سلمى حايك تشهد نجاح تجربتها الانتاجية الاولى ( خليل جبران والنبي )


شهد مهرجان تورنتو السينمائي السبت الماضي عرض فيلم خليل جبران والنبي بطريقة الانيميشن وسط حفاوة من الجمهور وتصفيق مع الاغاني المصاحبة للفيلم بشكل غير مسبوق، والفيلم يصف شعر جبران واشترك في اخراجه مخرج فيلم الاسد الملك Lion King  والمخرج الاماراتي محمد سعيد مخرج الانيميشن الشهير فريج.

ولن ينتظر الجمهور العربي كثيراً ليرى الفيلم، فهو سيعرض ضمن فعاليات مهرجان أجيال لسينما الشباب في الدوحة الذي ينطلق ديسمبر المقبل.

وقدعبرت النجمة العالمية سلمى حايك عن سعادتها الشديدة، بأن فيلم «Khalil Gibran’s The Prophet» هو أول أعمالها الإنتاجية، حيث قامت أيضا بالأداء الصوتى لشخصية كاميلا، وشاركها إنتاجه كولين كوروين، واستوديوهات «نيو ماشين». 


وقالت سلمى حايك إن عرض الفيلم بمهرجان «تورنتو» جاء فى وقت مناسب، معتبرة أن عرضه بالمهرجان منحه أهمية لوجود جمهور حقيقى يذهب لرؤية الأعمال، إضافة إلى توفير مسرح كبير للعروض. وأعربت النجمة ذات الأصول اللبنانية عن سعادتها بالثناء على الفيلم بعد عرضه بمهرجان تورنتو السينمائى الدولى لعام 2014، موضحة أن الفيلم يعرض شقًا فنيا مهمًا، ويتمثل فى «النثر» عن طريق «الأنيميشن»، قائلة هذه هى النهضة الحقيقية.

وأكدت حايك أن فيلم «Khalil Gibran’s The Prophet» تجربة فريدة من نوعها، مشيدة بإدارة مهرجان تورنتو، موضحة أن حماسها زاد أكثر بعد دعمهم الفيلم بهذه الطريقة، ويريدون أن يصل لفئة الشباب.

لقطة من الفيلم


وقد وصفت النجمة العالمية سلمى حايك عام 2014، بعام أفلام «الأنيميشن» بعد أن لاحظت أن ابنتها فالنتينا تتغنى بأغنية فيلم «frozen» بتمكن، إضافة إلى اهتمامها بمتابعة فيلم الأنيميشن الجديد «Khalil Gibran’s The Prophet» أو «خليل جبران والنبى»، وتؤدى سلمى نفسها بطولته الصوتية، ويعد ثمرة جهد أربع سنوات كاملة. 

وترى حايك إنه من الممتع الدخول فى عالم الشاعر والأديب جبران خليل جبران، وأضافت سلمى قائلة: «اللبنانى جبران بالرغم من أنه مسيحى لكنه لم يقم بالتبشير بالمسيحية، وكان يركز على أن تكون أعماله بعيدة تمام البعد عن الشق الدينى والسياسى، وركز على جوهر الإنسانية بشكل عام، ومن النجاح أن تستطيع جلب الثقافات المختلفة معا، وإعطاء الأطفال القصة التى ستكون بمثابة مفاجأة لهم، وتظهر لهم مكانا مختلفا غير الذى اعتادوا على مشاهدته والتعرف على عقلية فنان مختلف».


 وبسؤالها عما إذا كانت تعتقد أن الناس مستعدون لسماع رسالة «السلام والعالمية» وبخاصة فى الشرق الأوسط، قالت سلمى حايك: «معهد الفيلم فى الدوحة دعم الفيلم بشكل واضح، وهذا تشجيع على الإبداع والخيال»، وأنهت حديثها قائلة: «نحن فى حاجة إلى التذكير بأننا جميعا بشر ونشترك فى قيم موحدة، نحب أطفالنا، ولدينا علاقات مع الطبيعة ونعشق ونتزوج». «Khalil Gibran’s The Prophet» هو فيلم روائى طويل للرسوم المتحركة، ويعرض ثمانى قصائد نثرية أبدعها الفيلسوف والشاعر الراحل جبران خليل جبران، الذى ما زال من أكثر الأدباء المحبوبين فى العالم، والفيلم شارك فى بطولته عدد من النجوم منهم سلمى حايك، ووليام نيسون وألفريد مولينا وعساف كوهين، موسيقى تصويرية جابريال ياريد وإخراج روجير اليرز. ويشار إلى أن النجمة العالمية سلمى حايك قدمت من قبل رائعة «بداية ونهاية»، و«زقاق المدق» للأديب العالمى الكبير نجيب محفوظ.

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع