ارت سبيس يفتتح معرض لـهبة الخمليشي في دبي

Sohair

الفنانة المغربية البالغة من العمر ستة عشر عاماً هبة الخمليشي افتتحت معرضها "ميجور أند إكسس" (Measure & Excess) من خلال برنامج "آرت سبيس" للفنانين الشباب مساء يوم الثلاثاء الماضي والذي سيستمر حتى يوم 5 من أكتوبر القادم في مركز دبي المالي العالمي.

 

قرر برنامج آرت سبيس أن يفتتح معرض الفنانة هبة الخمليشي الحائزة على جوائز عالمية عديدة في الفن التشكيلي وذلك لكي يتم عرض العديد من اللوحات الفنية التي كانت تستمد أفكارها وأعمالها الفنية من ممارسة رياضة الكابويرا البرازيلية الأفريقية منذ أن كانت في الثامنة من عمرها.

 

أثناء حضور الفنانة الشابة المغربية هبة الخمليشي ليلة افتتاح معرضها Measure & Excess استقبلت زوارها بحماس شديد وتحدثت قائلة: "لقد أحبّت عائلتي فعلاً ما كنت أقوم به من الرسم، حتى باتت تشجّعني كل مرة على رسم لوحة جديدة لرياضة الكابويرا، أو بالأحرى أفضّل أن أسميها لوحة آبادا Abada بما أنها نابعة من مؤسسة كابويرا البرازيلية التي كنت عضواً فيها."

 

هبة الخمليشي لم تفعل مثل باقي الفنانين التشكيليين الذين يبحثون عن الأرباح المالية من بيع لوحاتهم الفنية ولكنها عندما تبيع الكثير من لوحاتها فتقوم بتخصيص ما تجنيه لمساعدة من يحتاج إلى مساعدة. تابعت حديثها بكل تواضع لتقول: "كنْبيع اللوحات ديالي، وكنعطي الفلوس للجمعيات الخيرية باش يعاونو الأطفال اللي مْراض واللي محتاجين للمساعدة"، مضيفة: "إلى حد الآن لم أبلغ ثمانية عشرة عاما..ما عندنا ما نديرو بالفلوس.. نعطيوهم لشي وحدين اللي هوما محتاجين أكثر منا".

و قد تحدث والدها عنها أثناء حفل الافتتاح ويقول أنها عندما تقوم بالرسم فقد تشعر بمتعة خاصة جدا واللوحة الفنية التي تقوم برسمها تكون بالنسبة لها فرحة كبيرة تشبه الفرحة البريئة لدى الأطفال. يقول والدها عنها: "إنه حبّ هبة لفنها الذي يشدها أحيانا حتى عن الأكل، إنّ ولعها بفنها ينسيها نفسها فتنخرط كليا في عالمه".

 

هبة الخمليشي هي فتاة مغربية ولدت في مدينة الرباط وتبلغ من العمر 16 عاماً وهي تدرس حالياً في الباكالوريا، شعبة العلوم الرياضية. هبة فتاة قليلة الكلام ولا تتحدث كثيراً لكنها تكمن جميع الكلام في لغة الأشكال والألوان والرموز. حققت أرقاماً قياسية في لوحات الفن التشكيلي وبسبب أناملها الصغيرة وموهبتها الفطرية المبدعة تمكنت من الدخول إلى موسوعة غينيس للأرقام القياسية كأصغر فنانة تشكيلية ترسم بشكل احترافي.

 

هبة الخمليشي قامت بتأسيس أول معرض تشكيلي لها في الرباط بإحدى المراكز التجارية الشهيرة وذلك عام 2009، ومنذ ذلك العام حتى الآن استطاعت أن تنظم حوالي 61 معرضاً تشكيلياً في المغرب والعالم كان من أهمها باريس وروما وبنغلاديش. نالت المزيد من الجوائز العالمية عن إبداعها في الفن التشكيلي.

يُذكر أن هبة الخمليشي قد تعرضت للاستغلال من قبل شركة أمريكية قامت باستغلال جداريّة سابقة لها في الدعاية لمنتجاتها، دون أنَ تأخذ موافقتها، مما اضطرت للاستعانة بمحامي أمريكي لكي يقوم برفع دعوى قضائية ضد هذه الشركة الأمريكية، وهذا وفقاً لما صرح به مدير أعمالها.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع