رحيل الشاعر المصري صاحب قصيدة " جيفارا مات " أحمد فؤاد نجم

Hicham

 توفي الشاعر المصري المعروف أحمد فؤاد نجم عن عمر يناهز 84 عاما بعد صراع مع المرض ، وقد ارتبط اسم نجم بالملحن والمغني الشيخ إمام الذي شكل رفقته ثنائيا ذائع الصيت في العالم العربي ، وقد اشتهرت قصائده بصبغتها السياسية الرافضة للأوضاع السائدة بمصر والبلدان العربية بعد هزيمة 1967، وهي المواقف التي أدى ثمنها غاليا إذ تعرض للسجن رفقة رفيق دربه في الفن والنضال الشيخ إمام.

أحمد فؤاد نجم من مواليد 1929 في قرية بمحافظة الشرقية لأم فلاحة وأب يعمل ضابط شرطة، وكان من بين 17 ابنا للعائلة لم يتبق منهم على قيد الحياة سوى خمسة ، عاش طفولة صعبة وذاع صيته بعد فوز ديوانه بجائزة الكتاب الأول في مسابقة ينظمها المجلس الأعلى لرعاية الآداب والفنون، وكان حينها في السجن.

وقد صدر ديوانه الأول بشعر العامية المصرية (صور من الحياة والسجن) بمقدمة من الكاتبة المعروفة سهير القلماوي، كما تم اختياره سفيرا للفقراء عام 2007 من طرف صندوق مكافحة الفقر التابع للأمم المتحدة سفيرا للفقراء في عام 2007.

من أشهر قصائد نجم بالعامية قصيدة "كلمتين يا مصر" و"جيفارا مات" و"كلب الست" و"شيد قصورك" و"يعيش أهل بلدي".

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع