رأس الخيمة تفتتح أطول مسار انزلاقي في العالم

Sohair

قامت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة في دولة الإمارات العربية المتحدة بالإعلان عن افتتاح أول مسار انزلاقي في العالم في بداية شهر ديسمبر المقبل لعام 2017.

 

 ومن المقرر إقامة هذا المسار الانزلاقي فوق جبل جيس التي تعد أعلى القمم الجبلية في إمارة رأس الخيمة داخل دولة الإمارات العربية المتحدة. تم الإعلان عن الافتتاح عن أطول مسار انزلاقي في رأس الخيمة  خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس من قبل الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة هيثم مطر. أوضح بأن هيئة تنمية السياحة ترغب في احتلال إمارة رأس الخيمة لمكانة مميزة ومرموقة بين الوجهات السياحية العالمية.

 

بالفعل قد نجحت الهيئة في الوصول لهذه المكانة وهذا بفضل عشاق المغامرات الذين قاموا باستكشاف المنتجات السياحية والرياضية. حاولوا أن يستفيدوا من الوجهات الطبيعية الفريدة التي تتمتع بها الإمارة. أشار هيثم مطر إلى أن الهيئة قد تعاونت مع الشركة العالمية المتخصصة في مجال تشغيل مسارات الانزلاق تورو فيردي.

 

أضاف هيثم مطر قائلًا: "سوف يعزز هذا المنتج الجديد من العروض السياحية الفريدة في جبال واشطآن وصحراء إمارة رأس الخيمة، ووفقًا لتوجيهات الشيخ سعود بن صقر القاسمي حاكم إمارة رأس الخيمة وعضو المجلس الأعلى للاتحاد أن الهيئة في طريقها لتحقيق هدفها وهي استقبال حوالي مليون زائر بحلول العام القادم".

 

ذكر مطر أن الهيئة الخاصة بالسياحة تسعى جاهدة لأن تصل إمارة رأس الخيمة للدخول لموسوعة "غينيس" العالمية للأرقام القياسية بهذا المسار الانزلاقي الذي يعد أطول واعلى مسار في العالم والذي يمكن أن يستوعب حوالي 250 شخصاً في اليوم أي 100 ألف شخص كل عام. أن هذا المسار سوف يتخطى الرقم القياسي المحدد لموسوعة غينيس العالمي وهي حوالي 2200 متر، والمسجل باسم المسار الانزلاقي "ذا مونستر" في بورتريكو.

 

تابع مطر حديثه وقال: "سوف توفر الهيئة وجهة ليس لها مثيل على مستوى المنطقة والعالم، ولا شك أنها هي التجربة الأولى من نوعها في رأس الخيمة، التي ستضيف وجهة مثالية سياحية مذهلة إلى المحفظة السياسية المتنوعة التي تزخر بها دولة الإمارات العربية المتحدة".

 

أشار القائمين على المشروع المواد الصديقة للبيئة والمستخدمة في مناطق محددة في الموقع منها المواد المصنوعة من النسيج الكهروضوئي، والحلول الإنارة العاملة بتقنية الصمامات الثنائية الباعثة للضوء LED، وكل هذا يسمح بتوليد الطاقة النظيفة للعمليات التشغيلية.

 

في نهاية المؤتمر الصحفي قال خورخيه: "نحن نريد منح الزوار فرصة الاستمتاع بالتجربة والمناظر الخلابة للتضاريس الجبلية والطبيعة دون التأثر على البيئة".

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع