توبا بويوكستن تتخلى عن بناتها لتعيش مع حبيبها

Sohair

#love #ask #sevgi #kosulsuzsevgi #sonsuzluk #infinity #unconditionallalalove ❤

A post shared by Tuba Büyüküstün (@tubabustun.official) on

بعد مشاجرة حادة بين النجمة التركية توبا بويوكوستون، الشهيرة بدور "لميس"، وبين والدتها أمام الناس بسبب علاقتها مع حبيبها الجديد، قررت توبا أن تتحدى والدتها بإتخاذ قرار حاسم...

 

كشفت بعض المصادر التركية أن على الرغم من رفض والدة النجمة علاقتها مع حبيبها الجديد أوموت أفجان إلا أن توبا بويوكوستون قد اتخذت قراراً نهائياً قد ترتب على إثره انتقالها للعيش مع حبيبها الجديد رجل الأعمال التركي أوموت أفجان.

 

قرر الثنائي أن ينتقلا ليعيشا سويًا واختارا منطقة "بيبك" في اسطنبول لكي يبتعدوا تماما عن تطفل الصحفيين حيث تمتاز هذه المنطقة بالهدوء بعيداً عن الضجة. أضافت تقارير الصحف التركية أن النجمة التركية توبا بويوكوستون قد انتقلت بمفردها لتقيم مع حبيبها وتركت طفلتيها التوأم توبراق و مايا مع والدتها.

 

تشاجرت الفنانة توبا بويوكوستون مشاجرة حادة للغاية مع والدتها مؤخراً بإحدى المطاعم الكبرى بمدينة اسطنبول بسبب عدم موافقة والدتها عن العلاقة الغير شرعية التي تجمع بين ابنتها التركية توبا وبين رجل الأعمال التركي أوموت أفجان. ذلك بسبب فارق العمر الكبير بينهما ولأن أوموت أفجان شخص متهور. فإنه اعتدى على الصحفيين الذين قاموا بتصويره هو وتوبا وقد وترتب على ذلك دخوله إلى السجن. ترفض والدة توبا هذه العلاقة أيضًا لأن صورة توبا أمام جمهورها ومتابعيها بدأت تهتز.

 

ليس ذلك فقط بل من الواضح أن النجمة التركية توبا بويوكوستون قد خسرت الكثيرين بسبب قصة الحب الذي تعيشها مع حبيبها. في البداية قد خسرت توبا زواجها وانفصلت عن الفنان التركي أونور صايلاك الشهير بدور "رأفت" بعد زواج دام لست سنوات. بعد اكتشافه لخيانتها فقرر أن ينتقم منها بتقديم دعوى قضائية في محكمة الأسرة ضد طليقته توبا بويوكوستون. يطالب فيها بضم حضانة طفلتيه التوأم مايا وتوبراق باعتبار أن والدتهما النجمة التركية توبا بويوكوستون ليست أم صالحة بتربية بناتها.

 

هذا بالإضافة إلى أن النجم أونور صايلاك قد صفع طليقته توبا بويوكوستون صفعة قوية مؤخرًا وهي أثناء عرض فيلمه الجديد في إحدى مهرجانات تركيا السينمائية الدولية. قام بإزالة صورة توبا من أفيش الفيلم وطلب من إدارة المهرجان بعدم حضورها إلى العرض وبالفعل قامت إدارة المهرجان بتلبية طلب النجم التركي أونور صايلاك.

 

خسرت توبا بويوكستون لقب سفيرة للنوايا الحسنة بمنظمة اليونيسيف في الولايات المتحدة الأمريكية بعد أن أخذوا بالاعتبار خيانتها لزوجها الفنان أونور صايلاك أثناء فترة زواجهما. قبل أن تنفصل عنه قاموا بمنح النجمة التركية الشابة سيريناي سيريكايا لقب سفيرة للنوايا الحسنة بدلا منها.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع