جوجل تختبر عدسات لاصقة ذكية صممت لمراقبة مستويات السكر في الدم


مرض السكر يعتبر من الأمراض التي تتطلب متابعة على مدار الساعة من المريض لمراقبة مستويات السكر في الدم خوفاً من تدهورها بدرجة قد تودي بحياة صاحبها. وكثيراً ما تكون المتابعة على مدار الساعة أمر صعب على المريض خاصة مع نمط الحياة المحموم الذي يتسم به هذا العصر، ولهذا السبب تعمل شركة جوجل العالمية على عدسات لاصقة بتكنولوجيا فائقة والتي يمكنها رصد سوائل الجسم وتنبيه مرتديها في حالة ارتفاع أو انخفاض مستوى السكر في الدم بنسبة تنذر بالخطر.


وتقول جوجل انها تجرب الآن العدسات اللاصقة الذكية التي صممت خصيصاً لرصد مستويات السكر في الدم من خلال الدموع. يستخدم الجهاز رقاقة لاسلكية صغيرة مدمجة بداخل العدسة. وأشار كل من بريان أوتيس وباباك بارفيز المؤسسين المشاركين في المشروع أنه يتم الآن اختبار نماذج أولية من العدسة يمكنها تسجيل قراءة جديدة كل 1 ثانية.


ووفقاً لتصريحات أوتيس وبارفيز فالمشروع يستكشف فكرة استخدام أضواء الرصاص LED لتنبيه المريض في حالة وصول مستويات السكر في الدم لديهم إلى نقطة حرجة. يعترف الباحثون ان هذه التكنولوجيا لا تزال في بداياتها ولكنهم يصرون انهم على وشك الانتهاء من تصميم النموذج الأولي الذي يمكن أن يؤدي يوماً ما إلى التوصل الى وسيلة جديدة لمرضى السكر لمتابعة حالتهم بطريقة سهلة.


الباحثون في جوجل يضيفون انهم حالياً في مناقشات مع إدارة الغذاء والدواء الأمريكية للبحث عن شركاء لهم خبرة في تقديم مثل هذه المنتجات للأسواق حتى تصبح متاحة لكل من المرضى والأطباء لمتابعة مستويات السكر في الدم لدى المرضى.

إعلانات google