توقفت إجراءات الطلاق فهل تعود أنجلينا جولي لبراد بيت؟

Sohair

النجمين العالميين أنجلينا جولي وبراد بيت قد تراجعا عن اتخاذ قرارهما بشأن الطلاق وذلك بعد مرور عامًا تقريبًا من دعوى الطلاق التي رفعتها النجمة أنجلينا جولي ضد زوجها.

 

تصدر خبر وقف طلاق النجمة الأمريكية أنجلينا جولي من نجم هوليوود براد بيت عناوين العديد من الصحف والمجلات الأمريكية وكثير من المواقع الإلكترونية ومن أبرزهم نشرت المجلة الأمريكية "Us Magazine" صباح اليوم الخميس تقريرًا تؤكد فيه أن نجمي العالم أنجلينا جولي وبراد بيت قد أوقفا أي إجراءات في اتخاذ قرار الطلاق.

 

 كشفت المجلة العديد من الأسرار الخاصة بالنجمين من قبل مصدر مقرب منهما حيث قال: "توقف الطلاق"، وتابع المصدر قائلًا: "لم يقوما بأي خطوة من أجل تحقيق التقدم نحو إتمام معاملات الانفصال خلال أشهر ولا أحد يعتقد أنهما سيفعلان ذلك"

 

أضاف: "يعتقد الجميع أنهما سيعودان معاً. لن أفاجأ إذا أعلنا أنهما سيعملان على تسوية الخلافات". كما ذكر المصدر أن أنجلينا ما زلت تحب براد وذكر ذلك قائلًا: "هي ما زالت واقعة في حبه"، وأنه لم يكن مستغربًا أنهم سوف يعلنوا أنهما لن يتطلقا.

 

نشرت الصحيفة البريطانية "ديلي ميل" قائلة: "لقد (جمدا) الطلاق، فهما لم يتخذا خطوات جديدة في القضية منذ عدة أشهر، ولا يعتقد أي شخص أنهما سيمضيان في إجراءات الطلاق". وليس هذا فقط بل أشارت الصحيفة ما هو السبب الحقيقي لتراجع أنجلينا عن الطلاق وما هو سبب توقفه حيث قالت إن بمجرد أن أعلن النجم الأمريكي براد بيت عن توقفه في تناول الخمور والكحوليات قد تأثرت أنجلينا كثيرًا. ذلك كان من اهم أسباب انفصالهما ورغبتها في الطلاق حيث رفضت أنجلينا ان تستكمل حياتها مع براد بيت بسبب إفراطه في تناول الخمور وبسبب معاملته السيئة لأطفالها. اقبلت في شهر سبتمبر الماضي لعام 2016 على تقديم دعوى طلاق.

 

أعلن براد بيت خلال لقائه مع مجلة "جي كيو" في شهر مايو الماضي عن توقفه للكحول وانه يوف يلتزم بالحفاظ على صحته من أجل أطفاله. اراد بذلك ان يكسب قلب أنجلينا جولي مجددًا ويعود الحب والمشاعر القديمة بينهما مرة أخرى بشكل تدريجي. من بعدها مباشرة حدث تباطء كبير في إجراءات الطلاق.

 

يذكر أن النجمة العالمية أنجلينا جولي قد تحدثت منذ أسابيع قليلة خلال مقابلتها مع مجلة "Vanity Fair" عن معاناتها بشأن اتخاذها لقرار الطلاق ووصفت هذه الفترة بأنها من الفترات العصيبة في حياتها وذكرت قائلة: "نفعل ما بوسعنا لنشفي جرح عائلتنا".

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع