الإكثار من الموز يقلل خطر الإصابة بالسكتات الدماغية!

Maha Elenany

كشفت دراسة جديدة عن أن الإكثار من تناول الموز مع خفض الكميات التي نحصل عليها من رقائق البطاطس من الممكن أن يساهم في التقليل من حالات الوفاة نتيجة السكتات الدماغية.


فبحسب ما ذكر موقع صحيفة الدايلي ميل البريطانية – توفر عنصر البوتاسيوم في ثمرة الموز يساعد بشكل فعال في علاج إرتفاع ضغط الدم، وذلك بشرط التقليل من تناول الوجبات الخفيفة والمتمثلة تحديداً في رقائق البطاطس.


وأكد الباحثون القائمون على الدراسة أن الأشخاص الذين يتناولون كميات عالية من البوتاسيوم والتي يضمنها الموز كانوا أقل عرضة للإصابة بالسكتات الدماغية بنسبة قد تصل إلى 24%.


وكانت تقارير سابقة قد أوضحت أن الأكثار من تناول البوتاسيوم قد يضر بصحة الكلى لدى كبار السن.


وجاءت الدراسة الجديدة لتكشف عن فوائد جديدة للبوتاسيوم المتوفر في الموز تفوق أضراره حيث قام القائمون على الدراسة بتحليل معدلات استهلاك عنصر البوتاسيوم لحوالي 128 ألف شخص.


كما أشارت الدراسة إلى أن ثمرة الموز الواحدة تحتوي على 420 ملليجرام من البوتاسيوم اللازم لمقاومة خطر الإصابة بالسكتات الدماغية.


ومن جانب آخر أكدت دراسات سابقة أن خفض معدلات تناول الملح يساعد بشكل كبير في تجنب الإصابة بإرتفاع ضغط الدم الذي قد قد يتسبب في جلطات القلب والمخ.


وتقول دكتورة كلير والتون أستاذ برابطة السكتة الدماغية: "ارتفاع ضغط الدم هو إحدى أهم العوامل التي تؤدي إلى السكتة الدماغية، وكل هذا يمكن محاربته بإجراء بعض التغييرات على النظام الغذائي الخاص بنا".


وتنصح دكتورة كلير والتون بالحد من استهلاك الأطعمة المحتوية على نسب عالية من الملح وخاصة رقائق البطاطس، والإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على البوتاسيوم مثل الموز والتمر والسبانخ، كما أوصت بعدم حصول كبار السن على مكملات البوتاسيوم إلا بإستشارة الطبيب المختص.


الصورة: Shutterstock©

مواضيع أخرى قد تهمّك

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع