"."

 

من الجدير بالذكر أن صحيفة The New York Times قامت بنشر تقريراً تتحدث من خلاله عن حالات التحرش الجنسي والاعتداءات اللفظية والجنسية الذي قام بإرتكابها المنتج البريطاني هارفي واينستين بالممثلات والمشاهير وهذا على مدار ثلاث عقود من الزمن. أضافت الصحيفة أيضاً أن شركة Weinstein قامت بطرده فور علمها بتصرفاته البذيئة. بسبب ذلك قامت معظم الممثلات العالميات بالخروج عن صمتهن للحديث عما تعرضن له على يد المنتج الحائز على جائزة أوسكار هارفي واينستين وفد بلغ عددهن 40 ممثلة. تقوم قوات الشرطة في نيويورك ولندن بالبحث وراء اتهامات التحرش والاغتصاب الجنسي الذي يواجها وينستين لكي يتم القبض عليه ومعاقبته.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع