أصالة تطرح كليب " روحي وخداني " وتطلق تصريحات نارية من قطر

Hicham

تحضر المطربة السورية أصالة لطرح كليب أغنيتها " روحي وخداني " تحت إشراف زوجها المخرج طارق العريان ، ويرتقب أن يتم طرح كليب أصالة الجديد قريبا بالتزامن مع الإحتفال بعيد الحب .
أغنية " روحي وخداني " من كلمات وائل توفيق، وألحان أحمد محيي ، وتوزيع أسامة عبد الهادي.
  وكانت أصالة قد احتفلت مؤخرا بخطبة ابنتها الوحيدة شام، وحضر الاحتفال زوجها المخرج طارق العريان، بالإضافة إلى نجليها التوأم علي وآدم.


الى ذلك يرتقب أن تحل أصالة، ضيفة على برنامج " نجوم السعودية " الذي ينطلق قريبا على قناة " بان " الفضائية السعودية ، وهو برنامج فني يسعى لإكتشاف المواهب الفنية في المملكة العربية السعودية .


وسيستضيف البرنامج خلال حلقاته مجموعة من نجوم الفن مثل: أنغام، وعلي عبد الكريم، ومحمد عمر، وعبد الله بلخير ،وستكون الفنانة أحلام ضيفة الحلقة الختامية، وسيتولى تقديم البرنامج حسن النجمي، ومنال العيسى.


من جانب آخر ، وعلاقة بآخر اطلالة لأصالة نصري، أثار لوك أصالة في برنامجها "صولا " وتحديدا الحلقة التي استضافت فيها فرقة "وسط البلد" المصرية استغراب جمهورها، اذ ظهرت الفنانة السورية بشكل مختلف لم يعتده الجمهور إذ ارتدت تنورة سوداء عليها جماجم وظهر شطب في حاجبها الأيسر ووضعت فيه حلقة لاتكاد تظهر، واعتمرت قبعة، مما أثار استهجان البعض، وبرر البعض سبب ظهور أصالة بهذه الطريقة هو استضافتها فرقة " وسط البلد"، اذ ارادت أن تتتناغم اطلالتها مع ما تقدمه الفرقة من أغنيات عصرية وشبابية.


كما استضافت أصالة في حلقة من جزءين الفنانة الكويتية نوال. واعتبرت الحلقة من أجمل محطات البرنامج وحظيت بنسبة مشاهدة عالية ، وكان لافتاً إشادة نوال بصوت أسيل عمران، وأصيل ورحمة رياض من العراق فيما عبّرت أصالة عن عشقها لصوت الفنانة اليمنية بلقيس.


أصالة نصري أثارت الإنتباه أيضا، بمناسبة دعوتها الى مهرجان الدوحة الغنائي، إذ لوحظ عدم وجود زوجها المخرج طارق العريان معها وكذلك شقيقها أنس، خاصة أن ايلي خوري أرسل إليهما تذكرتي طيران، كما رفضت الفنانة السورية الإقامة في الفندق، وأقامت عند أقارب لها هناك مبررة ذلك بأنها ترتاح مع أقاربها أكثر، خاصة وأن ابنها علي معها.


ومن قطر، أطلقت أصالة تصريحات ناريّة، وأعادت إلى الواجهة حملة الهجوم التي تعرّضت لها من قبل الصحافة اللبنانيّة، ومن قبل نقابة الفنانين المحترفين التي قالت إنّه قد يصار إلى منع الفنانة السورية من إحياء أي حفل في لبنان إذا لم تعتذر عمّا جاء على لسانها في المغرب، وتحديداً في مهرجان "موازين" حيث غنّت يومها "خللي الطابق مستور" وأهدتها إلى من أسمتهم بالجيران.
في قطر، أدلت بتصريحات إلى محطة "الجديد" برّرت فيها مواقفها السابقة، رافضة زيارتها بيروت في هذه الظروف.


وحاولت أصالة أن تقلّل من حجم تصريحاتها، وقالت إنها تشعر عندما تغيب عن بيروت وكأنها تغيب عن أمها أو ابنتها، وبرّرت خوفها من لبنان رغم أن مصر التي تقيم فيها منذ سنوات ليست أكثر أماناً .
وقد عكست مواقع التواصل الاجتماعي حجم الغضب اللبناني من تصريحات أصالة، وتجاهلها الدور الكبير الذي لعبه لبنان في استقبال وإيواء مئات آلاف النازحين السوريين من حوادث العنف الدائرة في سوريا منذ ما يقارب السنتين.


وعاتب البعض أصالة التي عرفت شهرتها العربية من بيروت، وذكّرها أنّ لبنان يستقبل يومياً آلاف المعارضين السوريين، الذين يجاهرون بمواقفهم علناً في وسائل الإعلام اللبنانيّة من دون أن يغتالهم أحداً، وطلب منها البعض الآخر أن تركّز في فنها لأن الحديث في السياسة لم يعد عليها إلا بالانتقادات والعداوات.


الصورة: Asalah©

إعلانات google

لا تعليق متوفر لهذا الموضوع