اسعار خيالية لتذاكر حفل عمرو دياب في دبي

Sohair

أصيب جماهير الهضبة عمرو دياب بحالة من الذهول الشديد بعد معرفتهم بأسعار التذاكر التي تم طرحها لحضور حفل النجم عمرو دياب في مدينة دبي للإعلام يوم 29 من ديسمبر المقبل لعام 2017.

 

يستعد النجم والسوبر الستار عمرو دياب لإحياء حفله الغنائي الجديد في مدينة دبي للإعلام Dubai media city amphitheatre، يوم التاسع والعشرون من ديسمبر المقبل لعام 2017. ستكون هذه الحفلة الأولى له بعد طرح ألبومه “معدي الناس”، وسيغنيه معهم ليلة رأس السنة. بدأ القائمون على الحفل طرح التذاكر وأسعارها لحضور حفل عمرو دياب في دبي ولكن أسعار التذاكر قد أثارت ضجة إعلامية عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب سعرها الغالي جدا والمبالغ فيه.

 

 وصل سعر التذكرة الواحدة لحضور حفل الهضبة عمرو دياب في مدينة دبي إلى 10 آلاف درهم إماراتي، أي ما يعادل الـ 50 ألف جنيه مصري. شعر جماهير الهضبة بهذا الرقم بعد تداول الأسعار على شبكات الانترنت والسوشيال ميديا بالذهول من جراء هذا الرقم.

 

 

طرح سعر تذاكر لهذا الحفل الضخم الذي سوف يحيه الهضبة ليلة رأس السنة في دبي بعد إصدار ألبومه الأخير معدي الناس تم تحضير 14 فئة من التذاكر وأقل فئة فيها سعرها 195 درهم إماراتي أي ما يعادل 950 جنيها مصريًا أو 260$، وأعلى فئة فيها سعرها 9950 درهم إماراتي أي ما يعادل 50 ألف جنيه مصري أو 2700$، وهي عبارة عن طاولة كبيرة تسع 10 أفراد، للـ VIP ورجال الأعمال.

 

بمجرد أن تداول أسعار تذاكر حفل الهضبة عمرو دياب بدأت التعليقات تنهال بكثافة على أسعار التذاكر الخاصة بالحفل من قبل رواد ونشطاء الانترنت. أبدوا استغرابهم الشديد من هذا الرقم الضخم، في حين أن هناك عدد كبير من المتابعين قاموا بالتعليق على الرقم الذي وصل إلى 10 آلاف درهم، وأشاروا أن هذا المكان هو أغلى مكان في الحفل، بينما يوجد تذاكر بالحفل لا يتعدى سعرها ال 195 درهم فقط.

 

ذكر بعض النشطاء السبب في ارتفاع سعر التذاكر المبالغ فيه وقالوا إنه سوف يتم تحويل الدرهم إلى جنيه مصري. بينما الشروط التي تم فرضها لحضور الحفل الغنائي النجم عمرو دياب في مدينة دبي للإعلام فكانت هي الأمر الآخر الذي قد شغل حيزًا كبيرًا من تفكير البعض. هي شروط عدم اصطحاب الأطفال بينما الحضور الذين سيكون معهم أطفال أقل من 12 عاماً، عليهم الحجز فقط تذاكر في منطقتي "Regular Zone" و"Grandstand".

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع